شرطة الحليفة تسيطر على مدخلَيْ المدينة والقصيم إلى حائل.. و"سبق" ترصد جهودها

رصدت خلو الشوارع والأحياء من المارة والتزام المواطنين بقرار منع التجوُّل

تبذل شرطة مدينة الحليفة (200 كلم جنوب حائل) جهودًا كبيرة منذ بداية تطبيق منع التنقل بين مناطق السعودية كافة، وكذلك خلال ساعات منع التجول في الشوارع والطرقات امتثالاً لأمر منع التجول حرصًا على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين، ووقايتهم من خطر فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

وفي التفاصيل، رصدت "سبق" جهود منسوبي شرطة الحليفة، وما تقوم به الدوريات الميدانية، وتوزُّعها بالنقاط المحددة وفق الخطة الأمنية التي وُضعت لها، وذلك من خلال التحقق من المركبات المصرح لها بالسير من منطقتَي المدينة المنورة والقصيم إلى منطقة حائل، وكذلك السيارات المسموح بتجولها خلال منع التجول، مع الأخذ بعين الاعتبار تطبيق الإجراءات النظامية بحق المخالفين لهذه الأنظمة.

ووضعت شرطة الحليفة بقيادة النقيب منصور عليان الرشيدي نقطتين أمنيتين على مداخل المدينة المنورة والقصيم مع منطقة حائل، الأولى على طريق حائل -المدينة المنورة القديم على مدخل الحليفة الجنوبي، والأخرى بقرية الرقب (35 كلم جنوب شرق الحليفة)، ويديرها الرقيب أول مرزوق بن سمران الشويلعي مدير مخفر شرطه الرقب التابع لشرطة الحليفة.

وقد وقف رجال الأمن بكلتا النقطتين الأمنيتين، وأدوا علمهم بكل إخلاص وتفانٍ.

يُذكر أن النقطة الأولى تقوم بفرز القادمين من المدينة المنورة على الطريق القديم، فيما تقوم النقطة الثانية بفرز القادمين من منطقة القصيم ومنطقة المدينة المنورة، وتمركزت على مفترق طرق زراعية، تصل بين طريق القصيم-المدينة المنورة القديم، وطريق آخر يصل إلى طريق المدينة المنورة عبر قرية عرجاء.

وأسهم رجال الأمن بالحليفة في تطبيق أمر منع التجول بالقرى التابعة لها بعد نشر الدوريات الأمنية بالطرق الرئيسة والشوارع والميادين ونقاط الضبط الأمني.

ورصدت عدسة "سبق" خلو جميع الشوارع الرئيسة والأحياء من المارة، والالتزام التام للمواطنين بقرار المنع والبقاء في منازلهم.. وأغلقت المحال التجارية أبوابها قبل بدء فترة المنع بأكثر من ساعة، مع استمرار عمل المحال المستثناة من المنع التي تقدم خدمات للمواطنين، مثل المرافق الصحية والصيدليات ومحال بيع المواد التموينية ومحطات الوقود؛ وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي فيروس "كورونا".

وأثنى رجال الأمن الذين التقتهم "سبق" على تجاوب المواطنين والمقيمين، واتباعهم التعليمات الخاصة بالحد من انتشار فيروس كورونا، وحرصهم على الالتزام بتطبيق أمر منع التجول.

وبذلت شرطة الحليفة جهودًا كبيرة بالعمل على تفريق التجمعات الخاصة، سواء كانت في أوقات السماح أو غيرها، وذلك عبر زيارات مستمرة للاستراحات، ومباشرة الأماكن التي يتم الإبلاغ عن وجود تجمع فيها في الفترة الراهنة، وتطبيق جميع تدابير التباعد الاجتماعي، والحرص على العمل بأفضل الأساليب التوعوية لتوجيه أفراد المجتمع، إضافة إلى الحزم والصرامة في تطبيق الأنظمة في حق المخالفين.

