فؤاد أنور لـ"سبق": لم تساندني جماهير ماجد ولا إعلام سامي.. أنا الأسطورة الحقيقية

قال إن دوري الأمير محمد بن سلمان أقوى دوري عربي وفوز النصر به مستحق

- صراحتي وجرأتي جعلت رؤساء الأندية يترددون في تعييني مدربًا حتى لا أسرق الأضواء منهم

- السعودية لم تأخذ حقها في المقاعد والمناصب الرياضية القيادية في "الآسيوي" و"الفيفا" والسبب التخطيط الضعيف

- دوري العام القادم سيكون الأقوى والأصعب والتنافس سيكون شرسًا بين الكبار والتعاون وشباب البلطان
- أتحدى أن تعطي "الهيئة" أو اللجان الدوري لأي فريق والزوبعة الإعلامية تعودنا عليها من الفاشلين
- السماح للأندية بـ8 لاعبين أجانب قرار جريء زاد التنافس والإثارة وأتمنى استمراره لسنوات
- "حمد الله" و"مرابط" و"غوميز" و"توامبا" أعطوا الإثارة والحماس للمباريات وهم نجوم الموسم
- إقالة المدرب "خيسوس" قرار خاطئ خسر بسببه الهلال الدوري وبعده ولم نشاهد "الزعيم" القوي

- تغيير 17 مدربًا في موسم واحد ظاهرة سلبية لدوري يطمح أن يكون من أحسن عشرة دوريات عالمية

حوار/ شقران الرشيدي-سبق-الرياض: يقول نجم المنتخب السعودي وناديي الشباب والنصر، وصاحب أول هدف سعودي في كأس العالم فؤاد أنور إن القرار الجريء بتمكين الأندية السعودية من اللعب بـ8 لاعبين محترفين أجانب حقق عدة فوائد انعكست على قوة وتنافس الدوري، ولابد من استمرار هذه التجربة على الأقل لمدة 5 سنوات قادمة.
ويؤكد في حواره مع "سبق" أن الدوري السعودي يعد الآن أقوى دوري عربي والشواهد كثيرة، فالمدربون على مستوى عالٍ، واللاعبون المحترفون مميزون لعبوا في كأس العالم، والإثارة كبيرة، ومتابع من مختلف الجماهير الرياضية العربية.


ويشير إلى أن السعودية قوية في كل المجالات، وبالتالي يجب أن تكون قوية كذلك في الرياضة وكرة القدم، لكنها الآن تعجز في الحصول على مقعد أو منصب في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم والفيفا، وهذا دليل على التخطيط الضعيف.


ويتناول الحوار عددًا من المحاور المهمة فإلى التفاصيل:


** ما أبرز محطات دوري الأمير محمد بن سلمان هذا العام، وبماذا تميز؟
أبرز محطات دوري هذا العام هو القرار الجريء والقوي بتمكين الأندية اللعب بـ8 لاعبين محترفين أجانب، وهذا في وجهة نظري له فوائد كبيرة انعكست على قوة وتنافس وإثارة الدوري فإلى الجولة الأخيرة من الدوري لم تتضح ملامح البطل، ولا فرق بين الهابطين أو الوسط، وهذا خلق روح ترقب ومتابعة عالية. وهي تجربة يجب أن تمنح وقتها على الأقل لمدة 5 سنوات قادمة لتعم الفوائد على اللاعبين المحليين، ومستوى كرة القدم السعودية.


** .. لكن يقال إن هذا القرار أضعف وجود اللاعب السعودي المهاجم تحديدًا، والدليل أن المنتخب الوطني يعاني بسبب عدم وجود مهاجم.. ما ردك؟
هذه مقولة مغلوطة. وأي نادٍ عنده لاعب مهاجم جيد سيستمر في الخانة أو أي مركز ثانٍ، وعلينا العمل على استكشاف لاعبين مهاجمين جدد، وأتوقع من خلال منتخب الشباب الحالي الذي سيلعب في كأس العالم في بولندا نستطيع أن نبني عليه استراتيجية طويلة المدى بحيث يكون عندنا منتخب قوي للمستقبل. والأندية هذا العام لو لم تستعن بالمهاجم الأجنبي فمَن من اللاعبين السعوديين الذين يستطيعون أن يلعبوا، المهاجم بشكل عام عملة نادرة، وعمومًا اللاعب الجيد سيفرض نفسه على الساحة.


