"المعجب" في اجتماع نواب العموم العرب: علاقة المملكة بشقيقاتها متينة

النائب العام: تعزيز العدالة وحماية المجتمع هدف سامٍ يتطلع إليه كل مواطن

شارك النائب العام سعود بن عبدالله المعجب في الاجتماع الأول لجمعية نواب العموم العرب، الذي عُقد في القاهرة يوم الأربعاء ٣٠ شوال ١٤٤٠، بحضور عدد من النواب العموم ورؤساء هيئات الادعاء العام في الدول العربية.

وقال "المعجب" خلال الاجتماع: نشكر كل من أسهم في تأسيس جمعية نواب العموم العرب، حيث تُعد تتويجاً للتقارب والتآخي بين الدول العربية.

وأضاف: العلاقات بين المملكة العربية السعودية وشقيقاتها من الدول العربية هي علاقات متينة ومميزة على كل الأصعدة.

وأكد حرص خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، على تعزيز وتطوير هذه العلاقات ومد جسور التواصل المستمر بين الدول العربية؛ بهدف تعظيم المنافع المشتركة والمصالح البينية.

وأردف النائب العام: مساهمة النيابة العامة في المملكة العربية السعودية في إنشاء هذه الجمعية كعضو مؤسس، يعبر عن إيمانها بقيمتها الكبيرة ودورها المحوري في تمتين التعاون بين الأجهزة النظيرة في الوطن العربي.

وتابع: هذه الجمعية ستسهم في تعزيز الاستفادة المتبادلة بين المؤسسات ذات العلاقة في الوطن العربي في مجالات مكافحة الجرائم وتشجيع الحوار القانوني والتدريب وتبادل الخبرات.

وقال "المعجب": تعزيز العدالة وحماية المجتمع وحماية الحقوق والحريات ونصرة المظلوم والأخذ على يد الظالم وفقاً للنصوص الشرعية والقانونية والتعاون بين الجهات القضائية هو هدف سامٍ يتطلع إليه كل مواطن في الدول العربية.

جدير بالذكر أن تأسيس جمعية نواب العموم العرب يهدف إلى تعزيز التعاون الدولي في مواجهة التهديد المتصاعد لعمليات تمويل الإرهاب وغسل الأموال، ودعم التعاون الدولي في جمع الأدلة وتقديمها، ومصادرة متحصلات الجريمة وملاحقة الجناة الفارين، والرفع من كفاءة تدابير مكافحة الفساد والقضاء عليه، إضافةً إلى تذليل الصعوبات التي قد تواجه تعزيز التعاون القضائي الدولي.

7

03 يوليو 2019 - 30 شوّال 1440 02:32 PM

النائب العام: تعزيز العدالة وحماية المجتمع هدف سامٍ يتطلع إليه كل مواطن

"المعجب" في اجتماع نواب العموم العرب: علاقة المملكة بشقيقاتها متينة

3 4,104

شارك النائب العام سعود بن عبدالله المعجب في الاجتماع الأول لجمعية نواب العموم العرب، الذي عُقد في القاهرة يوم الأربعاء ٣٠ شوال ١٤٤٠، بحضور عدد من النواب العموم ورؤساء هيئات الادعاء العام في الدول العربية.

وقال "المعجب" خلال الاجتماع: نشكر كل من أسهم في تأسيس جمعية نواب العموم العرب، حيث تُعد تتويجاً للتقارب والتآخي بين الدول العربية.

وأضاف: العلاقات بين المملكة العربية السعودية وشقيقاتها من الدول العربية هي علاقات متينة ومميزة على كل الأصعدة.

وأكد حرص خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، على تعزيز وتطوير هذه العلاقات ومد جسور التواصل المستمر بين الدول العربية؛ بهدف تعظيم المنافع المشتركة والمصالح البينية.

وأردف النائب العام: مساهمة النيابة العامة في المملكة العربية السعودية في إنشاء هذه الجمعية كعضو مؤسس، يعبر عن إيمانها بقيمتها الكبيرة ودورها المحوري في تمتين التعاون بين الأجهزة النظيرة في الوطن العربي.

وتابع: هذه الجمعية ستسهم في تعزيز الاستفادة المتبادلة بين المؤسسات ذات العلاقة في الوطن العربي في مجالات مكافحة الجرائم وتشجيع الحوار القانوني والتدريب وتبادل الخبرات.

وقال "المعجب": تعزيز العدالة وحماية المجتمع وحماية الحقوق والحريات ونصرة المظلوم والأخذ على يد الظالم وفقاً للنصوص الشرعية والقانونية والتعاون بين الجهات القضائية هو هدف سامٍ يتطلع إليه كل مواطن في الدول العربية.

جدير بالذكر أن تأسيس جمعية نواب العموم العرب يهدف إلى تعزيز التعاون الدولي في مواجهة التهديد المتصاعد لعمليات تمويل الإرهاب وغسل الأموال، ودعم التعاون الدولي في جمع الأدلة وتقديمها، ومصادرة متحصلات الجريمة وملاحقة الجناة الفارين، والرفع من كفاءة تدابير مكافحة الفساد والقضاء عليه، إضافةً إلى تذليل الصعوبات التي قد تواجه تعزيز التعاون القضائي الدولي.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019