"الفالح" يروي أغرب صور إثيوبيا: أساطير قبائل "الكارا" وقتل أطفال "مانجي" والشياطين

مثّل بعدسته السعودية في "مهرجان بيروت للصورة"

مثّل المصور الفوتوغرافي السعودي محمد الفالح، السعودية، في مهرجان "بيروت للصورة" الذي أُقيم في باحة الحمامات الرومانية وسط العاصمة اللبنانية، وشارك فيه أكثر من 122 مصوراً من 25 دولة برعاية رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري.

وامتدّ المهرجان على مدى شهر كامل من الفعاليات والمعارض في 22 موقعًا، في الأرجاء اللبنانية ما بين بيروت، طرابلس، صيدا، صور بعلبك وحمانا.

وعنون "الفالح" جناحه في المهرجان بـ"الكارا.. الأساطير أمام الكاميرا"؛ حيث شارك بعدد من الصور أثناء زيارة لجنوب غرب جمهورية إثيوبيا وثّق خلالها نمط حياة قبائل "الكارا".

وقال الفنان محمد الفالح: إن الصدفة قادته أثناء زيارته لجنوب غرب إثيوبيا للتعرُّف على قبائل "الكارا"، حين شاهد لباسهم الغريب وبعض الممارسات التي لا تزال تتمسّك ببعض التقاليد الغريبة، والتي تنبثق بشكل أساسي من إيمانهم القوي بالأساطير القديمة؛ مثل قتل الأطفال الذين تظهر أسنانهم السفلية قبل أعلاها، والذين يولدون خارج إطار الزواج، فيعتبرونهم ملعونين، ويطلقون عليهم اسم: "مانجي".

وأضاف: "رغم هذه القسوة فهم يشكلون موضوعاً رائعاً للتصوير الفوتوغرافي، خصوصاً بالنظر إلى مدى ارتياحهم أمام الكاميرا، كما يمارسون طقوساً لدرء الشياطين والأرواح الشريرة من خلال تغطية رؤوسهم وأجسادهم بتيجان الأزهار وبأنماط الرموز الجميلة".

وأوضح أن التصوير يوفر تبايناً غنيّاً مع الخلفية الصامتة عموماً للغابات المورقة بالقرب من نهر "أومو".

ويجمع "الفالح" بين العنصر البشري والطبيعي في مختلف الصور، التي تحمل شعوراً يعبر عن الصفاء والهدوء.

17

10 سبتمبر 2019 - 11 محرّم 1441 07:54 PM

مثّل بعدسته السعودية في "مهرجان بيروت للصورة"

"الفالح" يروي أغرب صور إثيوبيا: أساطير قبائل "الكارا" وقتل أطفال "مانجي" والشياطين

0 17,076

مثّل المصور الفوتوغرافي السعودي محمد الفالح، السعودية، في مهرجان "بيروت للصورة" الذي أُقيم في باحة الحمامات الرومانية وسط العاصمة اللبنانية، وشارك فيه أكثر من 122 مصوراً من 25 دولة برعاية رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري.

وامتدّ المهرجان على مدى شهر كامل من الفعاليات والمعارض في 22 موقعًا، في الأرجاء اللبنانية ما بين بيروت، طرابلس، صيدا، صور بعلبك وحمانا.

وعنون "الفالح" جناحه في المهرجان بـ"الكارا.. الأساطير أمام الكاميرا"؛ حيث شارك بعدد من الصور أثناء زيارة لجنوب غرب جمهورية إثيوبيا وثّق خلالها نمط حياة قبائل "الكارا".

وقال الفنان محمد الفالح: إن الصدفة قادته أثناء زيارته لجنوب غرب إثيوبيا للتعرُّف على قبائل "الكارا"، حين شاهد لباسهم الغريب وبعض الممارسات التي لا تزال تتمسّك ببعض التقاليد الغريبة، والتي تنبثق بشكل أساسي من إيمانهم القوي بالأساطير القديمة؛ مثل قتل الأطفال الذين تظهر أسنانهم السفلية قبل أعلاها، والذين يولدون خارج إطار الزواج، فيعتبرونهم ملعونين، ويطلقون عليهم اسم: "مانجي".

وأضاف: "رغم هذه القسوة فهم يشكلون موضوعاً رائعاً للتصوير الفوتوغرافي، خصوصاً بالنظر إلى مدى ارتياحهم أمام الكاميرا، كما يمارسون طقوساً لدرء الشياطين والأرواح الشريرة من خلال تغطية رؤوسهم وأجسادهم بتيجان الأزهار وبأنماط الرموز الجميلة".

وأوضح أن التصوير يوفر تبايناً غنيّاً مع الخلفية الصامتة عموماً للغابات المورقة بالقرب من نهر "أومو".

ويجمع "الفالح" بين العنصر البشري والطبيعي في مختلف الصور، التي تحمل شعوراً يعبر عن الصفاء والهدوء.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019