** هل يعد دوري الأمير محمد بن سلمان حاليًا أقوى دوري عربي؟
نعم دوري الأمير محمد بن سلمان يعد الآن أقوى دوري عربي، والشواهد كثيرة من مدربين على مستوى عالٍ، ولاعبين مميزين لعبوا في كأس العالم، وتنافس مستمر، ومتابعة كبيرة من الجماهير العربية، لذا أتمنى لهذه التجربة أن تستمر لعدة سنوات.


** فاز نادي النصر بدوري كأس الأمير محمد بن سلمان فشكك قلة من الإعلام والجمهور المتعصب بهذا الفوز الكبير، لماذا في رأيك تظهر مثل هذه الأصوات؟
هذه زوبعة إعلامية تعودناها منذ كنا نلعب كرة القدم، فدائمًا هناك من يضع الشماعة على الحكام أو الهيئة العامة للرياضة أو الاتحاد السعودي لكرة القدم لتغطية فشل بعض الأندية الكبيرة في تحقيق البطولة، وللأسف بعض الإعلاميين الذين تجاوزهم الزمن في الرياضة هم من يمارسون هذه الأساليب الخاطئة، وأنا أتحدى أن تمنح الهيئة العامة للرياضة أو اتحاد كرة القدم ولجانه الدوري لأي فريق، فهناك أكثر من 30 مباراة في الموسم، وقد يكون الإخفاق في مباراة أو مباراتين لكن ليس في كل البطولة لذلك لا مجال للتشكيك. وعودة نادي النصر للأضواء وتحقيقه البطولة الغالية بجدارة واستحقاق زاد التنافس والحماس بين الفرق، وأتمنى في الموسم القادم أن تعود الأندية الكبيرة للمنافسة ليسعدوا الجماهير الرياضية.


** لماذا الوجود السعودي في المناصب القيادية الرياضية في الاتحاد الآسيوي والاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" لا يتناسب مع التطلعات؟
بعد غياب الأمير فيصل بن فهد، رحمه الله، لم تأخذ كرة القدم السعودية خارجيًا ما تستحقه من المناصب الرياضية القيادية، وعلى الرغم من أن السعودية قوية في كل المجالات، إلا أننا نعجز أن نحصل على مقعد أو منصب مهم في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وهذا في رأيي لا يليق ويدل على التخطيط الضعيف في تأهيل الكوادر السعودية لتنافس وتفوز في المناصب الآسيوية والدولية الحساسة، وبالتالي لابد من مواكبة توجهات ورؤية سيدي ولي العهد في أن تتميز السعودية بما يليق بها في مختلف المجالات.


** مَن نجوم دوري كأس الأمير محمد بن سلمان هذا العام؟
هناك الكثير من النجوم الذين أمتعونا هذا العام، أبرزهم مهاجم نادي النصر عبد الرزاق حمد الله، ونور الدين مرابط، وبيتروس، ومن الهلال المهاجم غوميز، وفي الاتحاد برز المهاجم الكسندر في المباريات الأخيرة، وكذلك مهاجم الشباب سيبا، أما في النادي الأهلي فنحن متعودون على المهاجم عمر السومة والمهاجم جينيني، وكذلك من مهاجمي نادي التعاون توامبا وعبد الفتاح آدم. وهناك العديد من اللاعبين هذا العام أعطوا الإثارة والحماس للمباريات.


** ومَن من المدربين؟
مدرب النصر فيتوريا، ومدرب التعاون بيدرو، ومدرب الفيصلي، ومدرب الهلال السابق خيسوس..


** هل كان قرار إقالة مدرب الهلال خيسوس، قرارًا خاطئًا أضر بنادي الهلال وأسهم في عدم حصوله على الدوري؟
نعم كان قرارًا خاطئًا، والدليل أن الهلال بعد رحيل المدرب خيسوس هبط مستواه فنيًا، ولم نشاهد الهلال الذي بدأ الدوري بشكل قوي.


