لا شبهة جنائية .. "أمانة مكة" تتهيّأ لتكريم فقيدها "ضحية شيول مصنع الكسّارة المخالف"

القول الفصل كان لشهادة زملائه في الجولة البلدية .. والموعد بأقرب مناسبة تقيمها للمتقاعدين

تعتزم أمانة العاصمة المقدّسة، تكريم فقيدها "ناصر بن رجاء الدعدي"؛ الذي تُوفي في أثناء أداء مهامه، ضمن حملة نفّذتها "البلدية" لإغلاق مصنع كسّارة مخالف بالمشاعر المقدّسة، الأسبوع الماضي.

وأشارت المصادر إلى أن "الأمانة" تعتزم تكريم "الدعدي"؛ ضحية شيول مصنع الكسارة المخالف، في أقرب مناسبة تقيمها للمتقاعدين، فيما لم يتم تحديد الموعد وأخذ الموافقة النهائية بعد.

وكان أمين العاصمة المقدّسة المهندس محمد بن عبدالله القويحص؛ قد نعى الأسبوع الماضي، فقيد "الأمانة" ناصر بن رجاء الدعدي؛ الذي تُوفي في أثناء أداء مهامه، ضمن حملة نفّذتها "البلدية" لإغلاق مصنع كسّارة مخالف بالمشاعر المقدّسة.

وكانت مصادر "سبق"، قد كشفت في وقتها، أن الجهات المعنية بالعاصمة المقدّسة، استبعدت أيّ شبهة جنائية وراء وفاة موظف بلدية مكة المكرّمة، الذي فارق الحياة في أثناء أداء مهامه الأسبوع الماضي، ضمن حملة نفّذتها "البلدية" لإغلاق مصنع كسّارة مخالف بالمشاعر المقدّسة، حيث قام الموظف بركوب الشيول الموجود في المصنع المخالف بعد فِرار العمالة، في محاولة لتغيير مكانه، قبل انقلابه ما أدّى إلى وفاته، وذلك بشهادة زملائه الذين كانوا برفقته في الجولة البلدية.

أمانة العاصمة المقدّسة تكريم فقيدها ناصر بن رجاء الدعدي

16

18 فبراير 2020 - 24 جمادى الآخر 1441 01:38 PM

القول الفصل كان لشهادة زملائه في الجولة البلدية .. والموعد بأقرب مناسبة تقيمها للمتقاعدين

لا شبهة جنائية .. "أمانة مكة" تتهيّأ لتكريم فقيدها "ضحية شيول مصنع الكسّارة المخالف"

4 9,265

تعتزم أمانة العاصمة المقدّسة، تكريم فقيدها "ناصر بن رجاء الدعدي"؛ الذي تُوفي في أثناء أداء مهامه، ضمن حملة نفّذتها "البلدية" لإغلاق مصنع كسّارة مخالف بالمشاعر المقدّسة، الأسبوع الماضي.

وأشارت المصادر إلى أن "الأمانة" تعتزم تكريم "الدعدي"؛ ضحية شيول مصنع الكسارة المخالف، في أقرب مناسبة تقيمها للمتقاعدين، فيما لم يتم تحديد الموعد وأخذ الموافقة النهائية بعد.

وكان أمين العاصمة المقدّسة المهندس محمد بن عبدالله القويحص؛ قد نعى الأسبوع الماضي، فقيد "الأمانة" ناصر بن رجاء الدعدي؛ الذي تُوفي في أثناء أداء مهامه، ضمن حملة نفّذتها "البلدية" لإغلاق مصنع كسّارة مخالف بالمشاعر المقدّسة.

وكانت مصادر "سبق"، قد كشفت في وقتها، أن الجهات المعنية بالعاصمة المقدّسة، استبعدت أيّ شبهة جنائية وراء وفاة موظف بلدية مكة المكرّمة، الذي فارق الحياة في أثناء أداء مهامه الأسبوع الماضي، ضمن حملة نفّذتها "البلدية" لإغلاق مصنع كسّارة مخالف بالمشاعر المقدّسة، حيث قام الموظف بركوب الشيول الموجود في المصنع المخالف بعد فِرار العمالة، في محاولة لتغيير مكانه، قبل انقلابه ما أدّى إلى وفاته، وذلك بشهادة زملائه الذين كانوا برفقته في الجولة البلدية.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020