"تراحم حائل" تعلن انطلاق حملة "تفريج كربة" الثانية

تستهدف الإفراج عن مساجين الدين من السجن

تُطلق "تراحم حائل" الاثنين المقبل حملتها الثانية "تفريج كربة" للإفراج عن مساجين الدين من سجن حائل.

وأشارت "تراحم حائل" إلى أن الحملة الثانية سيدشنها أمير منطقة حائل الأمير عبدالعزيز بن سعد مساء الأحد القادم، بالغرفة التجارية الصناعية بحائل.

وعن الحملة السابقة، أشار رئيس لجنة تراحم حائل، منصور بن عقيل العمار، إلى أنه تم الإفراج عن ١٢١ من سجناء المنطقة، فيما تستمر الحملة الثانية امتداداً للأولى للإفراج عمن تنطبق عليه شروط الحملة.

وأكد "العمار" أن الحملة تستهدف العام الحالي الإفراج عن أكبر عدد من سجناء الدين، داعياً الجميع إلى التفاعل مع الحملة لتفريج كربة إخوانهم الغارمين ولم شملهم بأسرهم في شهر رمضان المبارك من خلال تبرعاتهم وزكواتهم عبر حسابات اللجنة الرسمية.

من جهتها، ثمنت "تراحم حائل" في بيانٍ لها، تبرع إحدى الشركات بحائل بمبلغ 200 ألف ريال لحملة تفريج كربة سجناء الحق الخاص للعام الماضي ١٤٣٨هـ، والذي أكد "العمّار" أنه كان لذلك التبرع الأثر كبير في الإفراج عن عدد من السجناء ولم شملهم بذويهم".

إعلان "تراحم حائل" تبرع الشركة بعد مرور عام لحملة العام الماضي 1438هـ، أثار أسئلة لدى المجتمع الحائلي، لم تجب عليه "تراحم حائل" من خلال بيانها بإعلان التبرع، مطالبين أن يكون التبرع لهذا العام بشكل مباشر، وأن تقدم الجهة المتبرعة أو الأشخاص ضمانات تضمن صحة تبرعها، بعيداً عن أن يكون ذلك دعاية لهم أمام وسائل الإعلام، دون الوفاء بالالتزام.

2

16 مايو 2018 - 1 رمضان 1439 11:52 PM

تستهدف الإفراج عن مساجين الدين من السجن

"تراحم حائل" تعلن انطلاق حملة "تفريج كربة" الثانية

1 649

تُطلق "تراحم حائل" الاثنين المقبل حملتها الثانية "تفريج كربة" للإفراج عن مساجين الدين من سجن حائل.

وأشارت "تراحم حائل" إلى أن الحملة الثانية سيدشنها أمير منطقة حائل الأمير عبدالعزيز بن سعد مساء الأحد القادم، بالغرفة التجارية الصناعية بحائل.

وعن الحملة السابقة، أشار رئيس لجنة تراحم حائل، منصور بن عقيل العمار، إلى أنه تم الإفراج عن ١٢١ من سجناء المنطقة، فيما تستمر الحملة الثانية امتداداً للأولى للإفراج عمن تنطبق عليه شروط الحملة.

وأكد "العمار" أن الحملة تستهدف العام الحالي الإفراج عن أكبر عدد من سجناء الدين، داعياً الجميع إلى التفاعل مع الحملة لتفريج كربة إخوانهم الغارمين ولم شملهم بأسرهم في شهر رمضان المبارك من خلال تبرعاتهم وزكواتهم عبر حسابات اللجنة الرسمية.

من جهتها، ثمنت "تراحم حائل" في بيانٍ لها، تبرع إحدى الشركات بحائل بمبلغ 200 ألف ريال لحملة تفريج كربة سجناء الحق الخاص للعام الماضي ١٤٣٨هـ، والذي أكد "العمّار" أنه كان لذلك التبرع الأثر كبير في الإفراج عن عدد من السجناء ولم شملهم بذويهم".

إعلان "تراحم حائل" تبرع الشركة بعد مرور عام لحملة العام الماضي 1438هـ، أثار أسئلة لدى المجتمع الحائلي، لم تجب عليه "تراحم حائل" من خلال بيانها بإعلان التبرع، مطالبين أن يكون التبرع لهذا العام بشكل مباشر، وأن تقدم الجهة المتبرعة أو الأشخاص ضمانات تضمن صحة تبرعها، بعيداً عن أن يكون ذلك دعاية لهم أمام وسائل الإعلام، دون الوفاء بالالتزام.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019