وثمّن المواطنون جهود رجال الأمن ومنسوبي مركز صحي الحليفة، ودورهم الفعال في حفظ الأمن والصحة للمسافرين والمقيمين، سائلين المولى -عز وجل- أن يبارك بجهودهم، وأن يوفقهم جميعًا لكل خير.

وشارك مركز الرعاية الصحية الأولية بالحليفة السفلى بنقطة الفرز الصحي بالنقطة الأمنية الأولى؛ إذ يقوم فريق المركز الصحي بفحوصات طبية لجميع العابرين على مدار 24 ساعة عبر فِرق من الممارسين الصحيين، وسيارة إسعاف مجهزة للحالات الطارئة، ويتم تحويل الحالات المشتبه بها إلى مستشفى محافظة الحائط لاتخاذ الإجراءات اللازمة حسب المتبع في التعامل مع حالات فيروس كورونا الجديد (كوفيد 19).

وتشارك بلدية الحليفة بحملة تطهير وتعقيم النقطة الأمنية بمدخل الحليفة كل ثماني ساعات؛ إذ تقوم المعدات والآليات التابعة للبلدية بتنفيذ حملة الرش والتعقيم؛ وذلك للحفاظ على صحة رجال الأمن والموجودين في النقطة.

وجاءت استعدادات شرطة الحليفة تنفيذًا لتوجيهات القيادة الرشيدة ممثلة في خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله-، وبمتابعة من الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة حائل رئيس اللجنة العليا لمركز إدارة الأزمات بمنطقة حائل، ومن الأمير فيصل بن فهد بن مقرن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة حائل نائ برئيس اللجنة العليا للمركز، وبإشراف رئيس اللجنة التنفيذية للمركز وكيل إمارة منطقة حائل عادل بن صالح آل الشيخ، وبمتابعة لحظية من مدير شرطة منطقة حائل رئيس اللجنة الأمنية الدائمة اللواء الدكتور كتاب عقيلان العتيبي.

شرطة الحليفة منع التجول فيروس كورونا الجديد

34

04 مايو 2020 - 11 رمضان 1441 12:52 AM

رصدت خلو الشوارع والأحياء من المارة والتزام المواطنين بقرار منع التجوُّل

شرطة الحليفة تسيطر على مدخلَيْ المدينة والقصيم إلى حائل.. و"سبق" ترصد جهودها

6 26,346

تبذل شرطة مدينة الحليفة (200 كلم جنوب حائل) جهودًا كبيرة منذ بداية تطبيق منع التنقل بين مناطق السعودية كافة، وكذلك خلال ساعات منع التجول في الشوارع والطرقات امتثالاً لأمر منع التجول حرصًا على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين، ووقايتهم من خطر فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

وفي التفاصيل، رصدت "سبق" جهود منسوبي شرطة الحليفة، وما تقوم به الدوريات الميدانية، وتوزُّعها بالنقاط المحددة وفق الخطة الأمنية التي وُضعت لها، وذلك من خلال التحقق من المركبات المصرح لها بالسير من منطقتَي المدينة المنورة والقصيم إلى منطقة حائل، وكذلك السيارات المسموح بتجولها خلال منع التجول، مع الأخذ بعين الاعتبار تطبيق الإجراءات النظامية بحق المخالفين لهذه الأنظمة.

ووضعت شرطة الحليفة بقيادة النقيب منصور عليان الرشيدي نقطتين أمنيتين على مداخل المدينة المنورة والقصيم مع منطقة حائل، الأولى على طريق حائل -المدينة المنورة القديم على مدخل الحليفة الجنوبي، والأخرى بقرية الرقب (35 كلم جنوب شرق الحليفة)، ويديرها الرقيب أول مرزوق بن سمران الشويلعي مدير مخفر شرطه الرقب التابع لشرطة الحليفة.

وقد وقف رجال الأمن بكلتا النقطتين الأمنيتين، وأدوا علمهم بكل إخلاص وتفانٍ.

