فيديو مروع.. لحظة إخراج جثة امرأة من بطن تمساح عملاق

انقض عليها وهي تصطاد السمك من نهر بإندونيسيا

يكشف هذا الفيديو الصادم عن لحظة إخراج جثة امرأة من بطن تمساح عملاق، بعد وقت قصير من الْتهام الوحش لها في نهر بإندونيسيا.

وحسب صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، وقع الحادث مساء الجمعة الماضية، في نهر بمدينة تاركان في مقاطعة كالمنتان الشمالية، بإندونسيا، حين انقضّ تمساح عملاق، يبلغ طوله 6 أمتار، على امرأة تدعى "فاطمة "، 45 عامًا؛ بينما كانت تصطاد السمك من النهر.

وقال أصدقاء "فاطمة" المصدومون: إنهم سمعوا صرخاتها، وشاهدوا في رعب التمساح الضخم وهو يطبق فكيه حول جسدها ويجرها تحت سطح الماء، فقاموا على الفور بإبلاغ الشرطة.

وصباح اليوم التالي، قامت الشرطة وأعضاء من وكالة "تاركان" للإنقاذ ومجموعة من السكان، بالبحث عن التمساح، وبعد عدة ساعات وجدوه كامنًا في منطقة قريبة على ضفاف النهر.

وعلى الفور، قامت الشرطة بإطلاق النار على التمساح؛ بينما قام رجال وكالة الإنقاذ بسحبه وهو لا يزال حيًّا، وبالتعاون مع الأهالي تم وضع التمساح على ظهره والسيطرة عليه.

وتُظهر لقطات مروعة كيف قامت الشرطة ورجال وكالة الإنقاذ والسكان بفتح بطن التمساح؛ حيث تم العثور على أطراف من جسد الضحية، وبعدها عثروا على رأسها وجزء آخر من جسدها على ضفاف النهر.

وتم تسليم أجزاء جثة "فاطمة" إلى عائلتها في تاراكان من أجل دفنها.

وقال "أمير الدين"، رئيس وكالة تاركان الوطنية للإنقاذ: "لقد حَذّرنا السكان بالابتعاد عن المياه حيث قد يكون هناك المزيد من التماسيح في المنطقة".

وأضاف أمير الدين: "يحتاج الناس إلى كسب الرزق من الماء؛ وهو أمر لا يمكن تجنبه؛ لكن يجب أن يكونوا أكثر حرصًا وحذرًا".

جثة امرأة تمساح إندونيسيا

86

16 يونيو 2020 - 24 شوّال 1441 01:22 PM

انقض عليها وهي تصطاد السمك من نهر بإندونيسيا

فيديو مروع.. لحظة إخراج جثة امرأة من بطن تمساح عملاق

3 46,002

يكشف هذا الفيديو الصادم عن لحظة إخراج جثة امرأة من بطن تمساح عملاق، بعد وقت قصير من الْتهام الوحش لها في نهر بإندونيسيا.

وحسب صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، وقع الحادث مساء الجمعة الماضية، في نهر بمدينة تاركان في مقاطعة كالمنتان الشمالية، بإندونسيا، حين انقضّ تمساح عملاق، يبلغ طوله 6 أمتار، على امرأة تدعى "فاطمة "، 45 عامًا؛ بينما كانت تصطاد السمك من النهر.

وقال أصدقاء "فاطمة" المصدومون: إنهم سمعوا صرخاتها، وشاهدوا في رعب التمساح الضخم وهو يطبق فكيه حول جسدها ويجرها تحت سطح الماء، فقاموا على الفور بإبلاغ الشرطة.

وصباح اليوم التالي، قامت الشرطة وأعضاء من وكالة "تاركان" للإنقاذ ومجموعة من السكان، بالبحث عن التمساح، وبعد عدة ساعات وجدوه كامنًا في منطقة قريبة على ضفاف النهر.

وعلى الفور، قامت الشرطة بإطلاق النار على التمساح؛ بينما قام رجال وكالة الإنقاذ بسحبه وهو لا يزال حيًّا، وبالتعاون مع الأهالي تم وضع التمساح على ظهره والسيطرة عليه.

وتُظهر لقطات مروعة كيف قامت الشرطة ورجال وكالة الإنقاذ والسكان بفتح بطن التمساح؛ حيث تم العثور على أطراف من جسد الضحية، وبعدها عثروا على رأسها وجزء آخر من جسدها على ضفاف النهر.

وتم تسليم أجزاء جثة "فاطمة" إلى عائلتها في تاراكان من أجل دفنها.

وقال "أمير الدين"، رئيس وكالة تاركان الوطنية للإنقاذ: "لقد حَذّرنا السكان بالابتعاد عن المياه حيث قد يكون هناك المزيد من التماسيح في المنطقة".

وأضاف أمير الدين: "يحتاج الناس إلى كسب الرزق من الماء؛ وهو أمر لا يمكن تجنبه؛ لكن يجب أن يكونوا أكثر حرصًا وحذرًا".

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020