انطلاق أعمال "عمومية الأولمبي الآسيوي" قبيل التصويت على مستضيف "آسياد 2030"

تقدمت له مدينتا الرياض والدوحة.. بحضور رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية ونائبه

انطلقت -قبل قليل- في مسقط أعمال الجمعية العمومية للمجلس الأولمبي الآسيوي، الذي سيشهد التصويت على اختيار المدينة الفائزة باستضافة دورة الألعاب الآسيوية 2030.

وقال توماس باخ؛ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية: في ظل أزمة كورونا تغيّر عالمنا بشكل جذري، وفي ظل هذه الظروف الصعبة الدور الذي تقوم به الرياضة أصبح يحظى بقبول كبير.

وأضاف الدور المهم الذي تلعبه الرياضة أصبح يحظى بقبول كبير، خاصة في الأوقات الأخيرة، والأمم المتحدة أقرّت بطلبنا بأن تكون الرياضة جزءاً من برامج ما بعد كورونا.

ويحضر الاجتماع الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية، ونائبه الأمير فهد بن جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد، ورؤساء اللجان الأولمبية الآسيوية.

وسيتصدّر بند استضافة الألعاب الآسيوية لعام 2030 الذي تقدمت له مدينتا الرياض والدوحة جدول أعمال اللجنة، حيث ستقدم بعثتا الدولتين عروضاً لملفيهما يعقبهما تقرير اللجنة المشكّلة من المجلس الأولمبي الآسيوي التي زارت المدينتين واطّلعت عن قرب على ما تضمنته ملفات المتقدمين.

وسيتم التصويت إلكترونياً لأوّل مرّة من قِبل عمومية المجلس الأولمبي بحضور 32 دولة، فيما سيكون تصويت الدول المتبقية الـ13 إلكترونياً على أن يعلن بعدها رئيس المجلس اسم المدينة الفائزة؛ ليتم بعدها توقيع العقد مع الدولة المستضيفة لآسياد آسيا 2030م.

كما سيتم خلال الاجتماع تكريم نخبة من الشخصيات الآسيوية، كما جرت العادة من قِبل المجلس الأولمبي الآسيوي ومنحهم جائزة الاستحقاق تقديراً لهم على إسهاماتهم الفعالة وجهودهم البارزة في المجال الرياضي، ويُعقد بعد ذلك مؤتمر صحفي للمسؤولين في المدينة الفائزة باستضافة آسياد 2030.

5

16 ديسمبر 2020 - 1 جمادى الأول 1442 10:04 AM

تقدمت له مدينتا الرياض والدوحة.. بحضور رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية ونائبه

انطلاق أعمال "عمومية الأولمبي الآسيوي" قبيل التصويت على مستضيف "آسياد 2030"

0 754

انطلقت -قبل قليل- في مسقط أعمال الجمعية العمومية للمجلس الأولمبي الآسيوي، الذي سيشهد التصويت على اختيار المدينة الفائزة باستضافة دورة الألعاب الآسيوية 2030.

وقال توماس باخ؛ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية: في ظل أزمة كورونا تغيّر عالمنا بشكل جذري، وفي ظل هذه الظروف الصعبة الدور الذي تقوم به الرياضة أصبح يحظى بقبول كبير.

وأضاف الدور المهم الذي تلعبه الرياضة أصبح يحظى بقبول كبير، خاصة في الأوقات الأخيرة، والأمم المتحدة أقرّت بطلبنا بأن تكون الرياضة جزءاً من برامج ما بعد كورونا.

ويحضر الاجتماع الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية، ونائبه الأمير فهد بن جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد، ورؤساء اللجان الأولمبية الآسيوية.

وسيتصدّر بند استضافة الألعاب الآسيوية لعام 2030 الذي تقدمت له مدينتا الرياض والدوحة جدول أعمال اللجنة، حيث ستقدم بعثتا الدولتين عروضاً لملفيهما يعقبهما تقرير اللجنة المشكّلة من المجلس الأولمبي الآسيوي التي زارت المدينتين واطّلعت عن قرب على ما تضمنته ملفات المتقدمين.

وسيتم التصويت إلكترونياً لأوّل مرّة من قِبل عمومية المجلس الأولمبي بحضور 32 دولة، فيما سيكون تصويت الدول المتبقية الـ13 إلكترونياً على أن يعلن بعدها رئيس المجلس اسم المدينة الفائزة؛ ليتم بعدها توقيع العقد مع الدولة المستضيفة لآسياد آسيا 2030م.

كما سيتم خلال الاجتماع تكريم نخبة من الشخصيات الآسيوية، كما جرت العادة من قِبل المجلس الأولمبي الآسيوي ومنحهم جائزة الاستحقاق تقديراً لهم على إسهاماتهم الفعالة وجهودهم البارزة في المجال الرياضي، ويُعقد بعد ذلك مؤتمر صحفي للمسؤولين في المدينة الفائزة باستضافة آسياد 2030.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021