أستاذ مكافحة الجريمة و الإرهاب لـ"سبق": من يتعمد نقل "كورونا" يحاكم.. و"أردوغان" مضطرب وقطر كارثة

قال إن السعودية آمنة منذ عقود ومن الدول الـ ٥ عالمياً الأقل في معدلات الجريمة

- يحسدوننا على ثرواتنا واستقرارنا.. ويطلقون قنواتهم ومواقعهم المعادية لتهاجم بلادنا ورموزنا

- بسبب كورونا انخفضت جرائم السرقة والمخدرات والحوادث المرورية وزادت جرائم الغش في المعقمات والكمامات

- الرئيس التركي يسجن الصحفيين ويطلق سراح رؤساء العصابات ثم ينادي بالإسلام ويفتتح المراقص

- حب المال والجشع رفع أسعار بعض المنتجات والفاسدون باعوا أنفسهم ودينهم ووطنهم

- البقاء في المنزل قد يزيد المشاكل بين الأزواج وحالات العنف الأسري.. وهناك حلول لها

- العفو الدولية تطالب قطر بدفع حقوق عمال كأس العالم بعد أن طردتهم بسبب كورونا

- على لاعبي الدوري السعودي تخفيض رواتبهم فلا مباريات ولا جماهير

- يمكن مقاضاة الصين على خسائر كورونا والوفيات.. والأمر عند محكمة العدل الدولية

- بعض مشاهير "السوشال" لا فكر ولا محتوى والغوغاء صنعوهم

حوار/ شقران الرشيدي: أوضح أستاذ مكافحة الجريمة والإرهاب بجامعة القصيم، ومستشار إمارة منطقة القصيم، ورئيس مركز الدراسات والبحوث، الأستاذ الدكتور يوسف بن أحمد الرميح أن الهجوم المتواصل على المملكة من بعض القنوات والمواقع الإلكترونية المعادية يحدث منذ فترات طويلة، وليس وليد الساعة، ولذلك لن يرضى عن بلادنا الأعداء مهما أعطينا وبذلنا.

وقال في حواره مع "سبق":"المصاب بمرض كورونا أو بأي مرض معدٍ ويتعمد البصاق ونقل العدوى يعتبر مجرماً وليس مريضاً، ويجب أن يحال إلى المحكمة الشرعية".

وأشار إلى أن حب المال يدفع البعض إلى الفساد والاستغلال الوظيفي، والتزوير، والرشوة، والتجاوزات المالية والإدارية، والانتفاع من مآسي الناس.

وبيّن أن السعودية آمنة منذ عقود ومن الدول الـ ٥ عالمياً الأقل في معدلات الجريمة.

ويتناول الحوار عددًا من المحاور المهمة، فإلى تفاصيل الحوار.

مصاب كورونا

ما حكم المصاب بكورونا و"يبصق" متعمداً على عربات التسوق، ومقابض الأبواب وناقل العدوى للآخرين؟

المصاب بمرض كورونا أو بأي مرض معدٍ ويتعمد البصاق ونقل العدوى يعتبر مجرماً وليس مريضاً، ويجب أن يحال إلى المحكمة الشرعية، ويعاقب بأقصى عقوبة ممكنة لأننا بذلك نضطر لعلاج العشرات من الأشخاص أو مدينة كاملة، وعملية نقل المرض بتعمد تعتبر جريمة، وإذا مات شخص بسبب هذا الفعل تعتبر جريمة قتل. وللأسف الشديد قد يقوم بعض الأشخاص بلمس الأشياء ليس بقصد إلحاق الأذي بغيره وإنما يفعل ذلك بإهمال، وعلى كل من يشعر بأعراض المرض ألا يخالط غيره أو يلمس أي شيء من أجل صحته هو شخصياً وصحة أسرته وصحة أفراد المجتمع، وإذا خالط الشخص الذي يعرف أنه مريض أحداً يعتبر مفرطًا، ومهملًا ولابد أن يعاقب بعد أن يعالج.

