مسؤول عالمي.. دول الشرق الأوسط دفعت لزيادة السياح في العالم إلى 1.4 مليار شخص

زيادة غير مسبوقة بلغت 10%

كشف الأمین العام لمنظمة السیاحة العالمیة "زوراب بولولیكاشفیلي" عن عدد السیاح في العالم، وأقر بوصول الرقم إلى 1.4 ملیار سائح في 2018؛ مما یمثل زيادة 6% عن عام 2017.

وأضاف "بولولیكا" أن ذلك یُعد "رقماً إیجابیاً جداً"؛ موضحاً أنه لم یكن من المتوقع الوصول إلى ذلك الرقم قبل 2020؛ وذلك وفق توقعات المنظمة على المدى الطویل الصادرة في 2010.

وبیّن أن ذلك التسارع یعود بشكل أساسي إلى النمو الاقتصادي وتكالیف السفر المعقولة والتطور التكنولوجي، وتسھیل إصدار تأشیرات السفر في السنوات الأخیرة.

وذكر أن الارتفاع كان مدفوعاً بنمو السیاحة في منطقة الشرق الأوسط التي سجلت نمواً بنسبة 10%؛ لیبلغ عدد السیاح الدولیین الوافدین إلیھا 64 ملیون سائح، تلتھا إفریقیا بنسبة 7%، ثم منطقة آسیا والمحیط الھادئ وأوروبا 6%، ثم الأمریكیتان 3% مقارنة بعام 2017. وقال: إن عدد السیاح الدولیین حول العالم كان قد بلغ 1.322 ملیار سائح في 2017 فیما يُتوقع أن یستمر النمو في 2019 بنسبة تتراوح بین 3- 4%؛ معتبراً أن ذلك یمثل "أرقاماً إیجابیة جداً تترافق مع النمو في جمیع المناطق حول العالم"، وشدد بولولیكاشفیلي على أن نمو السیاحة في السنوات الأخیرة، یؤكد أن ھذا القطاع یُعد "أحد أقوى محركات النمو والتنمیة الاقتصادیة على مستوى العالم"؛ مؤكداً ضرورة إدارة القطاع بطریقة مستدامة لتحقیق منافع للدول؛ لا سیما المجتمعات المحلیة. وأوضح أن المنظمة ستركّز جھودھا خلال العام الجاري على التعلیم، وتعزیز المھارات، وتوفیر فرص العمل المرتبطة بقطاع السیاحة في جمیع المناطق.

ترتيب الدول

جاءت فرنسا في المركز الأول بعدد 87 مليون سائح، ثم إسبانيا في المركز الثاني 82 مليون سائح متقدمة على الولایات المتحدة الأمریكیة، بانتظار أن تصدر الأخیرة بیاناتھا في وقت لاحق ھذا العام.

0

23 يناير 2019 - 17 جمادى الأول 1440 11:10 AM

زيادة غير مسبوقة بلغت 10%

مسؤول عالمي.. دول الشرق الأوسط دفعت لزيادة السياح في العالم إلى 1.4 مليار شخص

0 3,151

كشف الأمین العام لمنظمة السیاحة العالمیة "زوراب بولولیكاشفیلي" عن عدد السیاح في العالم، وأقر بوصول الرقم إلى 1.4 ملیار سائح في 2018؛ مما یمثل زيادة 6% عن عام 2017.

وأضاف "بولولیكا" أن ذلك یُعد "رقماً إیجابیاً جداً"؛ موضحاً أنه لم یكن من المتوقع الوصول إلى ذلك الرقم قبل 2020؛ وذلك وفق توقعات المنظمة على المدى الطویل الصادرة في 2010.

وبیّن أن ذلك التسارع یعود بشكل أساسي إلى النمو الاقتصادي وتكالیف السفر المعقولة والتطور التكنولوجي، وتسھیل إصدار تأشیرات السفر في السنوات الأخیرة.

وذكر أن الارتفاع كان مدفوعاً بنمو السیاحة في منطقة الشرق الأوسط التي سجلت نمواً بنسبة 10%؛ لیبلغ عدد السیاح الدولیین الوافدین إلیھا 64 ملیون سائح، تلتھا إفریقیا بنسبة 7%، ثم منطقة آسیا والمحیط الھادئ وأوروبا 6%، ثم الأمریكیتان 3% مقارنة بعام 2017. وقال: إن عدد السیاح الدولیین حول العالم كان قد بلغ 1.322 ملیار سائح في 2017 فیما يُتوقع أن یستمر النمو في 2019 بنسبة تتراوح بین 3- 4%؛ معتبراً أن ذلك یمثل "أرقاماً إیجابیة جداً تترافق مع النمو في جمیع المناطق حول العالم"، وشدد بولولیكاشفیلي على أن نمو السیاحة في السنوات الأخیرة، یؤكد أن ھذا القطاع یُعد "أحد أقوى محركات النمو والتنمیة الاقتصادیة على مستوى العالم"؛ مؤكداً ضرورة إدارة القطاع بطریقة مستدامة لتحقیق منافع للدول؛ لا سیما المجتمعات المحلیة. وأوضح أن المنظمة ستركّز جھودھا خلال العام الجاري على التعلیم، وتعزیز المھارات، وتوفیر فرص العمل المرتبطة بقطاع السیاحة في جمیع المناطق.

ترتيب الدول

جاءت فرنسا في المركز الأول بعدد 87 مليون سائح، ثم إسبانيا في المركز الثاني 82 مليون سائح متقدمة على الولایات المتحدة الأمریكیة، بانتظار أن تصدر الأخیرة بیاناتھا في وقت لاحق ھذا العام.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019