أخطر حملة خبيثة.. 32 مليونًا من مستخدمي متصفح كروم تعرضوا للتجسس

لم تتضح الجهة المنفذة لمحاولة الاختراق

نسبت "رويترز" إلى باحثين في شركة أويك سيكيوريتي، أن خبراء اكتشفوا في الآونة الأخيرة محاولة للتجسس على مستخدمي متصفح كروم الرئيسي، الذي طورته شركة جوجل، تعرض خلالها المستخدمون للهجوم من خلال 32 مليون عملية تنزيل لإضافات برمجية عبر الإنترنت.

وبينت "جوجل" التابعة لمجموعة ألفابت، أنها أزالت أكثر من 70 إضافة من الإضافات البرمجية الخبيثة من متجر كروم ويب الرسمي على الإنترنت، بعد أن نبهها الباحثون إليها الشهر الماضي، وفقاً لـ"رويترز".

من جانبه، أوضح جاري جولومب الشريك المؤسس لشركة أويك وكبير الباحثين فيها، أن هذه الحملة هي أخطر حملة خبيثة يتعرض لها متجر كروم حتى الآن بناءً على عدد مرات التنزيل.

وأضاف "جولومب" أن الإضافات البرمجية مصممة لتفادي اكتشافها عن طريق شركات مقاومة الفيروسات أو برمجيات الأمن الإلكتروني التي تتولى تقييم سمعة النطاقات على الإنترنت.

وتزعم معظم هذه الإضافات المجانية، أنها تحذر المستخدمين من مواقع مشكوك فيها أو أنها تحول الملفات من هيئة إلى هيئة أخرى، وبدلاً من ذلك تسرق هذه الإضافات تاريخ التصفح وبيانات تتضمن معلومات سرية عن كيفية الولوج إلى أدوات داخلية تخص العمل.

واكتشف الباحثون أنه إذا استخدم شخص ما المتصفح على جهاز كمبيوتر منزلي فسيتصل بسلسلة من المواقع الإلكترونية ويرسل معلومات، أما إذا استخدم شخص ما كمبيوتر شركة تستخدم وسائل تأمين فلن يرسل الجهاز المعلومات الحساسة أو حتى يصل إلى النسخ الخبيثة من تلك المواقع.

ولم تتضح الجهة التي تقف وراء هذه المحاولة لنشر البرمجيات الخبيثة.

23

18 يونيو 2020 - 26 شوّال 1441 05:09 PM

لم تتضح الجهة المنفذة لمحاولة الاختراق

أخطر حملة خبيثة.. 32 مليونًا من مستخدمي متصفح كروم تعرضوا للتجسس

1 9,213

نسبت "رويترز" إلى باحثين في شركة أويك سيكيوريتي، أن خبراء اكتشفوا في الآونة الأخيرة محاولة للتجسس على مستخدمي متصفح كروم الرئيسي، الذي طورته شركة جوجل، تعرض خلالها المستخدمون للهجوم من خلال 32 مليون عملية تنزيل لإضافات برمجية عبر الإنترنت.

وبينت "جوجل" التابعة لمجموعة ألفابت، أنها أزالت أكثر من 70 إضافة من الإضافات البرمجية الخبيثة من متجر كروم ويب الرسمي على الإنترنت، بعد أن نبهها الباحثون إليها الشهر الماضي، وفقاً لـ"رويترز".

من جانبه، أوضح جاري جولومب الشريك المؤسس لشركة أويك وكبير الباحثين فيها، أن هذه الحملة هي أخطر حملة خبيثة يتعرض لها متجر كروم حتى الآن بناءً على عدد مرات التنزيل.

وأضاف "جولومب" أن الإضافات البرمجية مصممة لتفادي اكتشافها عن طريق شركات مقاومة الفيروسات أو برمجيات الأمن الإلكتروني التي تتولى تقييم سمعة النطاقات على الإنترنت.

وتزعم معظم هذه الإضافات المجانية، أنها تحذر المستخدمين من مواقع مشكوك فيها أو أنها تحول الملفات من هيئة إلى هيئة أخرى، وبدلاً من ذلك تسرق هذه الإضافات تاريخ التصفح وبيانات تتضمن معلومات سرية عن كيفية الولوج إلى أدوات داخلية تخص العمل.

واكتشف الباحثون أنه إذا استخدم شخص ما المتصفح على جهاز كمبيوتر منزلي فسيتصل بسلسلة من المواقع الإلكترونية ويرسل معلومات، أما إذا استخدم شخص ما كمبيوتر شركة تستخدم وسائل تأمين فلن يرسل الجهاز المعلومات الحساسة أو حتى يصل إلى النسخ الخبيثة من تلك المواقع.

ولم تتضح الجهة التي تقف وراء هذه المحاولة لنشر البرمجيات الخبيثة.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020