"كيا الجبر" تطلق مجلسها الاستشاري لقيادة المرأة

عيسى: سيكون هو الضابط لأفكارنا وقراراتنا

أعلنت شركة الجبر التجارية، وكلاء سيارات "كيا موتورز" في السعودية، رسميًّا إطلاق المجلس الاستشاري لقيادة المرأة الخاص بالشركة، الذي جاء إعلانه كمحصلة نهائية للقاءات وورش العمل التي قامت بها الشركة عقب صدور القرار السامي الكريم بالسماح بقيادة المرأة المركبات.

وشهدت مدينة جدة مؤخرًا حفل إطلاق المجلس الاستشاري بحضور فيصل أبو شوشة رئيس اللجنة الوطنية لوكلاء السيارات، والمهندس خالد عيسى الرئيس التنفيذي لشركة الجبر التجارية للسيارات، وعضوات المجلس الاستشاري، وعدد من الشخصيات الاجتماعية.

وفي بداية الحفل تحدث الرئيس التنفيذي لشركة الجبر التجارية، المهندس خالد عيسى، قائلاً: "يأتي إطلاق المجلس الاستشاري لقيادة المرأة بالشركة في ظل المرحلة الاستثنائية التي تعيشها السعودية من تاريخها، مرحلة تتسارع فيها الخطى نحو آفاق المستقبل في هذا البلد المعطاء، وما كان بالأمس حلمًا أصبح اليوم واقعًا نعيشه، قادنا إليه بعد توفيق المولى - عز وجل - الرؤية الحكيمة التي أطلقها ولي العهد الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، بمباركة ومتابعة من والدنا جميعًا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز –حفظهما الله-".

وأضاف: "من ضمن جملة القرارات التاريخية التي شهدتها السعودية في هذا العهد الميمون القرار السامي الكريم بالسماح بقيادة المرأة، الذي حرصنا في شركة الجبر التجارية، بصفتنا وكلاء لسيارات كيا، على أن يكون تفاعلنا معه على قدر تطلعات عملائنا وعميلاتنا، ومستوى الثقة الكبيرة التي باتت تتمتع بها سيارات كيا في السوق السعودية؛ فكانت البداية عبر استفتاءات عما تريده المرأة، وفوجئنا بأن المرأة في السعودية هي أكثر منطقًا في شراء السيارات، وعلى عكس توقعات الجميع بأن اختيار المرأة للسيارة سيكون أكثر عاطفية".

وتابع: "انبثقت من هنا فكرة استشارة المرأة لما تريد من خلال الحوار المباشر مع شرائح متعددة من سيدات المجتمع في مختلف مدن السعودية؛ لنستمع إلى آرائهن واقتراحاتهن. وبعد أن وجدنا أن الصورة النمطية عن المرأة السعودية التي اعتقدها البعض في البداية عند صدور القرار ما هي إلا من وحي الخيال، وأن سيدات المجتمع يتمتعن بقدر كبير من الذكاء والمعرفة فيما يرغبن من السيارة كوسيلة تنقل مهمة، من هنا وُلدت فكرة إنشاء المجلس الاستشاري للاستفادة من هذا الجانب الحيوي الاستراتيجي من المعلومات لبناء خططنا للتعامل مع هذه النقلة النوعية في المجتمع السعودي".

وأشار إلى أن هذا المجلس "سيكون هو الضابط لأفكارنا وقراراتنا في كل ما يخص الجوانب المتعلقة بقيادة المرأة واختياراتها، وسيكون منبعًا للمزيد من المبادرات التي ستطبق -بإذن الله- على أرض الواقع".

12

19 مايو 2018 - 4 رمضان 1439 10:56 PM

عيسى: سيكون هو الضابط لأفكارنا وقراراتنا

"كيا الجبر" تطلق مجلسها الاستشاري لقيادة المرأة

3 8,696

أعلنت شركة الجبر التجارية، وكلاء سيارات "كيا موتورز" في السعودية، رسميًّا إطلاق المجلس الاستشاري لقيادة المرأة الخاص بالشركة، الذي جاء إعلانه كمحصلة نهائية للقاءات وورش العمل التي قامت بها الشركة عقب صدور القرار السامي الكريم بالسماح بقيادة المرأة المركبات.

وشهدت مدينة جدة مؤخرًا حفل إطلاق المجلس الاستشاري بحضور فيصل أبو شوشة رئيس اللجنة الوطنية لوكلاء السيارات، والمهندس خالد عيسى الرئيس التنفيذي لشركة الجبر التجارية للسيارات، وعضوات المجلس الاستشاري، وعدد من الشخصيات الاجتماعية.

وفي بداية الحفل تحدث الرئيس التنفيذي لشركة الجبر التجارية، المهندس خالد عيسى، قائلاً: "يأتي إطلاق المجلس الاستشاري لقيادة المرأة بالشركة في ظل المرحلة الاستثنائية التي تعيشها السعودية من تاريخها، مرحلة تتسارع فيها الخطى نحو آفاق المستقبل في هذا البلد المعطاء، وما كان بالأمس حلمًا أصبح اليوم واقعًا نعيشه، قادنا إليه بعد توفيق المولى - عز وجل - الرؤية الحكيمة التي أطلقها ولي العهد الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، بمباركة ومتابعة من والدنا جميعًا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز –حفظهما الله-".

وأضاف: "من ضمن جملة القرارات التاريخية التي شهدتها السعودية في هذا العهد الميمون القرار السامي الكريم بالسماح بقيادة المرأة، الذي حرصنا في شركة الجبر التجارية، بصفتنا وكلاء لسيارات كيا، على أن يكون تفاعلنا معه على قدر تطلعات عملائنا وعميلاتنا، ومستوى الثقة الكبيرة التي باتت تتمتع بها سيارات كيا في السوق السعودية؛ فكانت البداية عبر استفتاءات عما تريده المرأة، وفوجئنا بأن المرأة في السعودية هي أكثر منطقًا في شراء السيارات، وعلى عكس توقعات الجميع بأن اختيار المرأة للسيارة سيكون أكثر عاطفية".

وتابع: "انبثقت من هنا فكرة استشارة المرأة لما تريد من خلال الحوار المباشر مع شرائح متعددة من سيدات المجتمع في مختلف مدن السعودية؛ لنستمع إلى آرائهن واقتراحاتهن. وبعد أن وجدنا أن الصورة النمطية عن المرأة السعودية التي اعتقدها البعض في البداية عند صدور القرار ما هي إلا من وحي الخيال، وأن سيدات المجتمع يتمتعن بقدر كبير من الذكاء والمعرفة فيما يرغبن من السيارة كوسيلة تنقل مهمة، من هنا وُلدت فكرة إنشاء المجلس الاستشاري للاستفادة من هذا الجانب الحيوي الاستراتيجي من المعلومات لبناء خططنا للتعامل مع هذه النقلة النوعية في المجتمع السعودي".

وأشار إلى أن هذا المجلس "سيكون هو الضابط لأفكارنا وقراراتنا في كل ما يخص الجوانب المتعلقة بقيادة المرأة واختياراتها، وسيكون منبعًا للمزيد من المبادرات التي ستطبق -بإذن الله- على أرض الواقع".

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2018