الفساد

تباشر هيئة الرقابة ومكافحة الفساد، عددًا من القضايا، ورغم العقوبات الصارمة ما الذي يدفع البعض لارتكاب مثل هذه الجرائم؟

يدفع حب المال البعض إلى الفساد والاستغلال الوظيفي، والتزوير، والرشوة، والتجاوزات المالية والإدارية، والانتفاع من مآسي الناس، وهناك فاسدون يبيعون أنفسهم ودينهم ووطنهم من أجل المكاسب المادية، وأكل المال الحرام، وبفضل الله قامت الجهات الأمنية والرقابية بمتابعة هؤلاء الأشخاص وعقابهم.

قنوات معادية

ما تزال بعض القنوات والمواقع الإلكترونية المعادية لا هم لها إلا مهاجمة السعودية ورموزها، والتشكيك في مواقفها، ما الهدف من هذه الحملات المستمرة، وهل يعد من الإرهاب الدولي؟

هذا الهجوم منذ فترات طويلة، وليس وليد الساعة، ولن يرضى عنا الأعداء مهما أعطينا وبذلنا، ورغم أن هذه البلاد الكريمة معطاءة إلا أنها محسودة لما فيها من خير واستقرار، ولما فيها من الأمان، والثروات، ورغد العيش الذي يعيشه كل مواطن ومقيم، ولما فيها من الاحترام والتقدير للمواطن والمقيم، ولما فيها من حفظ حقوق الجميع، ولهذا يحاول الأعداء مهاجمتنا بقنواتهم ومواقعهم باستمرار والتقليل من مرتكزاتنا، والانتقاص من جهودها.

مقاضاة الصين

تطالب عدد من الدول بمقاضاة الصين التي انطلق منها كورونا بسبب الخسائر الاقتصادية والوفيات، فهل يجوز مقاضاة الصين على الوباء؟

هذا الأمر يحتاج لخبراء الفيروسات والأوبئة، والقضاة وأطباء من منظمة الصحة العالمية، وخبراء من محكمة العدل الدولية لتتقصى حول ما إذا كانت الصين تعمدت نشر هذا الوباء، وأنا أشك في هذا الأمر لأن الصين حدثت بها إصابات، ووفيات كثيرة، وتأثر اقتصادها بسبب هذه الأزمة، وليس ذنبها انتشار الفيروس فيها، فكثير من دول العالم تنتشر فيها الفيروسات مثل الولايات المتحدة الأمريكية التي انتشر فيها في الثمانينيات من القرن الماضي مرض الإيدز، وكذلك انتقل في الساحل الأفريقي بعض الفيروسات والأوبئة، وهذا يحتاج إلى أدلة وبراهين وتعاون كبير بين المنظمات الدولية وشخصياً أشك في نظرية المؤامرة.

الدوري السعودي

توقف الدوري المحلي بسبب كورونا.. كيف يمكن التعامل مع رواتب اللاعبين والمدربين.. هل توجد صيغة قانونية تحفظ حقوق الأندية؟

من المنطق، والأخلاق أن يبادر اللاعبون الرياضيون السعوديون وغيرهم بتقليل رواتبهم، لأنه لابد من وجود توازن بين العرض والطلب، فحالياً لا يوجد مباريات ولا نقل تلفزيوني، ولا حضور للجماهير، واللاعبون شأنهم شأن أصحاب المهن الحرة يجلسون في بيوتهم ويعتبرونها إجازة.

الرئيس التركي

قرر الرئيس التركي أردوغان إطلاق سراح زعماء العصابات بسبب اكتظاظ السجون بهم وتفشي كورونا فيها، واعتقال معارضيه.. كيف يمكن أن نفهم هذا التصرف؟

تعودنا من الحكومة التركية أن الغاية تبرر الوسيلة، والمصالح الضيقة، لذا فأردوغان سجن معارضيه الذين لم يرتكبوا جرائم، سوى أنهم انتقدوا سياسته، وأطلق سراح زعماء العصابات والمجرمين، والرئيس التركي يتشدق بالحريات، وينادي بالإسلام وفي ذات الوقت يفتتح البارات، وبيوت الدعارة، والمراقص، حتى أن من يعارض سياسات اردوغان يقمعهم ويسجنهم، وهذا تناقض واضح تحقيقاً لمصالح ذاتية حتى أن حزبه هو نفسه ينقسم على هذا الأمر، وهو ما تعودناه من حكم الرئيس التركي أردوغان المضطرب.

