محاولة للوقيعة بين "العسكري السوداني" والمتظاهرين.. مقتل 4 وأصابع الاتهام تتجه لنظام "البشير"

المجلس شدد على عدم سماحه بانزلاق البلاد للفوضى

قتل أربعة أشخاص في السودان في وقت متأخر أمس بعدما اندلع العنف في أعقاب اتفاق سياسي انتقالي بين المعارضة الرئيسية والمجلس العسكري الحاكم.

واتهم المجلس العسكري في وقت مبكر اليوم (الثلاثاء) مخربين بإشعال هذه الأحداث، مشيراً في بيان أوردته "رويترز" إلى أن "هناك جهات تتربص بالثورة... وتعمل على إجهاض أي اتفاق يجري التوصل إليه وإدخال البلاد في نفق مظلم".

وشدد المجلس العسكري على أنه سيردع من يلجأ للفوضى ويتعرض لأمن المواطنين.

وقال: "لن نطلق رصاصة واحدة سواء من قوات الدعم السريع أو الجيش على إخواننا المتظاهرين، ولكن لن نسمح بالفوضى".

من جهتهم، أفاد المحتجون بأن أشخاصًا مناهضين للثورة على صلة بنظام الرئيس المخلوع عمر البشير هم من حرضوا على العنف أمس.

وهذه أول مرة يسقط ضحايا على صلة بالاحتجاجات في الخرطوم منذ أسابيع.

ودوى صوت إطلاق نار كثيف في ساعة متأخرة من مساء أمس، لكن لم يتسن لرويترز التحقق من عدد الضحايا أو الجهة التي بدأت أحداث العنف.

ومن المقرر استئناف المحادثات بين المجلس العسكري والمتظاهرين اليوم لمناقشة نقطتي خلاف هما موازنة السلطة بين الجيش والمدنيين في الهيئات الانتقالية ومدة الفترة الانتقالية قبل إجراء انتخابات.

5

14 مايو 2019 - 9 رمضان 1440 03:24 PM

المجلس شدد على عدم سماحه بانزلاق البلاد للفوضى

محاولة للوقيعة بين "العسكري السوداني" والمتظاهرين.. مقتل 4 وأصابع الاتهام تتجه لنظام "البشير"

2 6,611

قتل أربعة أشخاص في السودان في وقت متأخر أمس بعدما اندلع العنف في أعقاب اتفاق سياسي انتقالي بين المعارضة الرئيسية والمجلس العسكري الحاكم.

واتهم المجلس العسكري في وقت مبكر اليوم (الثلاثاء) مخربين بإشعال هذه الأحداث، مشيراً في بيان أوردته "رويترز" إلى أن "هناك جهات تتربص بالثورة... وتعمل على إجهاض أي اتفاق يجري التوصل إليه وإدخال البلاد في نفق مظلم".

وشدد المجلس العسكري على أنه سيردع من يلجأ للفوضى ويتعرض لأمن المواطنين.

وقال: "لن نطلق رصاصة واحدة سواء من قوات الدعم السريع أو الجيش على إخواننا المتظاهرين، ولكن لن نسمح بالفوضى".

من جهتهم، أفاد المحتجون بأن أشخاصًا مناهضين للثورة على صلة بنظام الرئيس المخلوع عمر البشير هم من حرضوا على العنف أمس.

وهذه أول مرة يسقط ضحايا على صلة بالاحتجاجات في الخرطوم منذ أسابيع.

ودوى صوت إطلاق نار كثيف في ساعة متأخرة من مساء أمس، لكن لم يتسن لرويترز التحقق من عدد الضحايا أو الجهة التي بدأت أحداث العنف.

ومن المقرر استئناف المحادثات بين المجلس العسكري والمتظاهرين اليوم لمناقشة نقطتي خلاف هما موازنة السلطة بين الجيش والمدنيين في الهيئات الانتقالية ومدة الفترة الانتقالية قبل إجراء انتخابات.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019