مصادر "سبق": إعفاء الخطيب بعد تجاوزات فعالية السيرك بالرياض

تم التشديد على الهيئة في ملاحظة سابقة

علمت "سبق" من مصادر مطلعة بأن الأمر الملكي الكريم الذي قضى بإعفاء أحمد الخطيب من رئاسة مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه صدر بناء على ما حصل من تجاوز في فعالية السيرك بالرياض، وما صاحب ذلك من ظهور لبعض لاعبات السيرك بلباس غير لائق.

وأكدت المصادر أنه سبق أن تم التشديد على مجلس إدارة هيئة الترفيه الذي يرأسه الخطيب على وجوب وضع شروط ومعايير واضحة ورقابة في حال التعاقد مع المشغلين الأجانب، وذلك بعد حادثة سابقة مشابهة في العام الماضي.

وأوضحت المصادر أن الخطيب أوضح في رده بأن ضغط العمل وكثرة الملفات التي يعمل عليها صعَّبا عليه متابعة تقيُّد الشركات المشغلة بالفعاليات الترفيهية بالشروط والضوابط.. وبيَّن أن أعمال ملف الهيئة العامة للصناعات العسكرية وصندوق التنمية السعودي تحتاج منه لتفرغ كامل، وأنه غير قادر على تبرير ما حصل، ولا تبرير لعدم وصول هيئة الترفيه للمستهدفات والجودة المطلوبة منها؛ فصدر قرار إعفائه اليوم من هيئة الترفيه، وتفريغه للأعمال الأخرى التي يقوم بها.

2,562

18 يونيو 2018 - 4 شوّال 1439 10:09 PM

تم التشديد على الهيئة في ملاحظة سابقة

مصادر "سبق": إعفاء الخطيب بعد تجاوزات فعالية السيرك بالرياض

222 392,226

علمت "سبق" من مصادر مطلعة بأن الأمر الملكي الكريم الذي قضى بإعفاء أحمد الخطيب من رئاسة مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه صدر بناء على ما حصل من تجاوز في فعالية السيرك بالرياض، وما صاحب ذلك من ظهور لبعض لاعبات السيرك بلباس غير لائق.

وأكدت المصادر أنه سبق أن تم التشديد على مجلس إدارة هيئة الترفيه الذي يرأسه الخطيب على وجوب وضع شروط ومعايير واضحة ورقابة في حال التعاقد مع المشغلين الأجانب، وذلك بعد حادثة سابقة مشابهة في العام الماضي.

وأوضحت المصادر أن الخطيب أوضح في رده بأن ضغط العمل وكثرة الملفات التي يعمل عليها صعَّبا عليه متابعة تقيُّد الشركات المشغلة بالفعاليات الترفيهية بالشروط والضوابط.. وبيَّن أن أعمال ملف الهيئة العامة للصناعات العسكرية وصندوق التنمية السعودي تحتاج منه لتفرغ كامل، وأنه غير قادر على تبرير ما حصل، ولا تبرير لعدم وصول هيئة الترفيه للمستهدفات والجودة المطلوبة منها؛ فصدر قرار إعفائه اليوم من هيئة الترفيه، وتفريغه للأعمال الأخرى التي يقوم بها.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2019