خاطفة الدمام

طالبت النيابة العامة في قضية خاطفة الدمام بحد الحرابة.. ما الذي يدفع مثل هذه المرأة لخطف الأطفال؟

لا شك أن السيدة التي قامت بخطف أطفال في الدمام منذ أكثر عقدين من الزمان، وكررت هذا الأمر عدة مرات تستحق العقوبة المغلظة من المحكمة الشرعية لأن هذا إفساد في الأرض، ورب العالمين شرّع حد الحرابة للإفساد في الأرض وهو القتل. وهناك الكثير من الأسباب لإقدام سيدات على هذا الفعل، كأن تبيعه بمقابل مالي قد يصل إلى 20 ألف ريال، أو أن تقوم بعض السيدات والعصابات بخطف أطفال، وتربيتهم ليكونوا تجار مخدرات أو لصوصًا أو متسولين، وكما يحدث في دول عديدة استغلال للأطفال في أعمال الجريمة، أو سرقة أعضائهم البشرية، وهذه الجرائم ليست في مجتمعنا، وإنما لدينا حالات نادرة جداً.

الجريمة في السعودية

كيف يمكن تصنيف السعودية عالمياً في معدلات الجريمة؟

المملكة محاطة بمواقع منحرفة، وهي وسط حزام ناري، فاليمن جنوبها تكثر فيها الجريمة والمخدرات، أما في الشمال فسوريا والعراق، أما في الشرق فتوجد مأساة كبيرة جداً مع إيران، فهي ثالث دولة في العالم في إنتاج الهيروين والكوكايين والحشيش، وبهذا فإن المملكة في وسط غابة مشتعلة، ومع ذلك فإنك تعيش في جنة آمنة مستقرة، ولنحمد الله عليها، فالمملكة منذ ٣٠ عاماً وهي من أقل ٥ دول في العالم في معدلات الجريمة، و50% من الجرائم التي ترتكب في السعودية لا تعتبر جرائم في دول أخرى من العالم.

الحجر المنزلي

إلى أي مدى تزيد المشاكل والقضايا الأسرية بين الأزواج أو أفراد العائلة الواحدة بسبب الحجر المنزلي؟

لا شك أن وجود كامل أفراد العائلة في بيت واحد خاصة في البيوت الصغيرة في ظل حالة الحجر المنزلي قد يزيد في بعض الأحيان المشاكل الأسرية والعنف الأسري، ولكن يجب على العائلة العاقلة أن تستفيد من هذا الحجر المنزلي، وأن تستثمره بزيادة العلاقات الاجتماعية بين أفرادها، وتحويل هذه المحنة إلى منحة، وبذلك يتحول الحجر المنزلي إلى متعة لكافة أفراد الأسرة من خلال استثمار الوقت بالشكل الأفضل.

قطر والعمال

كشفت منظمة العفو الدولية أن قطر احتجزت مئات العمال الآسيويين وطردتهم دون دفع مستحقاتهم مستغلة تداعيات كورونا. ما الذي يدفع السلطات القطرية لهذه السلوكيات؟

للأسف الشديد تعودنا من قطر عدم المصداقية والوضوح والأمانة، رغم أننا نمثل لهم العمق الاستراتيجي، ومع ذلك تضررنا من النظام القطري عدة مرات في السعودية، وفي الإمارات، وفي البحرين، ومصر، وذلك لاتكائه مع الفكر الإخواني، والأفكار الصهيونية، والماركسية والشيوعية، وقد تمادى النظام القطري رغم حلم وصبر ولاة أمرنا، وكل يوم يتبين لنا واقعة خبيثة منهم، وآخرها احتجاز مئات من العمالة الذين كانوا يعملون في ملاعب كأس العالم، وتسفيرهم بسبب كورونا، بدون أن يعطوهم حقوقهم، ولن يستطيع هؤلاء أن يرفعوا قضايا في بلادهم ضد قطر، وقد ابتزت قطر هذه العمالة وطردتهم بهذا الشكل المهين دون دفع حقوقهم وهذه تعتبر كارثة إنسانية.

