52 عضو هيئة تدريس بجامعة القصيم يقدمون دورة "إعداد أعضاء جدد"

البرنامج يشتمل على موضوعات مهمة لتطوير القدرات

أطلقت جامعة القصيم - ممثلة بمركز تنمية القيادات والقدرات - برنامجًا تدريبيًّا لإعداد أعضاء هيئة التدريس الجدد لمدة خمسة أيام خلال الأسبوع الجاري، بحضور 52 عضو هيئة تدريس من الجنسين.

ويشتمل البرنامج على موضوعات مهمة لتطوير القدرات، من أبرزها: صياغة نواتج التعلم وأدوات قياسها، وطرق طرح قضايا التعلم والتعليم الجامعي، والمواد التعليمية وكيفية استخدام مصادر التعلم، إضافة إلى المهارات الإلكترونية في البحث العلمي، والتدريس للمجموعات الكبيرة، والتمكن من التدريس المصغر بإشراف مختصين في كل مجال على مدار أيام البرنامج.

ويُعد البرنامج إجباريًّا لجميع أعضاء هيئة التدريس الجدد، حسب قرار مجلس عمداء الجامعة الذي يشترط الحصول على شهادة البرنامج.

ومن جانبه، أكد الدكتور فيصل بن عمر الإدريسي، المشرف العام على مركز تنمية القيادات والقدرات، أن البرنامج التدريبي لإعداد أعضاء هيئة التدريس الجدد ومَن يرغب حسب ترشيحات كلياتهم يعزز قدراتهم العلمية، ويرفع من معرفتهم العميقة بمعيار التعلم والتعليم ونظم الجودة في الجامعات السعودية، إضافة إلى شرح أنظمة الجودة بالتعليم العالي. كما يركز على فهم خصوصية الطلبة، وفهم قضايا الجامعة وما يدور في فلك الجامعات بالسعودية.

وأشار "الإدريسي" إلى أن الإعداد لهذه الدورة بدأ منذ أسبوع بتنفيذ بعض المتطلبات القبلية من خلال التواصل مع أعضاء هيئة التدريس، والمشاركة في محتوياتها التعليمية عبر مقاطع فيديو تفاعلية، إضافة إلى كتب بالقيادة وطرق التعليم المتطورة لتنمية قدراتهم، بما يعود بالنفع على الطلاب والجامعة.. سائلاً الله أن يوفق الجميع، وأن يرفع قدرات القادة الجدد لخدمة طلاب وطالبات الجامعة للمساهمة في تقدم وازدهار هذا الوطن المعطاء.

5

10 سبتمبر 2018 - 30 ذو الحجة 1439 10:35 PM

البرنامج يشتمل على موضوعات مهمة لتطوير القدرات

52 عضو هيئة تدريس بجامعة القصيم يقدمون دورة "إعداد أعضاء جدد"

0 468

أطلقت جامعة القصيم - ممثلة بمركز تنمية القيادات والقدرات - برنامجًا تدريبيًّا لإعداد أعضاء هيئة التدريس الجدد لمدة خمسة أيام خلال الأسبوع الجاري، بحضور 52 عضو هيئة تدريس من الجنسين.

ويشتمل البرنامج على موضوعات مهمة لتطوير القدرات، من أبرزها: صياغة نواتج التعلم وأدوات قياسها، وطرق طرح قضايا التعلم والتعليم الجامعي، والمواد التعليمية وكيفية استخدام مصادر التعلم، إضافة إلى المهارات الإلكترونية في البحث العلمي، والتدريس للمجموعات الكبيرة، والتمكن من التدريس المصغر بإشراف مختصين في كل مجال على مدار أيام البرنامج.

ويُعد البرنامج إجباريًّا لجميع أعضاء هيئة التدريس الجدد، حسب قرار مجلس عمداء الجامعة الذي يشترط الحصول على شهادة البرنامج.

ومن جانبه، أكد الدكتور فيصل بن عمر الإدريسي، المشرف العام على مركز تنمية القيادات والقدرات، أن البرنامج التدريبي لإعداد أعضاء هيئة التدريس الجدد ومَن يرغب حسب ترشيحات كلياتهم يعزز قدراتهم العلمية، ويرفع من معرفتهم العميقة بمعيار التعلم والتعليم ونظم الجودة في الجامعات السعودية، إضافة إلى شرح أنظمة الجودة بالتعليم العالي. كما يركز على فهم خصوصية الطلبة، وفهم قضايا الجامعة وما يدور في فلك الجامعات بالسعودية.

وأشار "الإدريسي" إلى أن الإعداد لهذه الدورة بدأ منذ أسبوع بتنفيذ بعض المتطلبات القبلية من خلال التواصل مع أعضاء هيئة التدريس، والمشاركة في محتوياتها التعليمية عبر مقاطع فيديو تفاعلية، إضافة إلى كتب بالقيادة وطرق التعليم المتطورة لتنمية قدراتهم، بما يعود بالنفع على الطلاب والجامعة.. سائلاً الله أن يوفق الجميع، وأن يرفع قدرات القادة الجدد لخدمة طلاب وطالبات الجامعة للمساهمة في تقدم وازدهار هذا الوطن المعطاء.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2018