وطن القمة والهمة بنبض

(١)
٨٩ عامًا من البناء والنماء والعطاء والبهاء، تحكي شموخ وطن بوطن الشموخ، وطني عنوان المجد الذي نكتبه بدم إحساسنا ونفديه بأرواحنا.
ويومنا الوطني هو يوم المجد والعز والفخر، نتذكر فيه مسيرة بطل وسيرة مؤسس سطر للتاريخ قصة عز وبطولة، ذكرى تربط ماضينا الجميل بحاضرنا المزدهر بإذن الله بقيادة سلمان الوفاء، ملك الحزم والعزم.
(٢)
يوم الوطن هو يوم الأمل بمستقبل مشرق ورؤية مباركة تعانق عنان السماء، حالمة طموحة بالقمة الدائمة بكل همة، يقودنا إليها نبراس الشباب وفخر الوطن الشامخ مجدًا، والماجد شموخًا؛ محمد بن سلمان؛ ليضيء لنا طريق المستقبل مجدًا وقمة فوق هام السحاب، فسر أبا سلمان ونحن معك وبك ولك بإذن الله.
(٣)
يومنا الوطني هو يوم الحب والسعادة لنثبت للعالم تلك العلاقة العجيبة والتلاحم الأبدي بين القيادة الرشيدة والشعب الكريم، قصة حب لم يعرف تاريخ الأمم مماثلًا لها، مشاعر حب وارتباط وتكاتف وتلاحم مرتبطة بالنفوس لا يستطيع عدو أو حاقد أن يؤثر أو يزعزعها مهما تعددت وسائل العصر وطرق الأعداء؛ لأنها علاقة حب مغروسة في الأعماق والعروق.
ليظل الوطن هو الأغلى.. وطني أنت وحدك المصدر والمورد، نحن أقوى منهم جميعًا، أجمل منهم وأطهر، وإذا حاول بعض الأشقياء أن يطلع من عتمات المستنقعات ومن شقوق الليل ويتداخل بين الظلال ليجرح في غفوة الصبح ترابك وعفافك؛ فنحن جميعًا نذود عنك حقد الحاقدين والطامعين والجاهلين بنضارة معانيك، لتبق حرًّا منيعًا شامخًا عاليًا غاليًا، وتبق رمزًا للسلام والإسلام والفرح، فأنت وحدك الأغلى والأعلى يا موطني.
وكل عام وأنتم تنعمون بالحب والسعادة ووطني دومًا في القمة بكل همة.
وسيظل بإذن الله يومنا الوطني يذكرنا بالأمجاد حاضرًا ومستقبلًا، حماك الله يا وطني، ودام عزك موطني.

2

22 سبتمبر 2019 - 23 محرّم 1441 04:53 PM

وطن القمة والهمة بنبض

مساعد السعيد - الرياض
0 268

(١)
٨٩ عامًا من البناء والنماء والعطاء والبهاء، تحكي شموخ وطن بوطن الشموخ، وطني عنوان المجد الذي نكتبه بدم إحساسنا ونفديه بأرواحنا.
ويومنا الوطني هو يوم المجد والعز والفخر، نتذكر فيه مسيرة بطل وسيرة مؤسس سطر للتاريخ قصة عز وبطولة، ذكرى تربط ماضينا الجميل بحاضرنا المزدهر بإذن الله بقيادة سلمان الوفاء، ملك الحزم والعزم.
(٢)
يوم الوطن هو يوم الأمل بمستقبل مشرق ورؤية مباركة تعانق عنان السماء، حالمة طموحة بالقمة الدائمة بكل همة، يقودنا إليها نبراس الشباب وفخر الوطن الشامخ مجدًا، والماجد شموخًا؛ محمد بن سلمان؛ ليضيء لنا طريق المستقبل مجدًا وقمة فوق هام السحاب، فسر أبا سلمان ونحن معك وبك ولك بإذن الله.
(٣)
يومنا الوطني هو يوم الحب والسعادة لنثبت للعالم تلك العلاقة العجيبة والتلاحم الأبدي بين القيادة الرشيدة والشعب الكريم، قصة حب لم يعرف تاريخ الأمم مماثلًا لها، مشاعر حب وارتباط وتكاتف وتلاحم مرتبطة بالنفوس لا يستطيع عدو أو حاقد أن يؤثر أو يزعزعها مهما تعددت وسائل العصر وطرق الأعداء؛ لأنها علاقة حب مغروسة في الأعماق والعروق.
ليظل الوطن هو الأغلى.. وطني أنت وحدك المصدر والمورد، نحن أقوى منهم جميعًا، أجمل منهم وأطهر، وإذا حاول بعض الأشقياء أن يطلع من عتمات المستنقعات ومن شقوق الليل ويتداخل بين الظلال ليجرح في غفوة الصبح ترابك وعفافك؛ فنحن جميعًا نذود عنك حقد الحاقدين والطامعين والجاهلين بنضارة معانيك، لتبق حرًّا منيعًا شامخًا عاليًا غاليًا، وتبق رمزًا للسلام والإسلام والفرح، فأنت وحدك الأغلى والأعلى يا موطني.
وكل عام وأنتم تنعمون بالحب والسعادة ووطني دومًا في القمة بكل همة.
وسيظل بإذن الله يومنا الوطني يذكرنا بالأمجاد حاضرًا ومستقبلًا، حماك الله يا وطني، ودام عزك موطني.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019