"يجد نفسه في وضع هش".. خطاب مرتقب لـ"بايدن" حول الانسحاب من أفغانستان

وعد إنهاء الحرب حظي بشعبية واسعة لكنه تحول إلى شعور هزيمة نكراء

يتوجه الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى الأمريكيين، اليوم (الثلاثاء) بشأن خروج الولايات المتحدة من أفغانستان بعد حرب فاشلة استمرت 20 عامًا كان تعهد إنهائها لكن أيامها الأخيرة تلقي بظلالها على رئاسته.

وذكر البيت الأبيض أنه من المقرر أن يلقي الرئيس "بايدن" خطابه الساعة 14,54 (18,45 ت غ)، في تأجيل عن التوقيت المعلن سابقًا، وفقًا لـ"فرانس 24".

ووضع حد لهذه "الحرب التي لا تنتهي"، كان أحد أكبر وعود "بايدن" أثناء حملته الانتخابية، وكانت الفكرة تحظى بشعبية واسعة.

وبعد مقتل 2356 عسكريًا أمريكيًا وجرح عدة آلاف آخرين، وإنفاق ما يقدر بنحو 2,3 تريليون دولار في مسعى للانتصار على حركة طالبان، عاد المتمردون إلى السلطة مع فقدان الأمريكيين الاهتمام بالحرب، لكن الانسحاب الذي انتهى بمغادرة آخر القوات والدبلوماسيين جوًا عند منتصف الليل من كابول، اعتبره كثيرون في الولايات المتحدة هزيمة نكراء.

ويجد "بايدن" الذي يتحمل تلك الهزيمة، نفسه الآن في وضع سياسي هش.

2

31 أغسطس 2021 - 23 محرّم 1443 09:27 PM

وعد إنهاء الحرب حظي بشعبية واسعة لكنه تحول إلى شعور هزيمة نكراء

"يجد نفسه في وضع هش".. خطاب مرتقب لـ"بايدن" حول الانسحاب من أفغانستان

0 349

يتوجه الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى الأمريكيين، اليوم (الثلاثاء) بشأن خروج الولايات المتحدة من أفغانستان بعد حرب فاشلة استمرت 20 عامًا كان تعهد إنهائها لكن أيامها الأخيرة تلقي بظلالها على رئاسته.

وذكر البيت الأبيض أنه من المقرر أن يلقي الرئيس "بايدن" خطابه الساعة 14,54 (18,45 ت غ)، في تأجيل عن التوقيت المعلن سابقًا، وفقًا لـ"فرانس 24".

ووضع حد لهذه "الحرب التي لا تنتهي"، كان أحد أكبر وعود "بايدن" أثناء حملته الانتخابية، وكانت الفكرة تحظى بشعبية واسعة.

وبعد مقتل 2356 عسكريًا أمريكيًا وجرح عدة آلاف آخرين، وإنفاق ما يقدر بنحو 2,3 تريليون دولار في مسعى للانتصار على حركة طالبان، عاد المتمردون إلى السلطة مع فقدان الأمريكيين الاهتمام بالحرب، لكن الانسحاب الذي انتهى بمغادرة آخر القوات والدبلوماسيين جوًا عند منتصف الليل من كابول، اعتبره كثيرون في الولايات المتحدة هزيمة نكراء.

ويجد "بايدن" الذي يتحمل تلك الهزيمة، نفسه الآن في وضع سياسي هش.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021