تركوا الاتحاد.. وحيدًا..!!

خسر "نادي الوطن" الفريق الاتحادي كأس العرب بركلات الترجيح من أمام فريق الرجاء المغربي، وهي البطولة التي كان الأمل الجماهيري معقودًا بها؛ إذ كان تحقيقها -فيما لو حدث- دافعًا قويًّا لمشوار الفريق في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين والبطولات المحلية الأخرى والآسيوية القادمة..!!

جماهير العميد من خلال مشوار فريقهم في البطولة العربية أجمعوا على أنه لم يحظَ بالاهتمام الكافي من الاتحاد العربي بداية بعدم لعبه على أرضه بحجة عدم جاهزية الملعب، مرورًا بعدم إلغاء كارت المدافع حجازي، وانتهاء بإطالة موعد النهائي أشهرًا طوالاً.. وبالتالي أسهم التأخير في إقامة المباراة وسط أجواء ماطرة كما شاهدنا. وكذلك تسبَّب التأخير في وصول الاتحاديين لمرحلة من الملل من جدوى البطولة، تسلل للاعبين والأجهزة الفنية والإدارية ومحبي الاتحاد..!!

ممثل الوطن العميد كان بالفعل يحتاج على الأقل من اتحاد "الكرة المحلي" لمتابعة ودعم معنوي وإعلامي، وتذليل الصعاب والظروف فور بلوغ ممثلنا النهائي حتى قبيل المباراة بساعات، وهو الأمر الذي سيسهم -دون شك- في ظهور اللاعبين بمعنويات مرتفعة وأداء قوي داخل الملعب، وبتركيز بدني وذهني عالٍ لشعورهم بأن الجميع يقف خلفهم..!!

وبعيدًا عن كل هذا وذاك، ظهرت مباراة النهائي بالكثير من الأخطاء التي نتج منها العديد من الأهداف من كلا الفريقين، وإضاعة مثلها من الفرص أمام المرميَيْن، وذهب فريق الرجاء المغربي الشقيق بكأسها عن طريق ركلات الترجيح في النهاية..!!

محمد الصيعري

10

24 أغسطس 2021 - 16 محرّم 1443 11:10 PM

تركوا الاتحاد.. وحيدًا..!!

محمد الصيعري - الرياض
3 1,858

خسر "نادي الوطن" الفريق الاتحادي كأس العرب بركلات الترجيح من أمام فريق الرجاء المغربي، وهي البطولة التي كان الأمل الجماهيري معقودًا بها؛ إذ كان تحقيقها -فيما لو حدث- دافعًا قويًّا لمشوار الفريق في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين والبطولات المحلية الأخرى والآسيوية القادمة..!!

جماهير العميد من خلال مشوار فريقهم في البطولة العربية أجمعوا على أنه لم يحظَ بالاهتمام الكافي من الاتحاد العربي بداية بعدم لعبه على أرضه بحجة عدم جاهزية الملعب، مرورًا بعدم إلغاء كارت المدافع حجازي، وانتهاء بإطالة موعد النهائي أشهرًا طوالاً.. وبالتالي أسهم التأخير في إقامة المباراة وسط أجواء ماطرة كما شاهدنا. وكذلك تسبَّب التأخير في وصول الاتحاديين لمرحلة من الملل من جدوى البطولة، تسلل للاعبين والأجهزة الفنية والإدارية ومحبي الاتحاد..!!

ممثل الوطن العميد كان بالفعل يحتاج على الأقل من اتحاد "الكرة المحلي" لمتابعة ودعم معنوي وإعلامي، وتذليل الصعاب والظروف فور بلوغ ممثلنا النهائي حتى قبيل المباراة بساعات، وهو الأمر الذي سيسهم -دون شك- في ظهور اللاعبين بمعنويات مرتفعة وأداء قوي داخل الملعب، وبتركيز بدني وذهني عالٍ لشعورهم بأن الجميع يقف خلفهم..!!

وبعيدًا عن كل هذا وذاك، ظهرت مباراة النهائي بالكثير من الأخطاء التي نتج منها العديد من الأهداف من كلا الفريقين، وإضاعة مثلها من الفرص أمام المرميَيْن، وذهب فريق الرجاء المغربي الشقيق بكأسها عن طريق ركلات الترجيح في النهاية..!!

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021