تدشين التعاون التقني بين وزارة الداخلية وهيئة الهلال الأحمر السعودي

نيابة عن وزير الداخلية

برعاية كريمة من وزير الداخلية، الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف، دشَّن أمس الأمير الدكتور بندر بن عبدالله بن مشاري، مساعد وزير الداخلية لشؤون التقنية، انضمام هيئة الهلال الأحمر السعودي لخدمات وزارة الداخلية ضمن شبكة الاتصال الأمني الموحد ومراكز العمليات الأمنية الموحدة (911) وشبكة الألياف البصرية الآمنة بمقر وكالة الوزارة للقدرات الأمنية.

وفي مستهل الحفل ألقى الأمير الدكتور بندر بن عبدالله المشاري آل سعود كلمة، أوضح فيها أن الاحتفال مع شركائنا بإنجاز جديد سيسهم -بإذن الله تعالى- في تسهيل وسرعة الإجراءات خلال مرحلة دورة البلاغات، وزيادة فعالياتها التي ترد إلى المركز الوطني للعمليات الأمنية 911 من خلال شراكة تقنية لمستقبل يختصر الزمن، ويدعم مسيرة التنمية والازدهار التي رسمها مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله -، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان - حفظه الله -، وبمتابعة الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف آل سعود وزير الداخلية - حفظه الله -. معربًا سموه عن شكره وتقديره لرئيس هيئة الهلال الأحمر السعودي، ولأصحاب السعادة الحضور.

وأوضح وكيل وزارة الداخلية للقدرات الأمنية، اللواء فهد الزرعة، أن أهمية هذه المشاركة مع قطاعات الدولة تكمن في تعزيز التكامل فيما بينها في مختلف الخدمات المقدمة للمواطنين والمقيمين، وسعيها للرقي بهذه الخدمات، والعمل على تقديمها بأفضل صورة وأكثر فاعلية؛ وبذلك يتم توحيد الجهود، والحد من الازدواجية في الموارد المالية والبشرية والطيف الترددي، والاستفادة من البنية التحتية المتوافرة لدى الجهتين لتحقيق أعلى درجات التنمية المستدامة. كما أنه خُصص لهيئة الهلال الأحمر السعودي أكثر من 2944 جهازًا يدويًّا، وأكثر من 506 أجهزة عربة، إضافة إلى 574 جهازًا مكتبيًّا، وربط موقعَين من مواقع الهيئة بشبكة الألياف البصرية بمنطقة مكة المكرمة والحوميات.

وأوضح اللواء الزرعة أن وزارة الداخلية تتطلع مستقبلاً، ومن خلال هذه الشراكة، إلى توفير تغطية لاسلكية متكاملة لجميع مدن السعودية، ومواقع تقديم الخدمات الإسعافية، إضافة إلى توفير اتصال آمن وفعَّال وعالي المستوى.

كما شهد الحفل العديد من الفقرات، بما في ذلك عرض مرئي، يحتوي على الخدمات المقدمة من قِبل وزارة الداخلية في مركز العمليات الأمنية الموحد (911).

ومن جهته، أبدى الدكتور محمد القاسم، رئيس هيئة الهلال الأحمر السعودي، شكره للأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف آل سعود، وزير الداخلية، ومساعده لشؤون التقنية، وفريق العمل على الجهود التي بُذلت لإنجاح مبادرة الربط التقني. منوهًا في هذا الصدد بأهمية الربط التقني مع مركز العمليات الأمنية الموحد 911، والاستفادة من التقنيات الأمنية والخدمية التي توفرها وزارة الداخلية.

حضر الحفل رئيس هيئة الهلال الأحمر السعودي د. محمد بن عبدالله القاسم، ومدير المركز الوطني للعمليات الأمنية اللواء عبدالرحمن الصالح، ووكيل وزارة الداخلية للقدرات الأمنية اللواء فهد بن إبراهيم الزرعة، ومدير الإدارة العامة للاتصالات والأنظمة الأمنية العقيد محمد عبدالرحمن الرشيد، ومدير مشروع مراكز العمليات الأمنية الموحدة (911)، ومدير برنامج الاتصال الأمني الموحد بوكالة الوزارة للقدرات الأمنية المهندس عبدالله الربيعة، ومدير مشروع شبكة الألياف البصرية المقدم نايف اللحياني، وعدد من المختصين من الجهتين.

وفي نهاية الحفل تم تكريم شركاء النجاح، وعدد من الحضور.

