"الجهني" لمرضى السكري: لا توقفوا دواء "الجلوكوفاج" إلا بعد استشارة طبية

بعد بيان إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بسحبه باعتباره ملوثًا بشوائب مسرطنة

أوصى استشاري الباطنة والغدد الصماء والسكري الدكتور ناصر الجهني، بعدم إيقاف دواء السكري المعروف بالجلوكوفاج، عقب التنبيه الصادر من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بتاريخ ٢٨/ ٥/ ٢٠٢٠م للمرضى ومتخصصي الرعاية الصحية في أمريكا إلى احتمال وجود تلوث بعض التشغيلات من عقار داء السكري المعروف بالميتفورمين أو الجلوكوفاج طويل المفعول (XR) بشوائب قد تكون مسرطنة على المدى الطويل تسمى NMDA أو مادة النيتروزوامين، وهي مادة قد تسبب بعض أنواع السرطان إذا تم تناولها بنسبة عالية تفوق الحد الآمن ولفترات طويلة.

وأوصت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بعض الشركات المنتجة بسحب دواء ميتفورمين طويل المفعول الملوث من السوق الأمريكي.

ونفس هذه الشوائب المسرطنة ظهرت أيضًا في بعض عينات الأدوية الأخرى مثل أحد أدوية علاج الضغط، وكذلك دواء الزانتاك الشهير والمستخدم لحموضة المعدة، والذي أدى إلى سحبها من الأسواق العالمية.

وبيّن "الجهني" أن دواء الميتفورمين يعتبر من الأدوية المعروفة والمشهورة في علاج السكري من النوع الثاني ويتميز بفعاليته وأمانة ورخص ثمنه ومساعدته في إنقاص أو ثبات الوزن أو انخفاض حاد بالسكر.

وأشار إلى أن الهيئة العامة للغذاء والدواء السعودية قد أصدرت بتاريخ ٢٩/ ٥/ ٢٠٢٠ بيانًا أوليًّا حول المستحضرات الدوائية التي تحتوي على مادة (ميتفورمين)، ونشرت قائمة الأدوية التي ثبت سلامتها للاستخدام على موقع الهيئة الإلكتروني، ويجري استكمال التحاليل اللازمة وإجراءات التحقق لكل المنتجات ذات العلاقة، وللتفاصيل يمكن الاطلاع على البيان وحتى تاريخه لم يصدر بيان بتلوث دواء الميتفورمين بالمواد المسرطنة داخل السعودية.

وقال "الجهني": ومن هذا المنطلق ولكثرة التساؤلات فإن على جميع المصابين بالسكري الذين يستخدمون دواء الميتفورمين طويل المفعول ER عدم إيقافه للحفاظ على مرض السكري تحت السيطرة، وأن التلوث يشمل تشغيلات وشركات بعينها وفي بلدان دون سواها.

وشدد على ضرورة استشارة الفريق الطبي المعالج لتحديد الإيقاف من عدمه، وإيجاد البديل المناسب إذا دعت الحاجة ومتابعة ما تُصدره الهيئة العامة للغذاء والدواء السعودية من مستجدات.

استشاري الباطنة والغدد الصماء والسكري الدكتور ناصر الجهني الجلوكوفاج

72

03 يونيو 2020 - 11 شوّال 1441 12:28 PM

بعد بيان إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بسحبه باعتباره ملوثًا بشوائب مسرطنة

"الجهني" لمرضى السكري: لا توقفوا دواء "الجلوكوفاج" إلا بعد استشارة طبية

3 28,935

أوصى استشاري الباطنة والغدد الصماء والسكري الدكتور ناصر الجهني، بعدم إيقاف دواء السكري المعروف بالجلوكوفاج، عقب التنبيه الصادر من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بتاريخ ٢٨/ ٥/ ٢٠٢٠م للمرضى ومتخصصي الرعاية الصحية في أمريكا إلى احتمال وجود تلوث بعض التشغيلات من عقار داء السكري المعروف بالميتفورمين أو الجلوكوفاج طويل المفعول (XR) بشوائب قد تكون مسرطنة على المدى الطويل تسمى NMDA أو مادة النيتروزوامين، وهي مادة قد تسبب بعض أنواع السرطان إذا تم تناولها بنسبة عالية تفوق الحد الآمن ولفترات طويلة.

وأوصت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بعض الشركات المنتجة بسحب دواء ميتفورمين طويل المفعول الملوث من السوق الأمريكي.

ونفس هذه الشوائب المسرطنة ظهرت أيضًا في بعض عينات الأدوية الأخرى مثل أحد أدوية علاج الضغط، وكذلك دواء الزانتاك الشهير والمستخدم لحموضة المعدة، والذي أدى إلى سحبها من الأسواق العالمية.

وبيّن "الجهني" أن دواء الميتفورمين يعتبر من الأدوية المعروفة والمشهورة في علاج السكري من النوع الثاني ويتميز بفعاليته وأمانة ورخص ثمنه ومساعدته في إنقاص أو ثبات الوزن أو انخفاض حاد بالسكر.

وأشار إلى أن الهيئة العامة للغذاء والدواء السعودية قد أصدرت بتاريخ ٢٩/ ٥/ ٢٠٢٠ بيانًا أوليًّا حول المستحضرات الدوائية التي تحتوي على مادة (ميتفورمين)، ونشرت قائمة الأدوية التي ثبت سلامتها للاستخدام على موقع الهيئة الإلكتروني، ويجري استكمال التحاليل اللازمة وإجراءات التحقق لكل المنتجات ذات العلاقة، وللتفاصيل يمكن الاطلاع على البيان وحتى تاريخه لم يصدر بيان بتلوث دواء الميتفورمين بالمواد المسرطنة داخل السعودية.

وقال "الجهني": ومن هذا المنطلق ولكثرة التساؤلات فإن على جميع المصابين بالسكري الذين يستخدمون دواء الميتفورمين طويل المفعول ER عدم إيقافه للحفاظ على مرض السكري تحت السيطرة، وأن التلوث يشمل تشغيلات وشركات بعينها وفي بلدان دون سواها.

وشدد على ضرورة استشارة الفريق الطبي المعالج لتحديد الإيقاف من عدمه، وإيجاد البديل المناسب إذا دعت الحاجة ومتابعة ما تُصدره الهيئة العامة للغذاء والدواء السعودية من مستجدات.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020