بعد تصدره معظم الاستطلاعات.. هل ينافس "بايدن" "ترامب" في الانتخابات المقبلة؟

الناخبون الديمقراطيون في "أيوا" يفضلونه كخيار أول

تصدّر جو بايدن نائب الرئيس الأمريكي السابق قائمة المتنافسين الديمقراطيين على ترشيح الحزب لرئاسة الولايات المتحدة، في استطلاع لرأي الناخبين بولاية "أيوا"، فيما يتنافس كلٌّ من: بيرني ساندرز، وإليزابيث وارن، وبيت بوتيجيج، على المركز الثاني.

وأظهر استطلاع للرأي أجرته دي موين ريجيستر، وسي.إن.إن، وميدياكوم ايوا، ونشرته "رويترز" اليوم (الأحد)؛ أن 24 بالمئة من الناخبين الديمقراطيين المحتملين في ولاية أيوا يفضلون "بايدن" كخيار أول بالنسبة لهم، وتدشن أيوا سباق الترشيحات الرئاسية في فبراير المقبل.

ويفضل 16 بالمئة ممن شملهم الاستطلاع السناتور الأمريكي ساندرز، في حين حصلت السناتور الأمريكية وارن على 15 في المئة، وبوتيجيج رئيس بلدية ساوث بند بولاية إنديانا على 14 بالمئة، ولم يصل أي من المرشحين الآخرين إلى نسبة العشرة بالمئة.

ويتنافس أكثر من 20 مرشحًا ديمقراطيًّا على فرصة منافسة الرئيس الجمهوري دونالد ترامب الذي سيعلن رسميًّا تدشين حملة انتخابه لفترة جديدة في 18 يونيو (حزيران) الجاري.

و"بايدن" مستمرّ في تصدُّر معظم الاستطلاعات الوطنية واستطلاعات الولايات منذ دخوله السباق أواخر أبريل (نيسان) الماضي، فهل يعدّ ذلك مؤشرًا على تعزيز فرصه في خوض انتخابات الرئاسة ضد "ترامب"؟

6

09 يونيو 2019 - 6 شوّال 1440 05:21 PM

الناخبون الديمقراطيون في "أيوا" يفضلونه كخيار أول

بعد تصدره معظم الاستطلاعات.. هل ينافس "بايدن" "ترامب" في الانتخابات المقبلة؟

2 1,864

تصدّر جو بايدن نائب الرئيس الأمريكي السابق قائمة المتنافسين الديمقراطيين على ترشيح الحزب لرئاسة الولايات المتحدة، في استطلاع لرأي الناخبين بولاية "أيوا"، فيما يتنافس كلٌّ من: بيرني ساندرز، وإليزابيث وارن، وبيت بوتيجيج، على المركز الثاني.

وأظهر استطلاع للرأي أجرته دي موين ريجيستر، وسي.إن.إن، وميدياكوم ايوا، ونشرته "رويترز" اليوم (الأحد)؛ أن 24 بالمئة من الناخبين الديمقراطيين المحتملين في ولاية أيوا يفضلون "بايدن" كخيار أول بالنسبة لهم، وتدشن أيوا سباق الترشيحات الرئاسية في فبراير المقبل.

ويفضل 16 بالمئة ممن شملهم الاستطلاع السناتور الأمريكي ساندرز، في حين حصلت السناتور الأمريكية وارن على 15 في المئة، وبوتيجيج رئيس بلدية ساوث بند بولاية إنديانا على 14 بالمئة، ولم يصل أي من المرشحين الآخرين إلى نسبة العشرة بالمئة.

ويتنافس أكثر من 20 مرشحًا ديمقراطيًّا على فرصة منافسة الرئيس الجمهوري دونالد ترامب الذي سيعلن رسميًّا تدشين حملة انتخابه لفترة جديدة في 18 يونيو (حزيران) الجاري.

و"بايدن" مستمرّ في تصدُّر معظم الاستطلاعات الوطنية واستطلاعات الولايات منذ دخوله السباق أواخر أبريل (نيسان) الماضي، فهل يعدّ ذلك مؤشرًا على تعزيز فرصه في خوض انتخابات الرئاسة ضد "ترامب"؟

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019