** ما توقعاتك للدوري العام القادم، هل سيكون بالإثارة والتنافس نفسه هذا العام؟
الدوري القادم سيكون أقوى وأصعب من دوري هذا العام، لأن هناك بعض الأندية أخطأت في اختيار بعض اللاعبين الموسم الماضي وستعمل حاليًا على الاختيار الصحيح، إضافة إلى دخول أندية منافسة للأربعة الكبار كنادي التعاون المنافس القوي، كذلك الهلال لن يكون على هذا الوضع الفني المتذبذب، أيضًا النصر سيعزز من قوته وسيحافظ على بطولته من خلال اختياراته للاعبين المحليين والأجانب وكذلك النادي الأهلي، والشباب في عهدة البلطان الذي وعد بأن يكون الشباب متغيرًا في الموسم القادم.


**هناك من يقول ماجد عبدالله أسطورة الكرة السعودية، وآخرون يرون سامي الجابر هو الأسطورة وغيرهم يؤكدون أن محمد نور هو الأسطورة. فمَن أسطورة الكرة السعودية؟
الجماهير والإعلام يطلقون على لاعبيهم المفضلين أساطير، وهذا شيء طبيعي لأنهم خدموا أنديتهم وحققوا معها البطولات والإنجازات الكثيرة، وبالنسبة لي كفؤاد أنور لا يوجد لدي إعلام يساندني، ولا جماهير تدعمني مقارنة بلاعبي الأندية الأربع الكبيرة "النصر، الأهلي، الهلال، والاتحاد"، لكن عندي سلاح دائمًا أقوله فأنا لا أطالبهم بإطلاق لقب أسطورة عليّ لكن أدعوهم لقراءة الأرقام والإحصاءات والإنجازات التي حققتها وسيعرفون مَن الأسطورة الحقيقية، والحكم بالتالي للجمهور والإعلام المنصف.


** ما أجمل المواقف التي عشتها في كرة القدم؟
تحقيق بطولة الدوري مع الشباب عام 1991م، ولعبي في كأس العالم عام 1994م مع المنتخب، وتسجيل هدفين منها أول هدف سعودي على مستوى كأس العالم. ومشاركتي في جميع بطولات جيلي على مستوى الناشئين، والشباب، والكبار سواء في الأندية والمنتخبات، والحمد لله خدمت وطني بكل إخلاص.


** هل من الممكن أن يكون الدوري السعودي ضمن أفضل عشرة دوريات عالمية؟
نعم ممكن ولاسيما في ظل الدعم السخي من الدولة، وتوفر كل المعطيات، ونحن كلاعبين سابقين نشكر خادم الحرمين الشريفين على حضوره للمباراة النهائية لكأس الملك التي فاز بها نادي التعاون وتقديمه، حفظه الله، الكأس للفريق الفائز، كما نشكر ولي العهد على دعمه واهتمامه بالرياضة السعودية وتسديد ديونها أصبحت الأندية تقدم مستويات كبيرة.


** ما أبرز سلبيات دوري هذا العام، والتي تتمنى تلافيها الموسم القادم؟
عيوب الموسم الحالي الذي كان الجميع يطمع للفوز به هي تغيير المدربين حيث بلغ 17 مدربًا في موسم واحد، وهذه عادة سيئة تمارسها الأندية منذ زمن، لم نستطع التخلص منها، وهذه ظاهرة سلبية لدوري سعودي يطمح أن يكون ضمن أحسن عشرة دوريات في العالم.


** لماذا لا نجد فؤاد أنور بكل هذه الخبرة والتجربة في المنتخب أو الأندية كمدرب أو مدير فني؟
أنا إنسان صريح وجريء، ولا أتردد في مواجهة المسؤول في النادي أو المنتخب بالسلبيات، وبعض رؤساء الأندية والمسؤولين الرياضيين لا يريدون أو لا يتقبلون أن يأتي مدرب أو مدير فريق يسرق منهم الأضواء.


** هل هذا الأمر خاص بفؤاد أنور أم أن هناك لاعبين سابقين بمثل توجهك في الوسط الرياضي؟
لا ليست خاصة بفؤاد أنور بل هناك 4 أو 5 لاعبين سابقين يعرف الجميع مدى جرأتهم، وتميزهم وعقلياتهم الواعية لو تولوا المناصب الفنية والإدارية في الأندية والمنتخبات سيعملون بشكل جيد، ويقدمون الأفضل، ولكن المشكلة في التصادم المتوقع مع رؤساء الأندية الذين يريدون أن تكون الكلمة الأولى والأخيرة لهم فقط، وهنا تضعف فرص العمل في الوسط الرياضي، ولكن عندما تحتاج إليّ بلدي فأنا موجود.

