نائب رئيس الاتحاد المصري يعرب عن سعادته بوجوده في مهرجان ولي العهد للهجن بالطائف

"شعيب": يعجز اللسان عن وصف هذا العرس التراثي الكبير المحافظ على ذاكرتنا

عبَّر نائب رئيس اتحاد الهجن المصري رئيس تحرير مجلة الهجن، الدكتور حمد شعيب، عن سعادته بوجوده في مهرجان ولي العهد للهجن بالطائف، وقال: يعجز اللسان عن وصف هذا العرس التراثي الكبير المحافظ على ذاكرتنا؛ ليصبح موروثنا حيًّا نابضًا لا يموت. والحب موصول لسمو الأمير محمد بن سلمان - حفظه الله ورعاه - لرعايته هذه التظاهرة التي جمعت عشاق الهجن من مشارق الأرض ومغاربها.

أضاف: أتمنى أن يدوم الحب والمودة بين الأمة الواحدة. وأكاد أجزم أن مثل هذه الفعاليات - ونخص رياضة الآباء والأجداد - قادرة على توثيق عرى العلاقة، وسد الخلافات التي اتسعت. ونقول في بلديتنا (إللي مهي فرس أبوك توقعك)، أي إن الفرس التي لم تألفها، وتكون وارثها عن أبيك، سوف تلقي بك ولا تبالي. هكذا موروثنا إذا لم نحفظه ونحافظ عليه فسوف يهجرنا قبل أن نهجره. قال الحكيم الإفريقي ليوبولد سانجور (إذا مات معمر في إفريقيا احترقت مكتبة بها ألف كتاب).

وأشار: دورنا حفظ ذاكرتنا بحفظ عادات وتقاليد وفنون الأجداد. ولعل هذا يدلل بدون جهد منا على أن أصل العرب واحد. أنا مثلاً أقيم على حدود مصر العربية مع الشقيقة ليبيا، وجذوري بنو سليم، وجدودي من نجد. وكلما التقينا في مثل هذه المحافل جدَّدنا الود والحب. أشكر كل مَن فكّر في إقامة هذا العرس.

مهرجان ولي العهد للهجن الاتحاد السعودي للهجن

7

20 سبتمبر 2018 - 10 محرّم 1440 12:04 AM

"شعيب": يعجز اللسان عن وصف هذا العرس التراثي الكبير المحافظ على ذاكرتنا

نائب رئيس الاتحاد المصري يعرب عن سعادته بوجوده في مهرجان ولي العهد للهجن بالطائف

2 15,572

عبَّر نائب رئيس اتحاد الهجن المصري رئيس تحرير مجلة الهجن، الدكتور حمد شعيب، عن سعادته بوجوده في مهرجان ولي العهد للهجن بالطائف، وقال: يعجز اللسان عن وصف هذا العرس التراثي الكبير المحافظ على ذاكرتنا؛ ليصبح موروثنا حيًّا نابضًا لا يموت. والحب موصول لسمو الأمير محمد بن سلمان - حفظه الله ورعاه - لرعايته هذه التظاهرة التي جمعت عشاق الهجن من مشارق الأرض ومغاربها.

أضاف: أتمنى أن يدوم الحب والمودة بين الأمة الواحدة. وأكاد أجزم أن مثل هذه الفعاليات - ونخص رياضة الآباء والأجداد - قادرة على توثيق عرى العلاقة، وسد الخلافات التي اتسعت. ونقول في بلديتنا (إللي مهي فرس أبوك توقعك)، أي إن الفرس التي لم تألفها، وتكون وارثها عن أبيك، سوف تلقي بك ولا تبالي. هكذا موروثنا إذا لم نحفظه ونحافظ عليه فسوف يهجرنا قبل أن نهجره. قال الحكيم الإفريقي ليوبولد سانجور (إذا مات معمر في إفريقيا احترقت مكتبة بها ألف كتاب).

وأشار: دورنا حفظ ذاكرتنا بحفظ عادات وتقاليد وفنون الأجداد. ولعل هذا يدلل بدون جهد منا على أن أصل العرب واحد. أنا مثلاً أقيم على حدود مصر العربية مع الشقيقة ليبيا، وجذوري بنو سليم، وجدودي من نجد. وكلما التقينا في مثل هذه المحافل جدَّدنا الود والحب. أشكر كل مَن فكّر في إقامة هذا العرس.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019