أمير الشرقية: القيادة حريصة على تعزيز الهوية العمرانية لكل منطقة

اطلع على عدد من مشروعات "أمانة الأحساء"

التقى أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، اليوم، أمين الأحساء المهندس عادل الملحم، والذي قدّم عرضاً مفصلاً عن عدد من مشروعات الأمانة في محافظة الأحساء.

ونوّه أمير الشرقية في مستهل اللقاء بحرص القيادة الرشيدة على تعزيز الهوية العمرانية لك لمنطقة، والحفاظ على الإرث التاريخي والحضاري، وتنفيذ المشروعات وفق معايير وقيم الاستدامة، التي تضمن تحقيق رؤية المملكة 2030، التي وضعت أهدافاً ومعايير لأنسنة المدن، ودعم السياحة والمبادرات التي تخدم هذا الجانب.

وأكد أمير المنطقة على ضرورة العمل التكاملي مع مختلف الجهات لاستمرار جهود الحفاظ على واحة الأحساء باعتبارها موقعاً للتراث العالمي، كما أوضح أهمية المتابعة المستمرة للمشروعات، والحرص أن تكون هذه المشروعات داعمةً للحركة التجارية والاقتصادية في المنطقة، وأن ينتظم عقد المشاريع وصولاً إلى تحقيق التنمية والتطوير في واحة الأحساء.

كما اطلع على مستجدات عدة مشاريع منها مشروع تقاطع طريق الملك عبدالله وطريق الظهران، والذي من المتوقع افتتاحه خلال شهرين إلى ثلاثة أشهر، وما اتخذته أمانة الأحساء من خطوات لتسريع العمل، وإنجازه وفق المخطط له وكذلك مشروع سوق الحرفيين (قلعة الحرفيين) الذي تنفذه أمانة الأحساء.

من جانبه أكد أمين الأحساء المهندس عادل الملحم، أن مشروع الطريق الدائري وصلت فيه مرحلة نزع الملكيات إلى 65% بقيمة تتجاوز 700 مليون ريال، وهو مشروع مرتبط بتطوير وسط الهفوف التاريخي، باعتباره محوراً يسهم في التخفيف من الحركة المرورية وسط المدينة، بما يهيئها لتكون مكاناً سياحياً يسهل الوصول إليه، ويساعد على إقامة الفعاليات والمناسبات في الساحات العامة.

أمير الشرقية أمين الأحساء

1

17 ديسمبر 2019 - 20 ربيع الآخر 1441 05:58 PM

اطلع على عدد من مشروعات "أمانة الأحساء"

أمير الشرقية: القيادة حريصة على تعزيز الهوية العمرانية لكل منطقة

0 171

التقى أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، اليوم، أمين الأحساء المهندس عادل الملحم، والذي قدّم عرضاً مفصلاً عن عدد من مشروعات الأمانة في محافظة الأحساء.

ونوّه أمير الشرقية في مستهل اللقاء بحرص القيادة الرشيدة على تعزيز الهوية العمرانية لك لمنطقة، والحفاظ على الإرث التاريخي والحضاري، وتنفيذ المشروعات وفق معايير وقيم الاستدامة، التي تضمن تحقيق رؤية المملكة 2030، التي وضعت أهدافاً ومعايير لأنسنة المدن، ودعم السياحة والمبادرات التي تخدم هذا الجانب.

وأكد أمير المنطقة على ضرورة العمل التكاملي مع مختلف الجهات لاستمرار جهود الحفاظ على واحة الأحساء باعتبارها موقعاً للتراث العالمي، كما أوضح أهمية المتابعة المستمرة للمشروعات، والحرص أن تكون هذه المشروعات داعمةً للحركة التجارية والاقتصادية في المنطقة، وأن ينتظم عقد المشاريع وصولاً إلى تحقيق التنمية والتطوير في واحة الأحساء.

كما اطلع على مستجدات عدة مشاريع منها مشروع تقاطع طريق الملك عبدالله وطريق الظهران، والذي من المتوقع افتتاحه خلال شهرين إلى ثلاثة أشهر، وما اتخذته أمانة الأحساء من خطوات لتسريع العمل، وإنجازه وفق المخطط له وكذلك مشروع سوق الحرفيين (قلعة الحرفيين) الذي تنفذه أمانة الأحساء.

من جانبه أكد أمين الأحساء المهندس عادل الملحم، أن مشروع الطريق الدائري وصلت فيه مرحلة نزع الملكيات إلى 65% بقيمة تتجاوز 700 مليون ريال، وهو مشروع مرتبط بتطوير وسط الهفوف التاريخي، باعتباره محوراً يسهم في التخفيف من الحركة المرورية وسط المدينة، بما يهيئها لتكون مكاناً سياحياً يسهل الوصول إليه، ويساعد على إقامة الفعاليات والمناسبات في الساحات العامة.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020