"البازعي" لـ"سبق": المسرح السعودي ذكوريًّا وهذا ليس سرًّا

لدينا مواهب كثيرة يمكن أن تُثري العمل المسرحي والآن وقت استثمارها

قال الرئيس التنفيذي لهيئة المسرح والفنون الأدائية، سلطان البازعي: إن غياب أدوار المرأة في المسرح السعودي خلال الفترة الماضية، أفقدنا مواهب نسائية كثيرة كان يمكن أن تُثري العمل المسرحي، لكن حان الآن وقت استثمارها.

وأضاف أن المسرح السعودي كان مسرحًا ذكوريًّا، وهذا ليس سرًّا، لافتًا في هذا الصدد إلى أنه كان هناك تحفّظ على ظهور المرأة، ولو لم يبدأ تمكين المرأة لما كان يمكن أن تظهر على المسرح.

وكشف عن افتتاح أكاديمية المسرح التطبيقية مع جهة عالمية، مع أمله بأن يكون هناك استقطاب للمبدعين وتوفير فرص عمل لهم وهم على مقاعد الدراسة.

جاء ذلك خلال حديثه لـ"سبق" في المؤتمر الصحفي على هامش تدشين هيئة المسرح والفنون الأدائية، استراتيجيتها لتطوير القطاع المسرحي والفنون الأدائية، وذلك في الحفل الذي أقيم مساء أمس، تحت رعاية وزير الثقافة رئيس مجلس إدارة هيئة المسرح والفنون الأدائية الأمير بدر بن عبد الله بن فرحان، بمركز الملك فهد الثقافي.

كما حضر نائب وزير الثقافة نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة، حامد بن محمد فايز، والرئيس التنفيذي للهيئة سلطان بن عبد الرحمن البازعي، إلى جانب نخبة من المسرحيين والفنانين والإعلاميين.

وأضاف "البازعي" لـ"سبق": "المسرح صورة للحياة، فإذا لم تكن المرأة متواجدة فيه فالصورة ناقصة".

وأردف: "المؤسف أن كُتّاب المسرح كانوا يتجنّبون ويتعمّدون عدم كتابة دور لها؛ لأنهم يعلمون عدم إمكانية تنفيذ هذه الأدوار".

وعن شمول الفنون الأدائية في مبادرة الهيئة للاهتمام وتطوير المسرح المدرسي، بالتعاون مع وزارة التعليم، قال: "يمكن ذلك، وهذا يعتمد على درجة التفاهم مع الوزارة، ولكن نركز الآن على المسرح".

وحول إطلاق أكاديمية المسرح التطبيقية، قال: "سنحرص أن تكون تطبيقية أكثر من أن تكون نظرية، وسيتم افتتاحها مع جهة عالمية من المعاهد والجامعات العشر الأولى في التعليم المسرحي؛ حرصا منا للحصول على أحدث ما توصلت إليه المعرفة في هذا المجال مع الاهتمام بالثقافة العربية وطريقة الأداء العربي، وستقدم برامج مختلفةً؛ منها درجة البكالوريوس في البداية وتتبعها قريبًا برامج في الماجستير ".

وأعرب عن أمله في جهوزية خريجي الأكاديمية بدرجة البكالوريوس أو الدبلومات فورًا لسوق العمل؛ حيث من الممكن أن يحصلوا على استقطاب لفرص عمل وهم على مقاعد الدراسة.

وأشار إلى أن الموهبة المقدرة هي المقياس الأهم وليست درجات الدارسين الأكاديمية،

وكشف الرئيس التنفيذي لهيئة المسرح عن إطلاق مسابقة "ستاند أب كوميدي"، الشهر المقبل؛ لاكتشاف المواهب من جميع مناطق المملكة من خلال تصفيات ومسابقة نهائية.

وأكد حرص الهيئة على المنتجين من أجل تقديم أسماء ووجوه جديدة.

ولفت "البازعي" إلى أن هيئة المسرح ستعمل على عدم وجود رقابة قبلية على الأعمال، وإنما التزام بين الهيئة والمنتجين بعدم اختراق أو المساس بالثوابت، لكن لا رقابة على النصوص حتى نمنع الاجتهادات والتفسيرات الخاطئة.

وحذر من أن عدم الالتزام يعرض المنتج للعقوبات، مذكرًا بأنه ستتم زيادة العروض المسرحية هذا العام متى ما توفرت فيها النصوص الجيدة وخطة إنتاج واضحة ورؤية إخراجية متميزة.