148

23 مايو 2019 - 18 رمضان 1440 12:00 AM

قال إن دوري الأمير محمد بن سلمان أقوى دوري عربي وفوز النصر به مستحق

فؤاد أنور لـ"سبق": لم تساندني جماهير ماجد ولا إعلام سامي.. أنا الأسطورة الحقيقية

97 64,011

- صراحتي وجرأتي جعلت رؤساء الأندية يترددون في تعييني مدربًا حتى لا أسرق الأضواء منهم

- السعودية لم تأخذ حقها في المقاعد والمناصب الرياضية القيادية في "الآسيوي" و"الفيفا" والسبب التخطيط الضعيف

- دوري العام القادم سيكون الأقوى والأصعب والتنافس سيكون شرسًا بين الكبار والتعاون وشباب البلطان
- أتحدى أن تعطي "الهيئة" أو اللجان الدوري لأي فريق والزوبعة الإعلامية تعودنا عليها من الفاشلين
- السماح للأندية بـ8 لاعبين أجانب قرار جريء زاد التنافس والإثارة وأتمنى استمراره لسنوات
- "حمد الله" و"مرابط" و"غوميز" و"توامبا" أعطوا الإثارة والحماس للمباريات وهم نجوم الموسم
- إقالة المدرب "خيسوس" قرار خاطئ خسر بسببه الهلال الدوري وبعده ولم نشاهد "الزعيم" القوي

- تغيير 17 مدربًا في موسم واحد ظاهرة سلبية لدوري يطمح أن يكون من أحسن عشرة دوريات عالمية

حوار/ شقران الرشيدي-سبق-الرياض: يقول نجم المنتخب السعودي وناديي الشباب والنصر، وصاحب أول هدف سعودي في كأس العالم فؤاد أنور إن القرار الجريء بتمكين الأندية السعودية من اللعب بـ8 لاعبين محترفين أجانب حقق عدة فوائد انعكست على قوة وتنافس الدوري، ولابد من استمرار هذه التجربة على الأقل لمدة 5 سنوات قادمة.
ويؤكد في حواره مع "سبق" أن الدوري السعودي يعد الآن أقوى دوري عربي والشواهد كثيرة، فالمدربون على مستوى عالٍ، واللاعبون المحترفون مميزون لعبوا في كأس العالم، والإثارة كبيرة، ومتابع من مختلف الجماهير الرياضية العربية.


ويشير إلى أن السعودية قوية في كل المجالات، وبالتالي يجب أن تكون قوية كذلك في الرياضة وكرة القدم، لكنها الآن تعجز في الحصول على مقعد أو منصب في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم والفيفا، وهذا دليل على التخطيط الضعيف.


ويتناول الحوار عددًا من المحاور المهمة فإلى التفاصيل:


** ما أبرز محطات دوري الأمير محمد بن سلمان هذا العام، وبماذا تميز؟
أبرز محطات دوري هذا العام هو القرار الجريء والقوي بتمكين الأندية اللعب بـ8 لاعبين محترفين أجانب، وهذا في وجهة نظري له فوائد كبيرة انعكست على قوة وتنافس وإثارة الدوري فإلى الجولة الأخيرة من الدوري لم تتضح ملامح البطل، ولا فرق بين الهابطين أو الوسط، وهذا خلق روح ترقب ومتابعة عالية. وهي تجربة يجب أن تمنح وقتها على الأقل لمدة 5 سنوات قادمة لتعم الفوائد على اللاعبين المحليين، ومستوى كرة القدم السعودية.


** .. لكن يقال إن هذا القرار أضعف وجود اللاعب السعودي المهاجم تحديدًا، والدليل أن المنتخب الوطني يعاني بسبب عدم وجود مهاجم.. ما ردك؟
هذه مقولة مغلوطة. وأي نادٍ عنده لاعب مهاجم جيد سيستمر في الخانة أو أي مركز ثانٍ، وعلينا العمل على استكشاف لاعبين مهاجمين جدد، وأتوقع من خلال منتخب الشباب الحالي الذي سيلعب في كأس العالم في بولندا نستطيع أن نبني عليه استراتيجية طويلة المدى بحيث يكون عندنا منتخب قوي للمستقبل. والأندية هذا العام لو لم تستعن بالمهاجم الأجنبي فمَن من اللاعبين السعوديين الذين يستطيعون أن يلعبوا، المهاجم بشكل عام عملة نادرة، وعمومًا اللاعب الجيد سيفرض نفسه على الساحة.


