"بناء" تنفق ٤ ملايين ريال على الأيتام خلال شهر رمضان المبارك

توزعت على 18 خدمة.. تجاوز ما دفعته ١٥٩ مليون ريال منذ تأسيسها

أنفقت جمعية "بناء" لرعاية الأيتام بالمنطقة الشرقية على الأيتام وأسرهم خلال شهر رمضان المبارك مبلغ (٤،١٧٢،٥٥٩) ريالاً، توزعت على ١٨ خدمة للأيتام منها كفالة الأيتام وتأمين مستلزمات شهر رمضان الغذائية من خلال مشروع السلة الرمضانية وكسوة العيد وإيجار المنازل وشراء أجهزة كهربائية وسداد فواتير الخدمات ومساعدة الزواج، بالإضافة للبرامج والأنشطة للمساهمة في تمكين الأيتام وإعانتهم على الاعتماد على أنفسهم وبعض الخدمات الأخرى.

وأوضح عضو مجلس الشورى مدير عام الجمعية عبدالله بن راشد الخالدي، قائلاً: إن جمعية بناء سعت لتأمين كافة احتياجات أسر الأيتام خلال شهر رمضان بالإضافة للجوانب الأخرى مثل التدريب وإيجار المنازل والتأمين الطبي وسداد فواتير الخدمات، وتتاح الفرصة لأفراد المجتمع للمساهمة في دعم هذه المشاريع مثل مشروع السلة الرمضانية وكسوة العيد.

وأضاف: نحن نحرص في "بناء" على عدم الاكتفاء بتقديم الدعم المادي فقط، وإنما نسعى لتقديم خدمات ذات جودة عالية والتركيز على البرامج والمشاريع التي يكون أثرها دائماً على اليتيم وأسرته عبر شراكات فاعلة مع مؤسسات المجتمع الحكومية والأهلية، وتهيئة الظروف والبيئة الصالحة ليكون اليتيم مواطناً صالحاً ومنتجاً في المجتمع.

يذكر أن جمعية بناء ترعى اليوم أكثر من ثلاثة آلاف يتيم ويتيمة وأرملة, أنفقت على رعايتهم وتأهيلهم وتدريبهم وتمكينهم خلال عام 2018م مبلغ سبعة وثلاثين مليوناً وخمسمائة وثلاثة وأربعين ألفاً ومائة واثنين وعشرين ريالاً, ليصل إجمالي ما أنفقته الجمعية خلال مسيرتها منذ عام 2012م إلى اليوم أكثر من (159) مليون ريال، عملت خلالها الجمعية على بناء شخصية اليتيم وأسرته البناء الأمثل ليصبح قادراً على الاعتماد على نفسه من خلال تهيئته وتدريبه إيماناً بأن الاستثمار في الإنسان هو الهدف الأول الذي نسعى لتحقيقه.

5

03 يونيو 2019 - 29 رمضان 1440 09:34 PM

توزعت على 18 خدمة.. تجاوز ما دفعته ١٥٩ مليون ريال منذ تأسيسها

"بناء" تنفق ٤ ملايين ريال على الأيتام خلال شهر رمضان المبارك

1 1,194

أنفقت جمعية "بناء" لرعاية الأيتام بالمنطقة الشرقية على الأيتام وأسرهم خلال شهر رمضان المبارك مبلغ (٤،١٧٢،٥٥٩) ريالاً، توزعت على ١٨ خدمة للأيتام منها كفالة الأيتام وتأمين مستلزمات شهر رمضان الغذائية من خلال مشروع السلة الرمضانية وكسوة العيد وإيجار المنازل وشراء أجهزة كهربائية وسداد فواتير الخدمات ومساعدة الزواج، بالإضافة للبرامج والأنشطة للمساهمة في تمكين الأيتام وإعانتهم على الاعتماد على أنفسهم وبعض الخدمات الأخرى.

وأوضح عضو مجلس الشورى مدير عام الجمعية عبدالله بن راشد الخالدي، قائلاً: إن جمعية بناء سعت لتأمين كافة احتياجات أسر الأيتام خلال شهر رمضان بالإضافة للجوانب الأخرى مثل التدريب وإيجار المنازل والتأمين الطبي وسداد فواتير الخدمات، وتتاح الفرصة لأفراد المجتمع للمساهمة في دعم هذه المشاريع مثل مشروع السلة الرمضانية وكسوة العيد.

وأضاف: نحن نحرص في "بناء" على عدم الاكتفاء بتقديم الدعم المادي فقط، وإنما نسعى لتقديم خدمات ذات جودة عالية والتركيز على البرامج والمشاريع التي يكون أثرها دائماً على اليتيم وأسرته عبر شراكات فاعلة مع مؤسسات المجتمع الحكومية والأهلية، وتهيئة الظروف والبيئة الصالحة ليكون اليتيم مواطناً صالحاً ومنتجاً في المجتمع.

يذكر أن جمعية بناء ترعى اليوم أكثر من ثلاثة آلاف يتيم ويتيمة وأرملة, أنفقت على رعايتهم وتأهيلهم وتدريبهم وتمكينهم خلال عام 2018م مبلغ سبعة وثلاثين مليوناً وخمسمائة وثلاثة وأربعين ألفاً ومائة واثنين وعشرين ريالاً, ليصل إجمالي ما أنفقته الجمعية خلال مسيرتها منذ عام 2012م إلى اليوم أكثر من (159) مليون ريال، عملت خلالها الجمعية على بناء شخصية اليتيم وأسرته البناء الأمثل ليصبح قادراً على الاعتماد على نفسه من خلال تهيئته وتدريبه إيماناً بأن الاستثمار في الإنسان هو الهدف الأول الذي نسعى لتحقيقه.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020