يُذكر أن النقطة الأولى تقوم بفرز القادمين من المدينة المنورة على الطريق القديم، فيما تقوم النقطة الثانية بفرز القادمين من منطقة القصيم ومنطقة المدينة المنورة، وتمركزت على مفترق طرق زراعية، تصل بين طريق القصيم-المدينة المنورة القديم، وطريق آخر يصل إلى طريق المدينة المنورة عبر قرية عرجاء.

وأسهم رجال الأمن بالحليفة في تطبيق أمر منع التجول بالقرى التابعة لها بعد نشر الدوريات الأمنية بالطرق الرئيسة والشوارع والميادين ونقاط الضبط الأمني.

ورصدت عدسة "سبق" خلو جميع الشوارع الرئيسة والأحياء من المارة، والالتزام التام للمواطنين بقرار المنع والبقاء في منازلهم.. وأغلقت المحال التجارية أبوابها قبل بدء فترة المنع بأكثر من ساعة، مع استمرار عمل المحال المستثناة من المنع التي تقدم خدمات للمواطنين، مثل المرافق الصحية والصيدليات ومحال بيع المواد التموينية ومحطات الوقود؛ وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي فيروس "كورونا".

وأثنى رجال الأمن الذين التقتهم "سبق" على تجاوب المواطنين والمقيمين، واتباعهم التعليمات الخاصة بالحد من انتشار فيروس كورونا، وحرصهم على الالتزام بتطبيق أمر منع التجول.

وبذلت شرطة الحليفة جهودًا كبيرة بالعمل على تفريق التجمعات الخاصة، سواء كانت في أوقات السماح أو غيرها، وذلك عبر زيارات مستمرة للاستراحات، ومباشرة الأماكن التي يتم الإبلاغ عن وجود تجمع فيها في الفترة الراهنة، وتطبيق جميع تدابير التباعد الاجتماعي، والحرص على العمل بأفضل الأساليب التوعوية لتوجيه أفراد المجتمع، إضافة إلى الحزم والصرامة في تطبيق الأنظمة في حق المخالفين.

وثمّن المواطنون جهود رجال الأمن ومنسوبي مركز صحي الحليفة، ودورهم الفعال في حفظ الأمن والصحة للمسافرين والمقيمين، سائلين المولى -عز وجل- أن يبارك بجهودهم، وأن يوفقهم جميعًا لكل خير.

وشارك مركز الرعاية الصحية الأولية بالحليفة السفلى بنقطة الفرز الصحي بالنقطة الأمنية الأولى؛ إذ يقوم فريق المركز الصحي بفحوصات طبية لجميع العابرين على مدار 24 ساعة عبر فِرق من الممارسين الصحيين، وسيارة إسعاف مجهزة للحالات الطارئة، ويتم تحويل الحالات المشتبه بها إلى مستشفى محافظة الحائط لاتخاذ الإجراءات اللازمة حسب المتبع في التعامل مع حالات فيروس كورونا الجديد (كوفيد 19).

وتشارك بلدية الحليفة بحملة تطهير وتعقيم النقطة الأمنية بمدخل الحليفة كل ثماني ساعات؛ إذ تقوم المعدات والآليات التابعة للبلدية بتنفيذ حملة الرش والتعقيم؛ وذلك للحفاظ على صحة رجال الأمن والموجودين في النقطة.

وجاءت استعدادات شرطة الحليفة تنفيذًا لتوجيهات القيادة الرشيدة ممثلة في خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله-، وبمتابعة من الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة حائل رئيس اللجنة العليا لمركز إدارة الأزمات بمنطقة حائل، ومن الأمير فيصل بن فهد بن مقرن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة حائل نائ برئيس اللجنة العليا للمركز، وبإشراف رئيس اللجنة التنفيذية للمركز وكيل إمارة منطقة حائل عادل بن صالح آل الشيخ، وبمتابعة لحظية من مدير شرطة منطقة حائل رئيس اللجنة الأمنية الدائمة اللواء الدكتور كتاب عقيلان العتيبي.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2022