مختص: التقدم في تقرير ممارسة الأعمال يخلق فرصة متنوعة للاستثمار الخارجي

قال لـ"سبق": تقرير البنك الدولي سيحدث تغييرًا إيجابيًّا في تنويع مصادر الدخل بالمملكة

أكد كاتب متخصص في التمويل الإسلامي أن تقدم المملكة في تقرير ممارسة الأعمال الصادر عن مجموعة البنك الدولي؛ يؤكد الجدية والكفاءة في إحداث تغيير إيجابي في الاقتصاد السعودي؛ ما يعكس مدى نجاح خطط التحول الوطني 2020م وفاعلية أهداف رؤية 2030م لتحسين بيئة الأعمال.

وفي التفاصيل قال المتخصص في التمويل الإسلامي الدكتور صلاح بن فهد الشلهوب لـ"سبق": إن تقدم المملكة تقرير ممارسة الأعمال تطور كبير، وهو يؤكد الجدية والكفاءة في إحداث تغيير إيجابي تجاه تحول المملكة إلى تنويع مصادر الدخل وتوفير فرص متنوعة للمستثمرين على النطاق المحلي".

وأضاف الدكتور الشلهوب أن هذا التقدم سيؤدي إلى فرصة متنوعة للاستثمار الخارجي؛ حيث يؤدي "إلى جذب الاستثمارات الأجنبية وتوفر فرص عمل نوعية في المجتمع، إضافة إلى الفرص الكبيرة في قطاع التوظيف".

يشار إلى أن تحسين البيئة الاستثمارية في المملكة ورفع تنافسيتها عالميًّا من شأنه جذب الاستثمارات النوعية ونقل المعرفة والخبرات وخلق الوظائف داخل السوق السعودي.

البنك الدولي المملكة العربية السعودية الرؤية السعودية 2030 رؤية 2030 رؤية السعودية 2030 صلاح الشلهوب

9

25 أكتوبر 2019 - 26 صفر 1441 10:06 PM

قال لـ"سبق": تقرير البنك الدولي سيحدث تغييرًا إيجابيًّا في تنويع مصادر الدخل بالمملكة

مختص: التقدم في تقرير ممارسة الأعمال يخلق فرصة متنوعة للاستثمار الخارجي

5 1,677

أكد كاتب متخصص في التمويل الإسلامي أن تقدم المملكة في تقرير ممارسة الأعمال الصادر عن مجموعة البنك الدولي؛ يؤكد الجدية والكفاءة في إحداث تغيير إيجابي في الاقتصاد السعودي؛ ما يعكس مدى نجاح خطط التحول الوطني 2020م وفاعلية أهداف رؤية 2030م لتحسين بيئة الأعمال.

وفي التفاصيل قال المتخصص في التمويل الإسلامي الدكتور صلاح بن فهد الشلهوب لـ"سبق": إن تقدم المملكة تقرير ممارسة الأعمال تطور كبير، وهو يؤكد الجدية والكفاءة في إحداث تغيير إيجابي تجاه تحول المملكة إلى تنويع مصادر الدخل وتوفير فرص متنوعة للمستثمرين على النطاق المحلي".

وأضاف الدكتور الشلهوب أن هذا التقدم سيؤدي إلى فرصة متنوعة للاستثمار الخارجي؛ حيث يؤدي "إلى جذب الاستثمارات الأجنبية وتوفر فرص عمل نوعية في المجتمع، إضافة إلى الفرص الكبيرة في قطاع التوظيف".

يشار إلى أن تحسين البيئة الاستثمارية في المملكة ورفع تنافسيتها عالميًّا من شأنه جذب الاستثمارات النوعية ونقل المعرفة والخبرات وخلق الوظائف داخل السوق السعودي.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020