"فيسبوك" مجبرة على دفع تعويضات لانتهاكها "الخصوصية البيومترية"

المبلغ يصل إلى 550 مليون دولار بسبب استغلالها  "وجوه" المستخدمين

أجبر حكم قضائي، شبكة التواصل الاجتماعي الأشهر في العالم "فيسبوك"، على دفع تعويضات، بسبب انتهاكها ما أطلقت عليه "الخصوصية البيومترية".

واتهمت محكمة فيدرالية أمريكية بأن توقيع "فيسبوك" صفقة مع لجنة التجارة الفيدرالية الأمريكية بقيمة 5 مليارات دولار أمريكي، بشأن التشارك في ممارسة البيانات، يعد انتهاكا لقانون الولايات المتحدة الأمريكية بشأن خصوصية مستخدميها.

وستدفع "فيسبوك" تعويضات تصل إلى 550 مليون دولار، بسبب استغلالها "غير المشروع" لصور "وجوه" المستخدمين، ومشاركتها مع جهات حكومية من دون علم المستخدم، ما يعد انتهاكاً لـ"الخصوصية البيومترية" للمستخدم.

وقال المحامي المدعي، جاي إيدلسون؛ إن تلك القضية ستساعد على تأسيس مبدأ "الخصوصية البيومترية"، بعدما شاع استخدام تقنية "التعرف على الوجه" من قبل كبريات شركات التكنولوجيا.

وتابع "تلك القياسات الحيوية هي واحدة من اثنتين من المعارك الرئيسة ضدّ "فيسبوك" وغيرها من الشركات التي تنتهك خصوصية المستخدمين، خاصة أنها تسير جنباً إلى جنب مع اختراق الخصوصية فيما يتعلق بتحديد الموقع الجغرافي".

وتستخدم "فيسبوك" التقنيات البيومترية بالتعاون مع جهات حكومية في تقنيات لـ"التعرف على الوجه لمصلحة جهات إنفاذ القانون" أو "مراقبة الحدود"، لكن تخشى منظمات حقوقية من استغلالها في تعقب أشخاص بعينهم والتجسس عليهم.

فيسبوك

1

02 فبراير 2020 - 8 جمادى الآخر 1441 09:24 AM

المبلغ يصل إلى 550 مليون دولار بسبب استغلالها  "وجوه" المستخدمين

"فيسبوك" مجبرة على دفع تعويضات لانتهاكها "الخصوصية البيومترية"

0 1,080

أجبر حكم قضائي، شبكة التواصل الاجتماعي الأشهر في العالم "فيسبوك"، على دفع تعويضات، بسبب انتهاكها ما أطلقت عليه "الخصوصية البيومترية".

واتهمت محكمة فيدرالية أمريكية بأن توقيع "فيسبوك" صفقة مع لجنة التجارة الفيدرالية الأمريكية بقيمة 5 مليارات دولار أمريكي، بشأن التشارك في ممارسة البيانات، يعد انتهاكا لقانون الولايات المتحدة الأمريكية بشأن خصوصية مستخدميها.

وستدفع "فيسبوك" تعويضات تصل إلى 550 مليون دولار، بسبب استغلالها "غير المشروع" لصور "وجوه" المستخدمين، ومشاركتها مع جهات حكومية من دون علم المستخدم، ما يعد انتهاكاً لـ"الخصوصية البيومترية" للمستخدم.

وقال المحامي المدعي، جاي إيدلسون؛ إن تلك القضية ستساعد على تأسيس مبدأ "الخصوصية البيومترية"، بعدما شاع استخدام تقنية "التعرف على الوجه" من قبل كبريات شركات التكنولوجيا.

وتابع "تلك القياسات الحيوية هي واحدة من اثنتين من المعارك الرئيسة ضدّ "فيسبوك" وغيرها من الشركات التي تنتهك خصوصية المستخدمين، خاصة أنها تسير جنباً إلى جنب مع اختراق الخصوصية فيما يتعلق بتحديد الموقع الجغرافي".

وتستخدم "فيسبوك" التقنيات البيومترية بالتعاون مع جهات حكومية في تقنيات لـ"التعرف على الوجه لمصلحة جهات إنفاذ القانون" أو "مراقبة الحدود"، لكن تخشى منظمات حقوقية من استغلالها في تعقب أشخاص بعينهم والتجسس عليهم.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020