سعيًا لاستعادة سمعتها.. "نيسان" تختار إدارتها الجديدة بعد "جلسة صاخبة"

غضب بين المساهمين وانتقادات حادة بسبب انخفاض الأرباح وتدهور سعر السهم

بعد جلسة عاصفة، وافق المساهمون في "نيسان" على مجلس الإدارة الجديدة للمجموعة اليابانية، في تصويت جرى خلال جمعية عامة استثنائية، سادها التوتر وسط تدهور نتائج الشركة.

ووافق المساهمون بعد جلسة طويلة في مقر المجموعة في يوكوهاما، ضاحية طوكيو، تم بثها مباشرة على الموقع الإلكتروني لنيسان، على تعيين 4 أعضاء جدد في مجلس الإدارة؛ بمن فيهم رئيسه ماكوتو أوشيدا.

أما الأعضاء الأربعة الآخرون؛ بحسب "سكاي نيوز عربية"؛ فهم: المدير الجديد للعمليات أشواني غوبتا الذي قدم من مجموعة "ميتسوبيشي موتورز"، ونائب المدير العام هيديوكي ساكاموتو، ومدير من رينو بيار فلوريو الذي يشارك بصفته ممثلًا من الخارج.

وكان أوشيدا قد عُيّن بعد رحيل هيروتو سايكاوا في سبتمبر، بسبب مخالفات تتعلق بمكافآت حصل عليها عندما كان كارلوس غصن رئيسًا للمجموعة.

وخلال الجلسة، وجه مساهمون غاضبون انتقادات حادة إلى مسؤولي الشركة بسبب انخفاض الأرباح، وتدهور سعر سهم الشركة، وأجور مسؤوليها الكبار، واستخدام أحدهم لسيارة من طراز منافس.

ولم توزع الشركة أرباحًا على المساهمين بعد تسجيل خسارة صافية قدرها 26.1 ين في الأشهر الثلاثة حتى ديسمبر، وهي أول خسارة تسجلها الشركة في فصل ثالث منذ أكثر من عقد.

وتسعى نيسان لاستعادة سمعتها بعد اعتقال رئيسها السابق كارلوس غصن بتهمة إساءة الأمانة، وهروبه المثير لاحقًا.

نيسان

22

18 فبراير 2020 - 24 جمادى الآخر 1441 12:29 PM

غضب بين المساهمين وانتقادات حادة بسبب انخفاض الأرباح وتدهور سعر السهم

سعيًا لاستعادة سمعتها.. "نيسان" تختار إدارتها الجديدة بعد "جلسة صاخبة"

10 13,004

بعد جلسة عاصفة، وافق المساهمون في "نيسان" على مجلس الإدارة الجديدة للمجموعة اليابانية، في تصويت جرى خلال جمعية عامة استثنائية، سادها التوتر وسط تدهور نتائج الشركة.

ووافق المساهمون بعد جلسة طويلة في مقر المجموعة في يوكوهاما، ضاحية طوكيو، تم بثها مباشرة على الموقع الإلكتروني لنيسان، على تعيين 4 أعضاء جدد في مجلس الإدارة؛ بمن فيهم رئيسه ماكوتو أوشيدا.

أما الأعضاء الأربعة الآخرون؛ بحسب "سكاي نيوز عربية"؛ فهم: المدير الجديد للعمليات أشواني غوبتا الذي قدم من مجموعة "ميتسوبيشي موتورز"، ونائب المدير العام هيديوكي ساكاموتو، ومدير من رينو بيار فلوريو الذي يشارك بصفته ممثلًا من الخارج.

وكان أوشيدا قد عُيّن بعد رحيل هيروتو سايكاوا في سبتمبر، بسبب مخالفات تتعلق بمكافآت حصل عليها عندما كان كارلوس غصن رئيسًا للمجموعة.

وخلال الجلسة، وجه مساهمون غاضبون انتقادات حادة إلى مسؤولي الشركة بسبب انخفاض الأرباح، وتدهور سعر سهم الشركة، وأجور مسؤوليها الكبار، واستخدام أحدهم لسيارة من طراز منافس.

ولم توزع الشركة أرباحًا على المساهمين بعد تسجيل خسارة صافية قدرها 26.1 ين في الأشهر الثلاثة حتى ديسمبر، وهي أول خسارة تسجلها الشركة في فصل ثالث منذ أكثر من عقد.

وتسعى نيسان لاستعادة سمعتها بعد اعتقال رئيسها السابق كارلوس غصن بتهمة إساءة الأمانة، وهروبه المثير لاحقًا.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020