"الغامدي": استهداف مطار أبها لن يزيدنا إلا إصراراً على ردع الحوثي

أكد أنه عمل إجرامي شنيع عبر عن خبثهم وحقدهم وفشلهم

أدان مدير فرع الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمنطقة عسير الشيخ الدكتور سعود بن عليبي الغامدي حادثة استهداف مطار أبها اليوم.

وأكد الدكتور الغامدي أن ما قامت به مليشيات الحوثيين الإرهابية بشأن استهداف المدنيين في مطار أبها، ما هو إلا عمل إجرامي شنيع عبر عن خبثهم وحقدهم وفشلهم، ولن يزيد المملكة العربية السعودية إلا إصراراً على ردعهم واجتثاثهم وكل من يحاول التطاول على أمنها وأمن مواطنيها.

وأضاف الغامدي أن هذا الاعتداء دليل واضح على استمرار الميليشيات الحوثية في اعتداءاتها على أراضي المملكة العربية السعودية، وامتداداً لرفضها المساعي لحل الأزمة اليمنية، ورفضها جميع القرارات، مؤكداً بأنهم يفعلون أشياء خارجة جداً عن إطار الإسلام الحقيقي وتعاليمه السمحة وتجاوزوا الخطوط الحمراء بهذا الاعتداء الغاشم.


وأشار إلى أن هذه الجماعات الضالة أصبحت عميلة لأعداء الإسلام والمسلمين وما الحوثيون في اليمن وحزب الله في لبنان وداعش في العراق وسوريا إلا عملة واحدة تستهدف المقدسات الإسلامية والأماكن التي فيها تجمع الأبرياء بالتخريب والتدمير، سائلاً الله تعالى أن يهلكهم ويرد كيدهم في نحورهم وأن يعز الإسلام والمسلمين، ويحمي بلادنا من كل سوء ومكروه بقيادة والدنا خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين، وأن ينصر جنودنا البواسل في الحد الجنوبي، ويديم علينا نعمة الأمن والأمان.

4

12 يونيو 2019 - 9 شوّال 1440 07:56 PM

أكد أنه عمل إجرامي شنيع عبر عن خبثهم وحقدهم وفشلهم

"الغامدي": استهداف مطار أبها لن يزيدنا إلا إصراراً على ردع الحوثي

0 822

أدان مدير فرع الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بمنطقة عسير الشيخ الدكتور سعود بن عليبي الغامدي حادثة استهداف مطار أبها اليوم.

وأكد الدكتور الغامدي أن ما قامت به مليشيات الحوثيين الإرهابية بشأن استهداف المدنيين في مطار أبها، ما هو إلا عمل إجرامي شنيع عبر عن خبثهم وحقدهم وفشلهم، ولن يزيد المملكة العربية السعودية إلا إصراراً على ردعهم واجتثاثهم وكل من يحاول التطاول على أمنها وأمن مواطنيها.

وأضاف الغامدي أن هذا الاعتداء دليل واضح على استمرار الميليشيات الحوثية في اعتداءاتها على أراضي المملكة العربية السعودية، وامتداداً لرفضها المساعي لحل الأزمة اليمنية، ورفضها جميع القرارات، مؤكداً بأنهم يفعلون أشياء خارجة جداً عن إطار الإسلام الحقيقي وتعاليمه السمحة وتجاوزوا الخطوط الحمراء بهذا الاعتداء الغاشم.


وأشار إلى أن هذه الجماعات الضالة أصبحت عميلة لأعداء الإسلام والمسلمين وما الحوثيون في اليمن وحزب الله في لبنان وداعش في العراق وسوريا إلا عملة واحدة تستهدف المقدسات الإسلامية والأماكن التي فيها تجمع الأبرياء بالتخريب والتدمير، سائلاً الله تعالى أن يهلكهم ويرد كيدهم في نحورهم وأن يعز الإسلام والمسلمين، ويحمي بلادنا من كل سوء ومكروه بقيادة والدنا خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين، وأن ينصر جنودنا البواسل في الحد الجنوبي، ويديم علينا نعمة الأمن والأمان.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019