بالصور.. هذه "دوس الخضراء" كُرمت بدعوة النبي لها ونسب صاحب "الهرة" الشهيرة

تطل على تهامة من جبال السروات

هي من أروع وأجمل القرى السعودية والتي تزينها الطبيعة الخلابة الخضراء، وتحفّها الجبال الشاهقة.. إنها قرية دوس بمحافظة المندق بمنطقة الباحة جنوب المملكة، على جبال السروات التي تطل على تهامة، وتبعد عن مدينة الباحة بنحو 40 كلم، وترتفع عن سطح البحر بنحو 2243م، وقد حباها الله بطبيعة ساحرة شكّلت متنزهات طبيعية مذهلة.

دعوة الرسول صلى الله عليه وسلم

كان الطفيل بن عمرو سيداً لقبيلة دوس في الجاهلية، وشريفاً من أشراف العرب المرموقين، نزل مكة المكرمة، وسمع من قريش عن محمد ودعوته، فبحث عن الرسول، وتوجه إليه صلى الله عليه وسلم، فقرأ عليه القرآن فأسلم، وشهد بالحق وأمره الرسول بدعوة قومه ودعا لهم فقال: "اللهم اهدِ دوساً"، فأسلمت وآمنت، ثم أتت قبيلة دوس مهاجرة إلى الله ورسوله في السنة السابعة للهجرة، وفيهم أبوهريرة رضي الله عنه، حيث التقى بالنبي عليه الصلاة والسلام، وسماه حينئذ بعبدالرحمن بدل عبد شمس وقد سُمي بأبي ھریرة؛ لأنه كان یعطف على قطته ویرعاھا ویطعمھا ویحبھا كثیراً، وقد بلغ عدد الأحاديث التي رواها أبوهريرة المتَفق عليها في صحيحي البخاري ومسلم 325 حديثاً، وانفرد البخاري بتسعةٍ وسبعين حديثاً، وصحيح مسلم بثلاثة وتسعين حديثاً.

الباحة محافظة المندق جبال السروات

48

26 أغسطس 2020 - 7 محرّم 1442 02:31 PM

تطل على تهامة من جبال السروات

بالصور.. هذه "دوس الخضراء" كُرمت بدعوة النبي لها ونسب صاحب "الهرة" الشهيرة

9 24,446

هي من أروع وأجمل القرى السعودية والتي تزينها الطبيعة الخلابة الخضراء، وتحفّها الجبال الشاهقة.. إنها قرية دوس بمحافظة المندق بمنطقة الباحة جنوب المملكة، على جبال السروات التي تطل على تهامة، وتبعد عن مدينة الباحة بنحو 40 كلم، وترتفع عن سطح البحر بنحو 2243م، وقد حباها الله بطبيعة ساحرة شكّلت متنزهات طبيعية مذهلة.

دعوة الرسول صلى الله عليه وسلم

كان الطفيل بن عمرو سيداً لقبيلة دوس في الجاهلية، وشريفاً من أشراف العرب المرموقين، نزل مكة المكرمة، وسمع من قريش عن محمد ودعوته، فبحث عن الرسول، وتوجه إليه صلى الله عليه وسلم، فقرأ عليه القرآن فأسلم، وشهد بالحق وأمره الرسول بدعوة قومه ودعا لهم فقال: "اللهم اهدِ دوساً"، فأسلمت وآمنت، ثم أتت قبيلة دوس مهاجرة إلى الله ورسوله في السنة السابعة للهجرة، وفيهم أبوهريرة رضي الله عنه، حيث التقى بالنبي عليه الصلاة والسلام، وسماه حينئذ بعبدالرحمن بدل عبد شمس وقد سُمي بأبي ھریرة؛ لأنه كان یعطف على قطته ویرعاھا ویطعمھا ویحبھا كثیراً، وقد بلغ عدد الأحاديث التي رواها أبوهريرة المتَفق عليها في صحيحي البخاري ومسلم 325 حديثاً، وانفرد البخاري بتسعةٍ وسبعين حديثاً، وصحيح مسلم بثلاثة وتسعين حديثاً.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020