رالي داكار السعودية.. انطلقت المرحلة 10 من نيوم صوب العُلا مخترقة الجبال

الانتباه للملاحة اليوم ضروري لكيلا يتوهوا.. فقد يُكلفهم خطأٌ ملاحي واحد الكثير

امتد مسار المرحلة التاسعة من رالي داكار السعودية 2021 أمس (السابقة) بمُحاذاة شاطئ البحر الأحمر، إلا أن مسار المرحلة العاشرة اليوم (نيوم - العُلا) يخترق الجبال.

ويتكون المسار من بضعة مقاطع رملية ستسمح للدرّاجين والسائقين بتسريع أدائهم، لكن مع الانتباه للملاحة لكيلا يتوهوا، إذ قد يُكلفهم خطأٌ ملاحي واحد الكثير، خاصةً مع تبقي يومين فقط على انتهاء الرالي، لذا فإن كل دقيقة لها أهميتها.

وفي فئة السيارات، فقد تعرَّضَ السائق القطري ناصر بن صالح العطية؛ لانثقابين في الإطارات خلال المرحلة الخاصة التاسعة، الأمر الذي سمح لمُنافسه الفِرنسي استيفان بيتِرانسِل (ميني) بتعزيز صدارته للترتيب العام المُؤقت لفئة السيارات.

وعلى الأرجح يُمكن لاستيفان التفكير بالفوز بلقب الرالي مع تبقي ثلاث مراحل على انتهاء الرالي، إلا أن ذلك لا يعني استبعاد المخاطر على شكل مشكلات ميكانيكية أو أخطاء ملاحية، خاصةً عند افتتاح المسارات، واليوم، وللمرة الأولى خلال الرالي، سينطلق استيفان أولاً ليفتتح المسارات أمام الجميع.

وفي فئة الشاحنات أنهى السائق الروسي ديمتري سوتنيكوف؛ جميع مراحل الرالي التي أُقيمت لغاية الآن ضمن المراكز الثلاثة الأولى، وتمكَّن من تعزيز تقدمه على الآخرين، حيث أظهر أداءً ثابتًا طوال الرالي، ويتصدّر الترتيب العام المؤقت لفئة الشاحنات بفارق 45:03 دقيقة على زميله أنطون شيبالوف؛ الذي لا خيار أمامه سوى إنهاء المراحل المتبقية أمام زميله؛ إن أراد المُنافسة على لقب الفئة، مع ذلك ستكون مهمةً صعبة، ما لم يحصل تغيُّر مُفاجئ وكبير في مسار الأحداث.

رالي داكار السعودية 2021

5

13 يناير 2021 - 29 جمادى الأول 1442 09:20 AM

الانتباه للملاحة اليوم ضروري لكيلا يتوهوا.. فقد يُكلفهم خطأٌ ملاحي واحد الكثير

رالي داكار السعودية.. انطلقت المرحلة 10 من نيوم صوب العُلا مخترقة الجبال

2 2,098

امتد مسار المرحلة التاسعة من رالي داكار السعودية 2021 أمس (السابقة) بمُحاذاة شاطئ البحر الأحمر، إلا أن مسار المرحلة العاشرة اليوم (نيوم - العُلا) يخترق الجبال.

ويتكون المسار من بضعة مقاطع رملية ستسمح للدرّاجين والسائقين بتسريع أدائهم، لكن مع الانتباه للملاحة لكيلا يتوهوا، إذ قد يُكلفهم خطأٌ ملاحي واحد الكثير، خاصةً مع تبقي يومين فقط على انتهاء الرالي، لذا فإن كل دقيقة لها أهميتها.

وفي فئة السيارات، فقد تعرَّضَ السائق القطري ناصر بن صالح العطية؛ لانثقابين في الإطارات خلال المرحلة الخاصة التاسعة، الأمر الذي سمح لمُنافسه الفِرنسي استيفان بيتِرانسِل (ميني) بتعزيز صدارته للترتيب العام المُؤقت لفئة السيارات.

وعلى الأرجح يُمكن لاستيفان التفكير بالفوز بلقب الرالي مع تبقي ثلاث مراحل على انتهاء الرالي، إلا أن ذلك لا يعني استبعاد المخاطر على شكل مشكلات ميكانيكية أو أخطاء ملاحية، خاصةً عند افتتاح المسارات، واليوم، وللمرة الأولى خلال الرالي، سينطلق استيفان أولاً ليفتتح المسارات أمام الجميع.

وفي فئة الشاحنات أنهى السائق الروسي ديمتري سوتنيكوف؛ جميع مراحل الرالي التي أُقيمت لغاية الآن ضمن المراكز الثلاثة الأولى، وتمكَّن من تعزيز تقدمه على الآخرين، حيث أظهر أداءً ثابتًا طوال الرالي، ويتصدّر الترتيب العام المؤقت لفئة الشاحنات بفارق 45:03 دقيقة على زميله أنطون شيبالوف؛ الذي لا خيار أمامه سوى إنهاء المراحل المتبقية أمام زميله؛ إن أراد المُنافسة على لقب الفئة، مع ذلك ستكون مهمةً صعبة، ما لم يحصل تغيُّر مُفاجئ وكبير في مسار الأحداث.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021