مشاهير "السوشال"

ما الذي يدفع بعض مشاهير "السوشال ميديا" لخرق قرار منع التجول والاستعراض بالمقاطع رغم الغرامات والعقوبات؟

بعض مشاهير التواصل كل همهم الظهور الإعلامي بغض النظر عن الفكر والمحتوى والفائدة، وولي الأمر عندما يفرض أمراً فعلى جميع أن يمتثلوا له. وعندما يخالفون الأمر لكي تنشر صورة لهم في مواقع التواصل فإنه يعد كارثة ومن يفعل ذلك منهم لابد أن تضاعف له العقوبة، فهناك الكثير من الصغار الذين يتابعونهم، وعندما يخرق المشهور المنع فإن متابعينه سيخرقون النظام، وهؤلاء يجب أن يكونوا قدوة المجتمع في كل الأعمال خاصة أنشطة التطوع والأعمال الخيرية ومساعدة الفقراء، ولذلك فالغوغاء هم من صنعوا هؤلاء المشاهير.

فوائد كورونا

هل توجد فوائد أمنية وبيئية نتيجة الحجر المنزلي بسبب كورونا؟

نعم انخفض التلوث البيئي حول العالم لقلة حركة السيارات والطائرات، وتحسنت الحياة البرية والبيئة. ولابد من الاستمرار في الحفاظ على البيئة والاستثمار فيها، لأنها هي الحياة والمستقبل. كذلك انخفضت أعداد الجريمة بشكل كبير، وخاصة جرائم سرقة البيوت، والمخدرات، والتهريب والسطو، كما قلت الحوادث المرورية، وزادت جرائم جشع التجار والغش في المعمقات، والكمامات، والقفازات والمواد البلاستيكية، ومواد التنظيف، وقامت بعض العمالة بإنتاج صناعة رديئة وخطرة. وزادت الاختراقات الإلكترونية، مثل الرسائل التي ترد إلى الجوال للمساعدة في اختبارات وتحاليل فيروس كورونا وهم يبيعون الوهم للناس.

حوارات رمضانية

91

25 إبريل 2020 - 2 رمضان 1441 12:00 AM

قال إن السعودية آمنة منذ عقود ومن الدول الـ ٥ عالمياً الأقل في معدلات الجريمة

أستاذ مكافحة الجريمة و الإرهاب لـ"سبق": من يتعمد نقل "كورونا" يحاكم.. و"أردوغان" مضطرب وقطر كارثة

59 84,800

- يحسدوننا على ثرواتنا واستقرارنا.. ويطلقون قنواتهم ومواقعهم المعادية لتهاجم بلادنا ورموزنا

- بسبب كورونا انخفضت جرائم السرقة والمخدرات والحوادث المرورية وزادت جرائم الغش في المعقمات والكمامات

- الرئيس التركي يسجن الصحفيين ويطلق سراح رؤساء العصابات ثم ينادي بالإسلام ويفتتح المراقص

- حب المال والجشع رفع أسعار بعض المنتجات والفاسدون باعوا أنفسهم ودينهم ووطنهم

- البقاء في المنزل قد يزيد المشاكل بين الأزواج وحالات العنف الأسري.. وهناك حلول لها

- العفو الدولية تطالب قطر بدفع حقوق عمال كأس العالم بعد أن طردتهم بسبب كورونا

- على لاعبي الدوري السعودي تخفيض رواتبهم فلا مباريات ولا جماهير

- يمكن مقاضاة الصين على خسائر كورونا والوفيات.. والأمر عند محكمة العدل الدولية

- بعض مشاهير "السوشال" لا فكر ولا محتوى والغوغاء صنعوهم

حوار/ شقران الرشيدي: أوضح أستاذ مكافحة الجريمة والإرهاب بجامعة القصيم، ومستشار إمارة منطقة القصيم، ورئيس مركز الدراسات والبحوث، الأستاذ الدكتور يوسف بن أحمد الرميح أن الهجوم المتواصل على المملكة من بعض القنوات والمواقع الإلكترونية المعادية يحدث منذ فترات طويلة، وليس وليد الساعة، ولذلك لن يرضى عن بلادنا الأعداء مهما أعطينا وبذلنا.

