عالم فرنسي: هنا قامت حضارة شرق الجزيرة العربية قبل الإسلام

في محاضرة أقيمت في المتحف الوطني بالرياض

أعلن رئيس البعثة السعودية الفرنسية للتنقيب الأثري في شرق المملكة، بعد تنقيب استمر ل36 شهرًا؛ أن موقع ثاج بالمنطقة الشرقية هو أكبر موقع أثري في شرقي المملكة العربية السعودية.

وأوضح العالم الفرنسي المتخصص في علم الآثار الدكتور جيروم رومر، في محاضرة أُقيمت في المتحف الوطني بالرياض؛ أن مشروع التنقيب في موقع ثاج الأثري أظهر أن ثاج كانت مركزاً حضريّاً رئيساً في القرون الأخيرة قبل الميلاد والقرون الأولى بعد الميلاد.

وذكر الدكتور جيروم أن التنقيب عن هذه المدينة يلقي الضوء على فصل جديد من تاريخ الجزيرة العربية، مشيرًا إلى أن المواسم الثلاثة للتنقيب في الموقع من 2016م حتى 2018م؛ كشفت أن ثاج تعد الموقع الوحيد الذي يعد مدينة على الساحل الشرقي في الجزيرة العربية وإحدى الممالك العربية في فترة ما قبل الإسلام.

وأشار جيروم إلى أنه في العصور القديمة كانت شرقي الجزيرة العربية مركزاً تجاريّاً وثقافيّاً، وتقع على مفترق طرق الحضارات العظيمة في ذلك الوقت جنوبي الجزيرة العربية وبلاد الشام وبلاد ما بين النهرين والهند، واستضافت مدنها القوافل الغنية والممالك التجارية القوية.

وأفاد رئيس البعثة السعودية الفرنسية للتنقيب الأثري في ثاج بالمنطقة الشرقية؛ بأن موقع ثاج الأثري يقع على بعد 90 كم غربي مدينة الجبيل، ويتميز ببقايا مدينة قديمة واسعة بشكل استثنائي.

18

27 مارس 2019 - 20 رجب 1440 06:09 PM

في محاضرة أقيمت في المتحف الوطني بالرياض

عالم فرنسي: هنا قامت حضارة شرق الجزيرة العربية قبل الإسلام

7 11,324

أعلن رئيس البعثة السعودية الفرنسية للتنقيب الأثري في شرق المملكة، بعد تنقيب استمر ل36 شهرًا؛ أن موقع ثاج بالمنطقة الشرقية هو أكبر موقع أثري في شرقي المملكة العربية السعودية.

وأوضح العالم الفرنسي المتخصص في علم الآثار الدكتور جيروم رومر، في محاضرة أُقيمت في المتحف الوطني بالرياض؛ أن مشروع التنقيب في موقع ثاج الأثري أظهر أن ثاج كانت مركزاً حضريّاً رئيساً في القرون الأخيرة قبل الميلاد والقرون الأولى بعد الميلاد.

وذكر الدكتور جيروم أن التنقيب عن هذه المدينة يلقي الضوء على فصل جديد من تاريخ الجزيرة العربية، مشيرًا إلى أن المواسم الثلاثة للتنقيب في الموقع من 2016م حتى 2018م؛ كشفت أن ثاج تعد الموقع الوحيد الذي يعد مدينة على الساحل الشرقي في الجزيرة العربية وإحدى الممالك العربية في فترة ما قبل الإسلام.

وأشار جيروم إلى أنه في العصور القديمة كانت شرقي الجزيرة العربية مركزاً تجاريّاً وثقافيّاً، وتقع على مفترق طرق الحضارات العظيمة في ذلك الوقت جنوبي الجزيرة العربية وبلاد الشام وبلاد ما بين النهرين والهند، واستضافت مدنها القوافل الغنية والممالك التجارية القوية.

وأفاد رئيس البعثة السعودية الفرنسية للتنقيب الأثري في ثاج بالمنطقة الشرقية؛ بأن موقع ثاج الأثري يقع على بعد 90 كم غربي مدينة الجبيل، ويتميز ببقايا مدينة قديمة واسعة بشكل استثنائي.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019