السديري: نسعى أن تكون مساجدنا نموذجية بعمارتها وخدماتها

خلال زيارته التفقدية لجامع عبدالله الدبل النموذجي بالمنطقة الشرقية

زار نائب وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري جامع الشيخ عبدالله الدبل ــ رحمه الله ــ النموذجي الواقع بحي الراكة بمدينة الدمام بالمنطقة الشرقية ورافقه المدير العام لفرع الوزارة بالمنطقة الشرقية الدكتور صلاح بن صالح السميح و المدير العام للعلاقات العامة والإعلام بالفرع باسم البوعلي ولفيف من المسؤولين بفرع الوزارة بالمنطقة الشرقية.

ولدى وصوله إلى الجامع استقبله محمد بن خالد الدبل، وفهد بن عبدالله الدبل، واستهل الزيارة بجولة تفقدية على الجامع الذي تبلغ مساحته أكثر من (2400م2) ويتسع لأكثر من (5000) مصلٍّ، بالإضافة لملحقاته وهي سكن للإمام وسكن للمؤذن، ومجلس الحي، ومدرسة لتحفيظ القرآن الكريم للبنين والبنات، وسكن للدعاة والضيوف.

ونوَّه الدكتور توفيق السديري بما شاهده خلال جولته، واصفا الجامع بالصرح العمراني الفريد والمتميز والذي يجسِّد حرص أبناء الشيخ عبدالله الدبل ــ رحمه الله ــوعنايتهم به وتشييده بهذا الطراز العمراني والتصميم الفريد الذي جعل منه مركزاً إسلامياً متكاملاً يقدم خدماته لأبناء وأهالي الحي بخاصة والمنطقة بعامة،مؤكداً حرص الوزارة على أن تكون جميع بيوت الله ـــ جل وعلا ــ نموذجية بعمارتها وخدماتها وأن تؤدي رسالتها في المجتمع، مختتماً ــــ حديثه ــــ بسؤال الله ــ تعالى ــ أن يجعل هذا العمل في ميزان حسنات والدهم وأن يجزل لهم الأجر؛ على برهم وصلتهم.

يشار إلى أن الزيارة تأتي في إطار حرص الدكتور توفيق السديري؛ على تفقد المساجد بمختلف مناطق المملكة، والوقوف على احتياجاتها بما يحقق رسالتها في المجتمع والسعي لتوفير كافة السبل؛حتى تكون مقراً للخشوع والطمأنينة للمصلين والقانتين، إضافة إلى مساهمتها في توعية المجتمع بما ينفعه في دينه ودنياه، وأن تكون حائط صد ضد الأفكار المنحرفة من خلال المنبر والمدارس القرآنية المرافقة.

5

22 نوفمبر 2017 - 4 ربيع الأول 1439 03:55 PM

خلال زيارته التفقدية لجامع عبدالله الدبل النموذجي بالمنطقة الشرقية

السديري: نسعى أن تكون مساجدنا نموذجية بعمارتها وخدماتها

0 588

زار نائب وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري جامع الشيخ عبدالله الدبل ــ رحمه الله ــ النموذجي الواقع بحي الراكة بمدينة الدمام بالمنطقة الشرقية ورافقه المدير العام لفرع الوزارة بالمنطقة الشرقية الدكتور صلاح بن صالح السميح و المدير العام للعلاقات العامة والإعلام بالفرع باسم البوعلي ولفيف من المسؤولين بفرع الوزارة بالمنطقة الشرقية.

ولدى وصوله إلى الجامع استقبله محمد بن خالد الدبل، وفهد بن عبدالله الدبل، واستهل الزيارة بجولة تفقدية على الجامع الذي تبلغ مساحته أكثر من (2400م2) ويتسع لأكثر من (5000) مصلٍّ، بالإضافة لملحقاته وهي سكن للإمام وسكن للمؤذن، ومجلس الحي، ومدرسة لتحفيظ القرآن الكريم للبنين والبنات، وسكن للدعاة والضيوف.

ونوَّه الدكتور توفيق السديري بما شاهده خلال جولته، واصفا الجامع بالصرح العمراني الفريد والمتميز والذي يجسِّد حرص أبناء الشيخ عبدالله الدبل ــ رحمه الله ــوعنايتهم به وتشييده بهذا الطراز العمراني والتصميم الفريد الذي جعل منه مركزاً إسلامياً متكاملاً يقدم خدماته لأبناء وأهالي الحي بخاصة والمنطقة بعامة،مؤكداً حرص الوزارة على أن تكون جميع بيوت الله ـــ جل وعلا ــ نموذجية بعمارتها وخدماتها وأن تؤدي رسالتها في المجتمع، مختتماً ــــ حديثه ــــ بسؤال الله ــ تعالى ــ أن يجعل هذا العمل في ميزان حسنات والدهم وأن يجزل لهم الأجر؛ على برهم وصلتهم.

يشار إلى أن الزيارة تأتي في إطار حرص الدكتور توفيق السديري؛ على تفقد المساجد بمختلف مناطق المملكة، والوقوف على احتياجاتها بما يحقق رسالتها في المجتمع والسعي لتوفير كافة السبل؛حتى تكون مقراً للخشوع والطمأنينة للمصلين والقانتين، إضافة إلى مساهمتها في توعية المجتمع بما ينفعه في دينه ودنياه، وأن تكون حائط صد ضد الأفكار المنحرفة من خلال المنبر والمدارس القرآنية المرافقة.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2018