وقال في حواره مع "سبق":"المصاب بمرض كورونا أو بأي مرض معدٍ ويتعمد البصاق ونقل العدوى يعتبر مجرماً وليس مريضاً، ويجب أن يحال إلى المحكمة الشرعية".

وأشار إلى أن حب المال يدفع البعض إلى الفساد والاستغلال الوظيفي، والتزوير، والرشوة، والتجاوزات المالية والإدارية، والانتفاع من مآسي الناس.

وبيّن أن السعودية آمنة منذ عقود ومن الدول الـ ٥ عالمياً الأقل في معدلات الجريمة.

ويتناول الحوار عددًا من المحاور المهمة، فإلى تفاصيل الحوار.

مصاب كورونا

ما حكم المصاب بكورونا و"يبصق" متعمداً على عربات التسوق، ومقابض الأبواب وناقل العدوى للآخرين؟

المصاب بمرض كورونا أو بأي مرض معدٍ ويتعمد البصاق ونقل العدوى يعتبر مجرماً وليس مريضاً، ويجب أن يحال إلى المحكمة الشرعية، ويعاقب بأقصى عقوبة ممكنة لأننا بذلك نضطر لعلاج العشرات من الأشخاص أو مدينة كاملة، وعملية نقل المرض بتعمد تعتبر جريمة، وإذا مات شخص بسبب هذا الفعل تعتبر جريمة قتل. وللأسف الشديد قد يقوم بعض الأشخاص بلمس الأشياء ليس بقصد إلحاق الأذي بغيره وإنما يفعل ذلك بإهمال، وعلى كل من يشعر بأعراض المرض ألا يخالط غيره أو يلمس أي شيء من أجل صحته هو شخصياً وصحة أسرته وصحة أفراد المجتمع، وإذا خالط الشخص الذي يعرف أنه مريض أحداً يعتبر مفرطًا، ومهملًا ولابد أن يعاقب بعد أن يعالج.

الفساد

تباشر هيئة الرقابة ومكافحة الفساد، عددًا من القضايا، ورغم العقوبات الصارمة ما الذي يدفع البعض لارتكاب مثل هذه الجرائم؟

يدفع حب المال البعض إلى الفساد والاستغلال الوظيفي، والتزوير، والرشوة، والتجاوزات المالية والإدارية، والانتفاع من مآسي الناس، وهناك فاسدون يبيعون أنفسهم ودينهم ووطنهم من أجل المكاسب المادية، وأكل المال الحرام، وبفضل الله قامت الجهات الأمنية والرقابية بمتابعة هؤلاء الأشخاص وعقابهم.

قنوات معادية

ما تزال بعض القنوات والمواقع الإلكترونية المعادية لا هم لها إلا مهاجمة السعودية ورموزها، والتشكيك في مواقفها، ما الهدف من هذه الحملات المستمرة، وهل يعد من الإرهاب الدولي؟

هذا الهجوم منذ فترات طويلة، وليس وليد الساعة، ولن يرضى عنا الأعداء مهما أعطينا وبذلنا، ورغم أن هذه البلاد الكريمة معطاءة إلا أنها محسودة لما فيها من خير واستقرار، ولما فيها من الأمان، والثروات، ورغد العيش الذي يعيشه كل مواطن ومقيم، ولما فيها من الاحترام والتقدير للمواطن والمقيم، ولما فيها من حفظ حقوق الجميع، ولهذا يحاول الأعداء مهاجمتنا بقنواتهم ومواقعهم باستمرار والتقليل من مرتكزاتنا، والانتقاص من جهودها.

مقاضاة الصين

تطالب عدد من الدول بمقاضاة الصين التي انطلق منها كورونا بسبب الخسائر الاقتصادية والوفيات، فهل يجوز مقاضاة الصين على الوباء؟

هذا الأمر يحتاج لخبراء الفيروسات والأوبئة، والقضاة وأطباء من منظمة الصحة العالمية، وخبراء من محكمة العدل الدولية لتتقصى حول ما إذا كانت الصين تعمدت نشر هذا الوباء، وأنا أشك في هذا الأمر لأن الصين حدثت بها إصابات، ووفيات كثيرة، وتأثر اقتصادها بسبب هذه الأزمة، وليس ذنبها انتشار الفيروس فيها، فكثير من دول العالم تنتشر فيها الفيروسات مثل الولايات المتحدة الأمريكية التي انتشر فيها في الثمانينيات من القرن الماضي مرض الإيدز، وكذلك انتقل في الساحل الأفريقي بعض الفيروسات والأوبئة، وهذا يحتاج إلى أدلة وبراهين وتعاون كبير بين المنظمات الدولية وشخصياً أشك في نظرية المؤامرة.