** هل يعد دوري الأمير محمد بن سلمان حاليًا أقوى دوري عربي؟
نعم دوري الأمير محمد بن سلمان يعد الآن أقوى دوري عربي، والشواهد كثيرة من مدربين على مستوى عالٍ، ولاعبين مميزين لعبوا في كأس العالم، وتنافس مستمر، ومتابعة كبيرة من الجماهير العربية، لذا أتمنى لهذه التجربة أن تستمر لعدة سنوات.


** فاز نادي النصر بدوري كأس الأمير محمد بن سلمان فشكك قلة من الإعلام والجمهور المتعصب بهذا الفوز الكبير، لماذا في رأيك تظهر مثل هذه الأصوات؟
هذه زوبعة إعلامية تعودناها منذ كنا نلعب كرة القدم، فدائمًا هناك من يضع الشماعة على الحكام أو الهيئة العامة للرياضة أو الاتحاد السعودي لكرة القدم لتغطية فشل بعض الأندية الكبيرة في تحقيق البطولة، وللأسف بعض الإعلاميين الذين تجاوزهم الزمن في الرياضة هم من يمارسون هذه الأساليب الخاطئة، وأنا أتحدى أن تمنح الهيئة العامة للرياضة أو اتحاد كرة القدم ولجانه الدوري لأي فريق، فهناك أكثر من 30 مباراة في الموسم، وقد يكون الإخفاق في مباراة أو مباراتين لكن ليس في كل البطولة لذلك لا مجال للتشكيك. وعودة نادي النصر للأضواء وتحقيقه البطولة الغالية بجدارة واستحقاق زاد التنافس والحماس بين الفرق، وأتمنى في الموسم القادم أن تعود الأندية الكبيرة للمنافسة ليسعدوا الجماهير الرياضية.


** لماذا الوجود السعودي في المناصب القيادية الرياضية في الاتحاد الآسيوي والاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" لا يتناسب مع التطلعات؟
بعد غياب الأمير فيصل بن فهد، رحمه الله، لم تأخذ كرة القدم السعودية خارجيًا ما تستحقه من المناصب الرياضية القيادية، وعلى الرغم من أن السعودية قوية في كل المجالات، إلا أننا نعجز أن نحصل على مقعد أو منصب مهم في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وهذا في رأيي لا يليق ويدل على التخطيط الضعيف في تأهيل الكوادر السعودية لتنافس وتفوز في المناصب الآسيوية والدولية الحساسة، وبالتالي لابد من مواكبة توجهات ورؤية سيدي ولي العهد في أن تتميز السعودية بما يليق بها في مختلف المجالات.


** مَن نجوم دوري كأس الأمير محمد بن سلمان هذا العام؟
هناك الكثير من النجوم الذين أمتعونا هذا العام، أبرزهم مهاجم نادي النصر عبد الرزاق حمد الله، ونور الدين مرابط، وبيتروس، ومن الهلال المهاجم غوميز، وفي الاتحاد برز المهاجم الكسندر في المباريات الأخيرة، وكذلك مهاجم الشباب سيبا، أما في النادي الأهلي فنحن متعودون على المهاجم عمر السومة والمهاجم جينيني، وكذلك من مهاجمي نادي التعاون توامبا وعبد الفتاح آدم. وهناك العديد من اللاعبين هذا العام أعطوا الإثارة والحماس للمباريات.


** ومَن من المدربين؟
مدرب النصر فيتوريا، ومدرب التعاون بيدرو، ومدرب الفيصلي، ومدرب الهلال السابق خيسوس..


** هل كان قرار إقالة مدرب الهلال خيسوس، قرارًا خاطئًا أضر بنادي الهلال وأسهم في عدم حصوله على الدوري؟
نعم كان قرارًا خاطئًا، والدليل أن الهلال بعد رحيل المدرب خيسوس هبط مستواه فنيًا، ولم نشاهد الهلال الذي بدأ الدوري بشكل قوي.


