الرجاء يقتنص تأهلاً قاتلاً إلى ربع النهائي في كأس محمد السادس للأندية

ضمن فريق الرجاء المغربي التأهل إلى ربع نهائي كأس محمد السادس للأندية الأبطال، بعد تخطيه عقبة مواطنه الوداد على الرغم من التعادل 4-4 في مباراة مثيرة جمعت بين الفريقين مساء يوم السبت، على ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء، في إياب دور الـ16.

وتقدم الوداد عن طريق محمد نهيري في الدقيقة 13، من ركلة جزاء لينهي فريقه شوط المباراة الأول متقدمًا بهدف دون رد.

واحتاج الرجاء 4 دقائق فقط بعد انطلاقة الشوط الثاني لإدراك التعادل من ركلة جزاء أيضًا حملت توقيع اللاعب محسن متولي، قبل أن يسجل الوداد 3 أهداف متتالية.

وحملت ثلاثية الوداد توقيع كلٍ من أيمن الحسوني وأيوب الكعبي وبديع أووك في الدقائق 55 و57 و71، قبل أن يقلص الرجاء الفارق بهدفين متتاليين بوساطة حميد أحداد ومحسن متولي في الدقيقتين 74 و88.

وفي الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة، سجل الرجاء هدفًا قاتلاً عن طريق اللاعب بين مالانجو ليمنح فريقه بطاقة العبور إلى الدور التالي.

وبتلك النتيجة، ضمن الرجاء التأهل بالتعادل 5-5 في مجموع المباراتين، مستفيدًا من قاعدة الهدف الاعتباري بعد التعادل الإيجابي بهدف لمثله نتيجة لقاء الذهاب.

ولحق الرجاء بمواطنه أولمبيك آسفي الذي تخطى عقبة الترجي التونسي، بجانب فريقي الشباب والاتحاد من السعودية.

الرجاء المغربي الوداد المغربي كأس محمد السادس للأندية الأبطال

1

23 نوفمبر 2019 - 26 ربيع الأول 1441 11:59 PM

الرجاء يقتنص تأهلاً قاتلاً إلى ربع النهائي في كأس محمد السادس للأندية

0 1,895

ضمن فريق الرجاء المغربي التأهل إلى ربع نهائي كأس محمد السادس للأندية الأبطال، بعد تخطيه عقبة مواطنه الوداد على الرغم من التعادل 4-4 في مباراة مثيرة جمعت بين الفريقين مساء يوم السبت، على ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء، في إياب دور الـ16.

وتقدم الوداد عن طريق محمد نهيري في الدقيقة 13، من ركلة جزاء لينهي فريقه شوط المباراة الأول متقدمًا بهدف دون رد.

واحتاج الرجاء 4 دقائق فقط بعد انطلاقة الشوط الثاني لإدراك التعادل من ركلة جزاء أيضًا حملت توقيع اللاعب محسن متولي، قبل أن يسجل الوداد 3 أهداف متتالية.

وحملت ثلاثية الوداد توقيع كلٍ من أيمن الحسوني وأيوب الكعبي وبديع أووك في الدقائق 55 و57 و71، قبل أن يقلص الرجاء الفارق بهدفين متتاليين بوساطة حميد أحداد ومحسن متولي في الدقيقتين 74 و88.

وفي الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة، سجل الرجاء هدفًا قاتلاً عن طريق اللاعب بين مالانجو ليمنح فريقه بطاقة العبور إلى الدور التالي.

وبتلك النتيجة، ضمن الرجاء التأهل بالتعادل 5-5 في مجموع المباراتين، مستفيدًا من قاعدة الهدف الاعتباري بعد التعادل الإيجابي بهدف لمثله نتيجة لقاء الذهاب.

ولحق الرجاء بمواطنه أولمبيك آسفي الذي تخطى عقبة الترجي التونسي، بجانب فريقي الشباب والاتحاد من السعودية.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020