الدوري السعودي

توقف الدوري المحلي بسبب كورونا.. كيف يمكن التعامل مع رواتب اللاعبين والمدربين.. هل توجد صيغة قانونية تحفظ حقوق الأندية؟

من المنطق، والأخلاق أن يبادر اللاعبون الرياضيون السعوديون وغيرهم بتقليل رواتبهم، لأنه لابد من وجود توازن بين العرض والطلب، فحالياً لا يوجد مباريات ولا نقل تلفزيوني، ولا حضور للجماهير، واللاعبون شأنهم شأن أصحاب المهن الحرة يجلسون في بيوتهم ويعتبرونها إجازة.

الرئيس التركي

قرر الرئيس التركي أردوغان إطلاق سراح زعماء العصابات بسبب اكتظاظ السجون بهم وتفشي كورونا فيها، واعتقال معارضيه.. كيف يمكن أن نفهم هذا التصرف؟

تعودنا من الحكومة التركية أن الغاية تبرر الوسيلة، والمصالح الضيقة، لذا فأردوغان سجن معارضيه الذين لم يرتكبوا جرائم، سوى أنهم انتقدوا سياسته، وأطلق سراح زعماء العصابات والمجرمين، والرئيس التركي يتشدق بالحريات، وينادي بالإسلام وفي ذات الوقت يفتتح البارات، وبيوت الدعارة، والمراقص، حتى أن من يعارض سياسات اردوغان يقمعهم ويسجنهم، وهذا تناقض واضح تحقيقاً لمصالح ذاتية حتى أن حزبه هو نفسه ينقسم على هذا الأمر، وهو ما تعودناه من حكم الرئيس التركي أردوغان المضطرب.

خاطفة الدمام

طالبت النيابة العامة في قضية خاطفة الدمام بحد الحرابة.. ما الذي يدفع مثل هذه المرأة لخطف الأطفال؟

لا شك أن السيدة التي قامت بخطف أطفال في الدمام منذ أكثر عقدين من الزمان، وكررت هذا الأمر عدة مرات تستحق العقوبة المغلظة من المحكمة الشرعية لأن هذا إفساد في الأرض، ورب العالمين شرّع حد الحرابة للإفساد في الأرض وهو القتل. وهناك الكثير من الأسباب لإقدام سيدات على هذا الفعل، كأن تبيعه بمقابل مالي قد يصل إلى 20 ألف ريال، أو أن تقوم بعض السيدات والعصابات بخطف أطفال، وتربيتهم ليكونوا تجار مخدرات أو لصوصًا أو متسولين، وكما يحدث في دول عديدة استغلال للأطفال في أعمال الجريمة، أو سرقة أعضائهم البشرية، وهذه الجرائم ليست في مجتمعنا، وإنما لدينا حالات نادرة جداً.

الجريمة في السعودية

كيف يمكن تصنيف السعودية عالمياً في معدلات الجريمة؟

المملكة محاطة بمواقع منحرفة، وهي وسط حزام ناري، فاليمن جنوبها تكثر فيها الجريمة والمخدرات، أما في الشمال فسوريا والعراق، أما في الشرق فتوجد مأساة كبيرة جداً مع إيران، فهي ثالث دولة في العالم في إنتاج الهيروين والكوكايين والحشيش، وبهذا فإن المملكة في وسط غابة مشتعلة، ومع ذلك فإنك تعيش في جنة آمنة مستقرة، ولنحمد الله عليها، فالمملكة منذ ٣٠ عاماً وهي من أقل ٥ دول في العالم في معدلات الجريمة، و50% من الجرائم التي ترتكب في السعودية لا تعتبر جرائم في دول أخرى من العالم.