** ما توقعاتك للدوري العام القادم، هل سيكون بالإثارة والتنافس نفسه هذا العام؟
الدوري القادم سيكون أقوى وأصعب من دوري هذا العام، لأن هناك بعض الأندية أخطأت في اختيار بعض اللاعبين الموسم الماضي وستعمل حاليًا على الاختيار الصحيح، إضافة إلى دخول أندية منافسة للأربعة الكبار كنادي التعاون المنافس القوي، كذلك الهلال لن يكون على هذا الوضع الفني المتذبذب، أيضًا النصر سيعزز من قوته وسيحافظ على بطولته من خلال اختياراته للاعبين المحليين والأجانب وكذلك النادي الأهلي، والشباب في عهدة البلطان الذي وعد بأن يكون الشباب متغيرًا في الموسم القادم.


**هناك من يقول ماجد عبدالله أسطورة الكرة السعودية، وآخرون يرون سامي الجابر هو الأسطورة وغيرهم يؤكدون أن محمد نور هو الأسطورة. فمَن أسطورة الكرة السعودية؟
الجماهير والإعلام يطلقون على لاعبيهم المفضلين أساطير، وهذا شيء طبيعي لأنهم خدموا أنديتهم وحققوا معها البطولات والإنجازات الكثيرة، وبالنسبة لي كفؤاد أنور لا يوجد لدي إعلام يساندني، ولا جماهير تدعمني مقارنة بلاعبي الأندية الأربع الكبيرة "النصر، الأهلي، الهلال، والاتحاد"، لكن عندي سلاح دائمًا أقوله فأنا لا أطالبهم بإطلاق لقب أسطورة عليّ لكن أدعوهم لقراءة الأرقام والإحصاءات والإنجازات التي حققتها وسيعرفون مَن الأسطورة الحقيقية، والحكم بالتالي للجمهور والإعلام المنصف.


** ما أجمل المواقف التي عشتها في كرة القدم؟
تحقيق بطولة الدوري مع الشباب عام 1991م، ولعبي في كأس العالم عام 1994م مع المنتخب، وتسجيل هدفين منها أول هدف سعودي على مستوى كأس العالم. ومشاركتي في جميع بطولات جيلي على مستوى الناشئين، والشباب، والكبار سواء في الأندية والمنتخبات، والحمد لله خدمت وطني بكل إخلاص.


** هل من الممكن أن يكون الدوري السعودي ضمن أفضل عشرة دوريات عالمية؟
نعم ممكن ولاسيما في ظل الدعم السخي من الدولة، وتوفر كل المعطيات، ونحن كلاعبين سابقين نشكر خادم الحرمين الشريفين على حضوره للمباراة النهائية لكأس الملك التي فاز بها نادي التعاون وتقديمه، حفظه الله، الكأس للفريق الفائز، كما نشكر ولي العهد على دعمه واهتمامه بالرياضة السعودية وتسديد ديونها أصبحت الأندية تقدم مستويات كبيرة.


** ما أبرز سلبيات دوري هذا العام، والتي تتمنى تلافيها الموسم القادم؟
عيوب الموسم الحالي الذي كان الجميع يطمع للفوز به هي تغيير المدربين حيث بلغ 17 مدربًا في موسم واحد، وهذه عادة سيئة تمارسها الأندية منذ زمن، لم نستطع التخلص منها، وهذه ظاهرة سلبية لدوري سعودي يطمح أن يكون ضمن أحسن عشرة دوريات في العالم.


** لماذا لا نجد فؤاد أنور بكل هذه الخبرة والتجربة في المنتخب أو الأندية كمدرب أو مدير فني؟
أنا إنسان صريح وجريء، ولا أتردد في مواجهة المسؤول في النادي أو المنتخب بالسلبيات، وبعض رؤساء الأندية والمسؤولين الرياضيين لا يريدون أو لا يتقبلون أن يأتي مدرب أو مدير فريق يسرق منهم الأضواء.


** هل هذا الأمر خاص بفؤاد أنور أم أن هناك لاعبين سابقين بمثل توجهك في الوسط الرياضي؟
لا ليست خاصة بفؤاد أنور بل هناك 4 أو 5 لاعبين سابقين يعرف الجميع مدى جرأتهم، وتميزهم وعقلياتهم الواعية لو تولوا المناصب الفنية والإدارية في الأندية والمنتخبات سيعملون بشكل جيد، ويقدمون الأفضل، ولكن المشكلة في التصادم المتوقع مع رؤساء الأندية الذين يريدون أن تكون الكلمة الأولى والأخيرة لهم فقط، وهنا تضعف فرص العمل في الوسط الرياضي، ولكن عندما تحتاج إليّ بلدي فأنا موجود.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019