فيديو .. قرية "الماء الحار" من الأعراس السعودية إلى الفضائية الهندية

تعالج مياهها الأمراض الجلدية والروماتيزم والصدفية

أذاعت إحدى الفضائيات الهندية تقريراً مؤخرًا عن قرية "الماء الحار" التي تضم إحدى العيون المائية المميزة في المملكة.

وكشف التقرير عن أهمية العيون المائية في علاج الأمراض الجلدية والصدرية ودورها في الاسترخاء؛ الأمر الذي شجع الهنود العاملين في المملكة على زيارتها والاهتمام بها.

وتقع قرية "الماء الحار" جنوب 180 كلم جنوب مكة المكرمة، في مركز غميقة الشهير بالمناظر الطبيعية الرائعة، وتتميز المنطقة بالهواء النقي والطبيعة الخضراء، بالإضافة إلى ينابيع المياه الحارة الكبريتية ذات الفوائد الصحية الكبيرة.

وتُعد عين الماء الحار بمركز غميقة من أكثر العيون في المملكة سخونة، حيث تصل إلى درجتها إلى 80 درجة، وتتدفق منها المياه الحارة نحو سطح الأرض من بين الشقوق الصخرية بصورة طبيعية على حسب منسوب المياه وطبيعة الأرض، وهي مياه معدنية نتيجة اختراق المياه للصخور الحاملة لهذه المواد الكبريتية التي غالبًا ما تكون من أصل بركاني.

وذكرت العديد من الدراسات على المياه الكبريتية أنها تعالج الأمراض الجلدية وأمراض الروماتيزم، والصدفية، والهرش والجرب.

وتذخر السعودية بالعديد من أشهر العيون الحارة مثل عين "جبل ليبيا" بين مكة وجازان، وعين "روان العبيد" الحارة وتقع في وادي جازان، وعين "بني مالك" وادي ضمد و"وادي لجب"، وتضم الأحساء أكثر من 30 عينًا طبيعية وغيرها من العيون في ربوع السعودية .

يذكر أن العيون المائية في المملكة عرف عنها قديمًا أنها كانت مزاراً لكل مقبل على الزواج، بل وتعتبر ضمن عادات اجتماعية، حيث تخصص بعض العيون الحارة في جنوب المملكة لاستحمام العريس وعائلته وأصدقائه لتبدأ مراسيم الاغتسال بالأهازيج والفرح.

165

14 ديسمبر 2017 - 26 ربيع الأول 1439 02:57 PM

تعالج مياهها الأمراض الجلدية والروماتيزم والصدفية

فيديو .. قرية "الماء الحار" من الأعراس السعودية إلى الفضائية الهندية

13 31,165

أذاعت إحدى الفضائيات الهندية تقريراً مؤخرًا عن قرية "الماء الحار" التي تضم إحدى العيون المائية المميزة في المملكة.

وكشف التقرير عن أهمية العيون المائية في علاج الأمراض الجلدية والصدرية ودورها في الاسترخاء؛ الأمر الذي شجع الهنود العاملين في المملكة على زيارتها والاهتمام بها.

وتقع قرية "الماء الحار" جنوب 180 كلم جنوب مكة المكرمة، في مركز غميقة الشهير بالمناظر الطبيعية الرائعة، وتتميز المنطقة بالهواء النقي والطبيعة الخضراء، بالإضافة إلى ينابيع المياه الحارة الكبريتية ذات الفوائد الصحية الكبيرة.

وتُعد عين الماء الحار بمركز غميقة من أكثر العيون في المملكة سخونة، حيث تصل إلى درجتها إلى 80 درجة، وتتدفق منها المياه الحارة نحو سطح الأرض من بين الشقوق الصخرية بصورة طبيعية على حسب منسوب المياه وطبيعة الأرض، وهي مياه معدنية نتيجة اختراق المياه للصخور الحاملة لهذه المواد الكبريتية التي غالبًا ما تكون من أصل بركاني.

وذكرت العديد من الدراسات على المياه الكبريتية أنها تعالج الأمراض الجلدية وأمراض الروماتيزم، والصدفية، والهرش والجرب.

وتذخر السعودية بالعديد من أشهر العيون الحارة مثل عين "جبل ليبيا" بين مكة وجازان، وعين "روان العبيد" الحارة وتقع في وادي جازان، وعين "بني مالك" وادي ضمد و"وادي لجب"، وتضم الأحساء أكثر من 30 عينًا طبيعية وغيرها من العيون في ربوع السعودية .

يذكر أن العيون المائية في المملكة عرف عنها قديمًا أنها كانت مزاراً لكل مقبل على الزواج، بل وتعتبر ضمن عادات اجتماعية، حيث تخصص بعض العيون الحارة في جنوب المملكة لاستحمام العريس وعائلته وأصدقائه لتبدأ مراسيم الاغتسال بالأهازيج والفرح.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2018