المياه الوطنية: ضخ 640 ألف متر مكعب لمكة والمشاعر يوم عرفة

قالت: الشركة لم تشهد أي انقطاعات مؤثرة على عملياتها التشغيلية

أعلنت شركة المياه الوطنية عن مواصلة إمدادات المياه لمكة المكرمة والمشاعر المقدسة.


وأوضحت الشركة أن كميات المياه المستلمة من محطات تحلية المياه المالحة لمكة المكرمة والمشاعر المقدسة بلغت ما يقارب (640,000) متر مكعب، حيث كان نصيب مشعر عرفات منها (40,000) م3 .


وأشارت الشركة أنه على صعيد الكفاءة التشغيلية، فقد بلغ إجمالي كميات المياه الموزعة من قبل الشركة للأربع وعشرين ساعة الماضية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة ومرافق الخدمات العامة بالحرم المكي الشريف إلى (640,000) ألف متر مكعب ليصل معدل الضخ المستمر إلى (21) ساعة في اليوم للأحياء المخدومة بالشبكات بمدينة مكة المكرمة وعلى مدار الساعة لشبكات المشاعر المقدسة ولمرافق المسجد الحرام.


ولم تشهد الشركة بتوفيق من الله أي انقطاعات مؤثرة على عملياتها التشغيلية مع عدم رصد أي حالات تخل بالأمن والسلامة ولله الحمد مع استمرارية الجاهزية التامة للفرق الميدانية لمباشرة ومعالجة أي طارئ –لا سمح الله- وفقاً للممارسات المهنية وتبعًا للبروتوكولات الصحية .

المياه الوطنية

1

31 يوليو 2020 - 10 ذو الحجة 1441 12:00 PM

قالت: الشركة لم تشهد أي انقطاعات مؤثرة على عملياتها التشغيلية

المياه الوطنية: ضخ 640 ألف متر مكعب لمكة والمشاعر يوم عرفة

0 403

أعلنت شركة المياه الوطنية عن مواصلة إمدادات المياه لمكة المكرمة والمشاعر المقدسة.


وأوضحت الشركة أن كميات المياه المستلمة من محطات تحلية المياه المالحة لمكة المكرمة والمشاعر المقدسة بلغت ما يقارب (640,000) متر مكعب، حيث كان نصيب مشعر عرفات منها (40,000) م3 .


وأشارت الشركة أنه على صعيد الكفاءة التشغيلية، فقد بلغ إجمالي كميات المياه الموزعة من قبل الشركة للأربع وعشرين ساعة الماضية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة ومرافق الخدمات العامة بالحرم المكي الشريف إلى (640,000) ألف متر مكعب ليصل معدل الضخ المستمر إلى (21) ساعة في اليوم للأحياء المخدومة بالشبكات بمدينة مكة المكرمة وعلى مدار الساعة لشبكات المشاعر المقدسة ولمرافق المسجد الحرام.


ولم تشهد الشركة بتوفيق من الله أي انقطاعات مؤثرة على عملياتها التشغيلية مع عدم رصد أي حالات تخل بالأمن والسلامة ولله الحمد مع استمرارية الجاهزية التامة للفرق الميدانية لمباشرة ومعالجة أي طارئ –لا سمح الله- وفقاً للممارسات المهنية وتبعًا للبروتوكولات الصحية .

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020