"تعليم الطائف" يُطلق خطته للتوعية بفيروس كورونا المستجد

لتعزيز البيئة المدرسية وجعلها صحية وآمنة

أكد المدير العام للتعليم بالطائف طلال بن مبارك اللهيبي، على جميع الإدارات ومكاتب التعليم والمدارس بتنفيذ خطة التوعية بفيروس كورونا المستجد، تحت شعار (الطائف مدينة صحية). وتهدف الخطة إلى تعزيز البيئة المدرسية وجعلها بيئة صحية آمنة، والحد من انتشار الأمراض المعدية ووقاية منسوبي ومنسوبات المدارس منها، ونشر المفاهيم والمعارف الصحية السليمة في المدارس والمجتمع، وبناء الاتجاهات الصحية السليمة، بالإضافة إلى ترسيخ السلوك الصحي السليم وتغيير السلوك الخاطئ، وتحسين الصحة على مستوى الفرد والمجتمع، وخفض معدلات حدوث الأمراض وانتشارها.

وأطلقت الإدارة العامة للتعليم بمحافظة الطائف، ممثلةً في إدارة الشؤون الصحية المدرسية؛ خطتها للتوعية بفيروس كورونا المستجد، تحت شعار (الطائف مدينة صحية)، بحيث تستهدف جميع الإدارات الداخلية ذات العلاقة، والمدارس والجهات الخارجية المشاركة؛ لتوعية ما يزيد على 290 ألفًا من منسوبيها من معلمين ومعلمات وطلاب وطالبات ومشرفين ومشرفات وإداريين وإداريات، من خلال مؤشرات إنجاز وأساليب متعددة في المتابعة والتقييم.

وتضمنت الخطة التي نشرتها "سبق": "التعريف بالمرض ومدى انتشاره وطرق انتقال العدوى، وأيضاً فترة حضانة المرض في جسم الإنسان، والأعراض المصاحبة له ومضاعفاته، والأساليب المتبعة في الوقاية منه".

في حين سيكون هناك برنامج زمني للتنسيق بين الجهات الداخلية والخارجية، من أجل عملية التنفيذ، بالإضافة إلى تشكيل لجان في جميع المدارس والروضات وأندية الحي، بتطبيق جميع الإرشادات والتعليمات في الخطة، لتحقيق مؤشرات الإنجاز في تقارير الزيارة للمشرفين والمشرفات للمدارس؛ منها تحقيق الأهداف وزيادة الوعي وتوفر العيادات الصحية وانعدام الإصابات، وتحسن البيئة المدرسية، وتغطية جميع المدارس بالزيارات وعدد الفعاليات التي تم تنفيذها.

تعليم الطائف فيروس كورونا الجديد

1

05 فبراير 2020 - 11 جمادى الآخر 1441 05:32 PM

لتعزيز البيئة المدرسية وجعلها صحية وآمنة

"تعليم الطائف" يُطلق خطته للتوعية بفيروس كورونا المستجد

0 986

أكد المدير العام للتعليم بالطائف طلال بن مبارك اللهيبي، على جميع الإدارات ومكاتب التعليم والمدارس بتنفيذ خطة التوعية بفيروس كورونا المستجد، تحت شعار (الطائف مدينة صحية). وتهدف الخطة إلى تعزيز البيئة المدرسية وجعلها بيئة صحية آمنة، والحد من انتشار الأمراض المعدية ووقاية منسوبي ومنسوبات المدارس منها، ونشر المفاهيم والمعارف الصحية السليمة في المدارس والمجتمع، وبناء الاتجاهات الصحية السليمة، بالإضافة إلى ترسيخ السلوك الصحي السليم وتغيير السلوك الخاطئ، وتحسين الصحة على مستوى الفرد والمجتمع، وخفض معدلات حدوث الأمراض وانتشارها.

وأطلقت الإدارة العامة للتعليم بمحافظة الطائف، ممثلةً في إدارة الشؤون الصحية المدرسية؛ خطتها للتوعية بفيروس كورونا المستجد، تحت شعار (الطائف مدينة صحية)، بحيث تستهدف جميع الإدارات الداخلية ذات العلاقة، والمدارس والجهات الخارجية المشاركة؛ لتوعية ما يزيد على 290 ألفًا من منسوبيها من معلمين ومعلمات وطلاب وطالبات ومشرفين ومشرفات وإداريين وإداريات، من خلال مؤشرات إنجاز وأساليب متعددة في المتابعة والتقييم.

وتضمنت الخطة التي نشرتها "سبق": "التعريف بالمرض ومدى انتشاره وطرق انتقال العدوى، وأيضاً فترة حضانة المرض في جسم الإنسان، والأعراض المصاحبة له ومضاعفاته، والأساليب المتبعة في الوقاية منه".

في حين سيكون هناك برنامج زمني للتنسيق بين الجهات الداخلية والخارجية، من أجل عملية التنفيذ، بالإضافة إلى تشكيل لجان في جميع المدارس والروضات وأندية الحي، بتطبيق جميع الإرشادات والتعليمات في الخطة، لتحقيق مؤشرات الإنجاز في تقارير الزيارة للمشرفين والمشرفات للمدارس؛ منها تحقيق الأهداف وزيادة الوعي وتوفر العيادات الصحية وانعدام الإصابات، وتحسن البيئة المدرسية، وتغطية جميع المدارس بالزيارات وعدد الفعاليات التي تم تنفيذها.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020