ولي العهد في برقية شكر للرئيس ترامب: أغادر بلدكم الصديق ممتناً لما لقيته من استقبال

قال: أنتهز هذه الفرصة لأشيد مجدّداً بالعلاقات التاريخية والإستراتيجية بين بلدينا

بعث صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، برقية شكر للرئيس دونالد ترامب؛ رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، إثر مغادرته - حفظه الله - الولايات المتحدة الأمريكية فيما يلي نصها:

صاحب الفخامة الرئيس/ دونالد ترامـب

رئيس الولايات المتحدة الأمريكية

تحية طيبة:

يسرني وأنا أغادر بلدكم الصديق أن أتقدم لفخامتكم ببالغ الشكر والامتنان لما لقيته والوفد المرافق من حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة.

وأنتهز هذه الفرصة لأشيد مجدداً بالعلاقات التاريخية والإستراتيجية بين بلدينا، التي تشهد مزيداً من التطور في كافة المجالات، كما لا يفوتني أن أؤكد أنّ المباحثات التي تمت خلال الزيارة ستسهم في تعميق هذه العلاقات وتمتينها، وفي تعزيز أواصر التعاون المشترك، على النحو الذي يحقق مصلحة بلدينا وشعبينا الصديقين في ظل قيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وفخامتكم.

متمنياً لفخامتكم موفور الصحة والسعادة، ولشعب الولايات المتحدة الأمريكية الصديق استمرار التقدم والازدهار.

محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود

ولي العهد

نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع5

زيارة ولي العهد إلى الولايات المتحدة الأمريكية ولي العهد في أمريكا ولي العهد محمد بن سلمان جولة الأمير محمد بن سلمان

8

08 إبريل 2018 - 22 رجب 1439 08:15 AM

قال: أنتهز هذه الفرصة لأشيد مجدّداً بالعلاقات التاريخية والإستراتيجية بين بلدينا

ولي العهد في برقية شكر للرئيس ترامب: أغادر بلدكم الصديق ممتناً لما لقيته من استقبال

3 8,363

بعث صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، برقية شكر للرئيس دونالد ترامب؛ رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، إثر مغادرته - حفظه الله - الولايات المتحدة الأمريكية فيما يلي نصها:

صاحب الفخامة الرئيس/ دونالد ترامـب

رئيس الولايات المتحدة الأمريكية

تحية طيبة:

يسرني وأنا أغادر بلدكم الصديق أن أتقدم لفخامتكم ببالغ الشكر والامتنان لما لقيته والوفد المرافق من حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة.

وأنتهز هذه الفرصة لأشيد مجدداً بالعلاقات التاريخية والإستراتيجية بين بلدينا، التي تشهد مزيداً من التطور في كافة المجالات، كما لا يفوتني أن أؤكد أنّ المباحثات التي تمت خلال الزيارة ستسهم في تعميق هذه العلاقات وتمتينها، وفي تعزيز أواصر التعاون المشترك، على النحو الذي يحقق مصلحة بلدينا وشعبينا الصديقين في ظل قيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وفخامتكم.

متمنياً لفخامتكم موفور الصحة والسعادة، ولشعب الولايات المتحدة الأمريكية الصديق استمرار التقدم والازدهار.

محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود

ولي العهد

نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع5

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2018