ضربها وخنقها وأحرق جثمانها.. تنفيذ شرع الله في مصري قتل امرأة بالمدينة المنوّرة

بعد ثبوت إدانة المدعى عليه بقتل المجني عليها عمداً وعدواناً غيلة وهي في مأمن منه

نفّذت وزارة الداخلية، اليوم، حكم القصاص حداً بجانٍ -مصري الجنسية- في منطقة المدينة المنوّرة؛ كان قد أقدم على قتل -مقيمة بطريقة غير نظامية- وذلك بضربها وخنقها وإحراق جثمانها بقصد إخفائها.

أصدرت وزارة الداخلية بياناً بشأن تنفيذ حكم القصاص حداً بأحد الجناة في منطقة المدينة المنوّرة اليوم، وفيما يلي نصّه:

قال تعالى: "إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَن يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلَافٍ أَوْ يُنفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ۚ ذَٰلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا ۖ وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ".

أقدم / عصام محمد هلال علي -مصري الجنسية- على قتل / عائشة مصطفى محمد البرناوي -مقيمة بطريقة غير نظامية- وذلك بضربها وخنقها وإحراق جثمانها بقصد إخفائها.

وبفضل من الله، تمكّنت سلطات الأمن من القبض على الجاني المذكور، وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بارتكاب جريمته، وبإحالته إلى المحكمة الجزائية صدر بحقّه صكٌ يتضمّن ثبوت إدانة المدعى عليه بقتل المجني عليها عمداً وعدواناً غيلة وهي في مأمن منه، والحكم عليه بالقتل حداً، وأيّد الحكم من محكمة الاستئناف ومن المحكمة العليا، وصدر أمر ملكي بإنفاذ ما تقرّر شرعاً، وأيّد من مرجعه بحق الجاني المذكور.

وتم تنفيذ حكم القتل حداً بالجاني / عصام محمد هلال علي، اليوم، الموافق 8 / 2 / 1443 هـ، بسجون منطقة المدينة المنوّرة.

ووزارة الداخلية إذ تعلن ذلك لتؤكد للجميع حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- على استتباب الأمن وتحقيق العدل، وتنفيذ أحكام الله في كل مّن يتعدّى على الآمنين، ويسفك دماءهم، وتحذّر في الوقت ذاته كل مَن تسوّل له نفسه الإقدام على مثل ذلك، بأن العقاب الشرعي سيكون مصيره.

13

15 سبتمبر 2021 - 8 صفر 1443 12:33 PM

بعد ثبوت إدانة المدعى عليه بقتل المجني عليها عمداً وعدواناً غيلة وهي في مأمن منه

ضربها وخنقها وأحرق جثمانها.. تنفيذ شرع الله في مصري قتل امرأة بالمدينة المنوّرة

14 24,400

نفّذت وزارة الداخلية، اليوم، حكم القصاص حداً بجانٍ -مصري الجنسية- في منطقة المدينة المنوّرة؛ كان قد أقدم على قتل -مقيمة بطريقة غير نظامية- وذلك بضربها وخنقها وإحراق جثمانها بقصد إخفائها.

أصدرت وزارة الداخلية بياناً بشأن تنفيذ حكم القصاص حداً بأحد الجناة في منطقة المدينة المنوّرة اليوم، وفيما يلي نصّه:

قال تعالى: "إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَن يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلَافٍ أَوْ يُنفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ۚ ذَٰلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا ۖ وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ".

أقدم / عصام محمد هلال علي -مصري الجنسية- على قتل / عائشة مصطفى محمد البرناوي -مقيمة بطريقة غير نظامية- وذلك بضربها وخنقها وإحراق جثمانها بقصد إخفائها.

وبفضل من الله، تمكّنت سلطات الأمن من القبض على الجاني المذكور، وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بارتكاب جريمته، وبإحالته إلى المحكمة الجزائية صدر بحقّه صكٌ يتضمّن ثبوت إدانة المدعى عليه بقتل المجني عليها عمداً وعدواناً غيلة وهي في مأمن منه، والحكم عليه بالقتل حداً، وأيّد الحكم من محكمة الاستئناف ومن المحكمة العليا، وصدر أمر ملكي بإنفاذ ما تقرّر شرعاً، وأيّد من مرجعه بحق الجاني المذكور.

وتم تنفيذ حكم القتل حداً بالجاني / عصام محمد هلال علي، اليوم، الموافق 8 / 2 / 1443 هـ، بسجون منطقة المدينة المنوّرة.

ووزارة الداخلية إذ تعلن ذلك لتؤكد للجميع حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- على استتباب الأمن وتحقيق العدل، وتنفيذ أحكام الله في كل مّن يتعدّى على الآمنين، ويسفك دماءهم، وتحذّر في الوقت ذاته كل مَن تسوّل له نفسه الإقدام على مثل ذلك، بأن العقاب الشرعي سيكون مصيره.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021