الحجر المنزلي

إلى أي مدى تزيد المشاكل والقضايا الأسرية بين الأزواج أو أفراد العائلة الواحدة بسبب الحجر المنزلي؟

لا شك أن وجود كامل أفراد العائلة في بيت واحد خاصة في البيوت الصغيرة في ظل حالة الحجر المنزلي قد يزيد في بعض الأحيان المشاكل الأسرية والعنف الأسري، ولكن يجب على العائلة العاقلة أن تستفيد من هذا الحجر المنزلي، وأن تستثمره بزيادة العلاقات الاجتماعية بين أفرادها، وتحويل هذه المحنة إلى منحة، وبذلك يتحول الحجر المنزلي إلى متعة لكافة أفراد الأسرة من خلال استثمار الوقت بالشكل الأفضل.

قطر والعمال

كشفت منظمة العفو الدولية أن قطر احتجزت مئات العمال الآسيويين وطردتهم دون دفع مستحقاتهم مستغلة تداعيات كورونا. ما الذي يدفع السلطات القطرية لهذه السلوكيات؟

للأسف الشديد تعودنا من قطر عدم المصداقية والوضوح والأمانة، رغم أننا نمثل لهم العمق الاستراتيجي، ومع ذلك تضررنا من النظام القطري عدة مرات في السعودية، وفي الإمارات، وفي البحرين، ومصر، وذلك لاتكائه مع الفكر الإخواني، والأفكار الصهيونية، والماركسية والشيوعية، وقد تمادى النظام القطري رغم حلم وصبر ولاة أمرنا، وكل يوم يتبين لنا واقعة خبيثة منهم، وآخرها احتجاز مئات من العمالة الذين كانوا يعملون في ملاعب كأس العالم، وتسفيرهم بسبب كورونا، بدون أن يعطوهم حقوقهم، ولن يستطيع هؤلاء أن يرفعوا قضايا في بلادهم ضد قطر، وقد ابتزت قطر هذه العمالة وطردتهم بهذا الشكل المهين دون دفع حقوقهم وهذه تعتبر كارثة إنسانية.

مشاهير "السوشال"

ما الذي يدفع بعض مشاهير "السوشال ميديا" لخرق قرار منع التجول والاستعراض بالمقاطع رغم الغرامات والعقوبات؟

بعض مشاهير التواصل كل همهم الظهور الإعلامي بغض النظر عن الفكر والمحتوى والفائدة، وولي الأمر عندما يفرض أمراً فعلى جميع أن يمتثلوا له. وعندما يخالفون الأمر لكي تنشر صورة لهم في مواقع التواصل فإنه يعد كارثة ومن يفعل ذلك منهم لابد أن تضاعف له العقوبة، فهناك الكثير من الصغار الذين يتابعونهم، وعندما يخرق المشهور المنع فإن متابعينه سيخرقون النظام، وهؤلاء يجب أن يكونوا قدوة المجتمع في كل الأعمال خاصة أنشطة التطوع والأعمال الخيرية ومساعدة الفقراء، ولذلك فالغوغاء هم من صنعوا هؤلاء المشاهير.

فوائد كورونا

هل توجد فوائد أمنية وبيئية نتيجة الحجر المنزلي بسبب كورونا؟

نعم انخفض التلوث البيئي حول العالم لقلة حركة السيارات والطائرات، وتحسنت الحياة البرية والبيئة. ولابد من الاستمرار في الحفاظ على البيئة والاستثمار فيها، لأنها هي الحياة والمستقبل. كذلك انخفضت أعداد الجريمة بشكل كبير، وخاصة جرائم سرقة البيوت، والمخدرات، والتهريب والسطو، كما قلت الحوادث المرورية، وزادت جرائم جشع التجار والغش في المعمقات، والكمامات، والقفازات والمواد البلاستيكية، ومواد التنظيف، وقامت بعض العمالة بإنتاج صناعة رديئة وخطرة. وزادت الاختراقات الإلكترونية، مثل الرسائل التي ترد إلى الجوال للمساعدة في اختبارات وتحاليل فيروس كورونا وهم يبيعون الوهم للناس.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020