22

13 يوليو 2019 - 10 ذو القعدة 1440 12:14 AM

نيابة عن وزير الداخلية

تدشين التعاون التقني بين وزارة الداخلية وهيئة الهلال الأحمر السعودي

1 2,284

برعاية كريمة من وزير الداخلية، الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف، دشَّن أمس الأمير الدكتور بندر بن عبدالله بن مشاري، مساعد وزير الداخلية لشؤون التقنية، انضمام هيئة الهلال الأحمر السعودي لخدمات وزارة الداخلية ضمن شبكة الاتصال الأمني الموحد ومراكز العمليات الأمنية الموحدة (911) وشبكة الألياف البصرية الآمنة بمقر وكالة الوزارة للقدرات الأمنية.

وفي مستهل الحفل ألقى الأمير الدكتور بندر بن عبدالله المشاري آل سعود كلمة، أوضح فيها أن الاحتفال مع شركائنا بإنجاز جديد سيسهم -بإذن الله تعالى- في تسهيل وسرعة الإجراءات خلال مرحلة دورة البلاغات، وزيادة فعالياتها التي ترد إلى المركز الوطني للعمليات الأمنية 911 من خلال شراكة تقنية لمستقبل يختصر الزمن، ويدعم مسيرة التنمية والازدهار التي رسمها مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله -، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان - حفظه الله -، وبمتابعة الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف آل سعود وزير الداخلية - حفظه الله -. معربًا سموه عن شكره وتقديره لرئيس هيئة الهلال الأحمر السعودي، ولأصحاب السعادة الحضور.

وأوضح وكيل وزارة الداخلية للقدرات الأمنية، اللواء فهد الزرعة، أن أهمية هذه المشاركة مع قطاعات الدولة تكمن في تعزيز التكامل فيما بينها في مختلف الخدمات المقدمة للمواطنين والمقيمين، وسعيها للرقي بهذه الخدمات، والعمل على تقديمها بأفضل صورة وأكثر فاعلية؛ وبذلك يتم توحيد الجهود، والحد من الازدواجية في الموارد المالية والبشرية والطيف الترددي، والاستفادة من البنية التحتية المتوافرة لدى الجهتين لتحقيق أعلى درجات التنمية المستدامة. كما أنه خُصص لهيئة الهلال الأحمر السعودي أكثر من 2944 جهازًا يدويًّا، وأكثر من 506 أجهزة عربة، إضافة إلى 574 جهازًا مكتبيًّا، وربط موقعَين من مواقع الهيئة بشبكة الألياف البصرية بمنطقة مكة المكرمة والحوميات.

وأوضح اللواء الزرعة أن وزارة الداخلية تتطلع مستقبلاً، ومن خلال هذه الشراكة، إلى توفير تغطية لاسلكية متكاملة لجميع مدن السعودية، ومواقع تقديم الخدمات الإسعافية، إضافة إلى توفير اتصال آمن وفعَّال وعالي المستوى.

كما شهد الحفل العديد من الفقرات، بما في ذلك عرض مرئي، يحتوي على الخدمات المقدمة من قِبل وزارة الداخلية في مركز العمليات الأمنية الموحد (911).

ومن جهته، أبدى الدكتور محمد القاسم، رئيس هيئة الهلال الأحمر السعودي، شكره للأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف آل سعود، وزير الداخلية، ومساعده لشؤون التقنية، وفريق العمل على الجهود التي بُذلت لإنجاح مبادرة الربط التقني. منوهًا في هذا الصدد بأهمية الربط التقني مع مركز العمليات الأمنية الموحد 911، والاستفادة من التقنيات الأمنية والخدمية التي توفرها وزارة الداخلية.

حضر الحفل رئيس هيئة الهلال الأحمر السعودي د. محمد بن عبدالله القاسم، ومدير المركز الوطني للعمليات الأمنية اللواء عبدالرحمن الصالح، ووكيل وزارة الداخلية للقدرات الأمنية اللواء فهد بن إبراهيم الزرعة، ومدير الإدارة العامة للاتصالات والأنظمة الأمنية العقيد محمد عبدالرحمن الرشيد، ومدير مشروع مراكز العمليات الأمنية الموحدة (911)، ومدير برنامج الاتصال الأمني الموحد بوكالة الوزارة للقدرات الأمنية المهندس عبدالله الربيعة، ومدير مشروع شبكة الألياف البصرية المقدم نايف اللحياني، وعدد من المختصين من الجهتين.

وفي نهاية الحفل تم تكريم شركاء النجاح، وعدد من الحضور.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019