أمير القصيم يؤدي الصلاة على شهيد الواجب "الدخيّل"

بعد عصر اليوم في جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب ببريدة

أدّى أمير منطقة القصيم الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز, بعد صلاة العصر اليوم, في جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب بمدينة بريدة, صلاة الميت على شهيد الواجب العريف وليد بن محمد بن جارالله الدخيّل، الذي استشهد في ميدان الشرف والكرامة بالحد الجنوبي.

وأدى الصلاة مع أمير المنطقة، وكيل إمارة المنطقة الدكتور عبدالرحمن الوزان، ومدير شرطة المنطقة اللواء بدر آل طالب, وقائد لواء الخليفة عمر بن عبدالعزيز للأمن الخاص بالحرس الوطني بالقصيم بالنيابة العميد محمد السبيعي، وعدد من القيادات الأمنية والمسؤولين وذوي الشهيدين، وجموعاً من المصلين.

ونقل أمير منطقة القصيم لذوي الشهيد تعازي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين، سائلاً الله تعالى أن يتقبله من الشهداء والصالحين.

وقال: العزاء للوطن كافة في مصاب الجميع, نظير ما قدمه الشهيد من شجاعة وفداء تكللت بنيله هذا الشرف وهو على رأس العمل مؤدياً لمهامه على أكمل وجه خدمة لدينه وملكه ودفاعاً عن وطنه وحمايته.

وأثنى على المواقف البطولية التي يسطرها رجال الأمن ضد كل من يعبث بأمن الوطن وأنهم يقفون سداً منيعاً ضد كل من يحاول المساس بالوطن ومواطنيه.

وأكد الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أن الشهيد استشهد في ميدان عز وشرف وهو يؤدي واجبه الذي أؤتمن عليه, موضحاً الشهيد قد أفنى حياته في سبيل الحفاظ على أمن هذه البلاد وحمايتها.

وأضاف: شهادته دليل إخلاص وتفانٍ في خدمة الوطن وقيادته التي تفتخر بأبنائها وبما يقدمونه من تضحيات في سبيل الدفاع عن أمن هذا الوطن.

وعبّر ذوو الشهيد عن شكرهم وامتنانهم للقيادة الحكيمة ولسمو أمير منطقة القصيم على مواساتهم التي كان لها بالغ الأثر في نفوسهم وتخفيف مصابهم.

44

30 يوليو 2018 - 17 ذو القعدة 1439 06:08 PM

بعد عصر اليوم في جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب ببريدة

أمير القصيم يؤدي الصلاة على شهيد الواجب "الدخيّل"

9 29,640

أدّى أمير منطقة القصيم الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز, بعد صلاة العصر اليوم, في جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب بمدينة بريدة, صلاة الميت على شهيد الواجب العريف وليد بن محمد بن جارالله الدخيّل، الذي استشهد في ميدان الشرف والكرامة بالحد الجنوبي.

وأدى الصلاة مع أمير المنطقة، وكيل إمارة المنطقة الدكتور عبدالرحمن الوزان، ومدير شرطة المنطقة اللواء بدر آل طالب, وقائد لواء الخليفة عمر بن عبدالعزيز للأمن الخاص بالحرس الوطني بالقصيم بالنيابة العميد محمد السبيعي، وعدد من القيادات الأمنية والمسؤولين وذوي الشهيدين، وجموعاً من المصلين.

ونقل أمير منطقة القصيم لذوي الشهيد تعازي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين، سائلاً الله تعالى أن يتقبله من الشهداء والصالحين.

وقال: العزاء للوطن كافة في مصاب الجميع, نظير ما قدمه الشهيد من شجاعة وفداء تكللت بنيله هذا الشرف وهو على رأس العمل مؤدياً لمهامه على أكمل وجه خدمة لدينه وملكه ودفاعاً عن وطنه وحمايته.

وأثنى على المواقف البطولية التي يسطرها رجال الأمن ضد كل من يعبث بأمن الوطن وأنهم يقفون سداً منيعاً ضد كل من يحاول المساس بالوطن ومواطنيه.

وأكد الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أن الشهيد استشهد في ميدان عز وشرف وهو يؤدي واجبه الذي أؤتمن عليه, موضحاً الشهيد قد أفنى حياته في سبيل الحفاظ على أمن هذه البلاد وحمايتها.

وأضاف: شهادته دليل إخلاص وتفانٍ في خدمة الوطن وقيادته التي تفتخر بأبنائها وبما يقدمونه من تضحيات في سبيل الدفاع عن أمن هذا الوطن.

وعبّر ذوو الشهيد عن شكرهم وامتنانهم للقيادة الحكيمة ولسمو أمير منطقة القصيم على مواساتهم التي كان لها بالغ الأثر في نفوسهم وتخفيف مصابهم.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2018