11

15 يوليو 2021 - 5 ذو الحجة 1442 07:25 PM

لدينا مواهب كثيرة يمكن أن تُثري العمل المسرحي والآن وقت استثمارها

"البازعي" لـ"سبق": المسرح السعودي ذكوريًّا وهذا ليس سرًّا

17 3,630

قال الرئيس التنفيذي لهيئة المسرح والفنون الأدائية، سلطان البازعي: إن غياب أدوار المرأة في المسرح السعودي خلال الفترة الماضية، أفقدنا مواهب نسائية كثيرة كان يمكن أن تُثري العمل المسرحي، لكن حان الآن وقت استثمارها.

وأضاف أن المسرح السعودي كان مسرحًا ذكوريًّا، وهذا ليس سرًّا، لافتًا في هذا الصدد إلى أنه كان هناك تحفّظ على ظهور المرأة، ولو لم يبدأ تمكين المرأة لما كان يمكن أن تظهر على المسرح.

وكشف عن افتتاح أكاديمية المسرح التطبيقية مع جهة عالمية، مع أمله بأن يكون هناك استقطاب للمبدعين وتوفير فرص عمل لهم وهم على مقاعد الدراسة.

جاء ذلك خلال حديثه لـ"سبق" في المؤتمر الصحفي على هامش تدشين هيئة المسرح والفنون الأدائية، استراتيجيتها لتطوير القطاع المسرحي والفنون الأدائية، وذلك في الحفل الذي أقيم مساء أمس، تحت رعاية وزير الثقافة رئيس مجلس إدارة هيئة المسرح والفنون الأدائية الأمير بدر بن عبد الله بن فرحان، بمركز الملك فهد الثقافي.

كما حضر نائب وزير الثقافة نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة، حامد بن محمد فايز، والرئيس التنفيذي للهيئة سلطان بن عبد الرحمن البازعي، إلى جانب نخبة من المسرحيين والفنانين والإعلاميين.

وأضاف "البازعي" لـ"سبق": "المسرح صورة للحياة، فإذا لم تكن المرأة متواجدة فيه فالصورة ناقصة".

وأردف: "المؤسف أن كُتّاب المسرح كانوا يتجنّبون ويتعمّدون عدم كتابة دور لها؛ لأنهم يعلمون عدم إمكانية تنفيذ هذه الأدوار".

وعن شمول الفنون الأدائية في مبادرة الهيئة للاهتمام وتطوير المسرح المدرسي، بالتعاون مع وزارة التعليم، قال: "يمكن ذلك، وهذا يعتمد على درجة التفاهم مع الوزارة، ولكن نركز الآن على المسرح".

وحول إطلاق أكاديمية المسرح التطبيقية، قال: "سنحرص أن تكون تطبيقية أكثر من أن تكون نظرية، وسيتم افتتاحها مع جهة عالمية من المعاهد والجامعات العشر الأولى في التعليم المسرحي؛ حرصا منا للحصول على أحدث ما توصلت إليه المعرفة في هذا المجال مع الاهتمام بالثقافة العربية وطريقة الأداء العربي، وستقدم برامج مختلفةً؛ منها درجة البكالوريوس في البداية وتتبعها قريبًا برامج في الماجستير ".

وأعرب عن أمله في جهوزية خريجي الأكاديمية بدرجة البكالوريوس أو الدبلومات فورًا لسوق العمل؛ حيث من الممكن أن يحصلوا على استقطاب لفرص عمل وهم على مقاعد الدراسة.

وأشار إلى أن الموهبة المقدرة هي المقياس الأهم وليست درجات الدارسين الأكاديمية،

وكشف الرئيس التنفيذي لهيئة المسرح عن إطلاق مسابقة "ستاند أب كوميدي"، الشهر المقبل؛ لاكتشاف المواهب من جميع مناطق المملكة من خلال تصفيات ومسابقة نهائية.

وأكد حرص الهيئة على المنتجين من أجل تقديم أسماء ووجوه جديدة.

ولفت "البازعي" إلى أن هيئة المسرح ستعمل على عدم وجود رقابة قبلية على الأعمال، وإنما التزام بين الهيئة والمنتجين بعدم اختراق أو المساس بالثوابت، لكن لا رقابة على النصوص حتى نمنع الاجتهادات والتفسيرات الخاطئة.

وحذر من أن عدم الالتزام يعرض المنتج للعقوبات، مذكرًا بأنه ستتم زيادة العروض المسرحية هذا العام متى ما توفرت فيها النصوص الجيدة وخطة إنتاج واضحة ورؤية إخراجية متميزة.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021