الخارجية الأمريكية تؤكد دعمها للتحول الديمقراطي في السودان

أشادت بجهود الحكومة الانتقالية الرامية لتعزيز السلام وحقوق الإنسان

أكد مساعد وزير الخارجية الأمريكي ديفيد هيل، دعم بلاده الثابت للتحول الديمقراطي في السودان؛ مشيدًا بجهود الحكومة الانتقالية الرامية لتعزيز السلام والازدهار وحقوق الإنسان في السودان.

وذكرت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان، أن ذلك جاء خلال اجتماع عقده "هيل" مع وزيرة الخارجية السودانية أسماء عبدالله في العاصمة واشنطن؛ حيث أكد أهمية استكمال تشكيل الحكومة الانتقالية من خلال إنشاء المجلس التشريعي الانتقالي.

وأضاف أنهما ناقشا كذلك التقدم المحرز في محادثات السلام بين حكومة السودان وجماعات المعارضة المسلحة، إضافة إلى الحاجة لمواصلة تنفيذ الإصلاحات الاقتصادية المحلية.

وأكد البيان أن الوزيرة السودانية والمسؤول الأمريكي قدّرا حاجة السودان إلى تلبية جميع المعايير السياسية والقانونية ذات الصلة لحذف السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وأوضح البيان أن "هيل" أعرب عن مخاوف الولايات المتحدة بشأن الوضع في ليبيا وطلَب دعم السودان في تنفيذ قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة الرامية إلى حل هذا النزاع.

وأعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو -مطلع الشهر الماضي- أن بلاده والسودان ستقومان بتبادل السفراء بعد انقطاع استمر حوالى ربع قرن.

وزارة الخارجية الأمريكية السودان

0

15 يناير 2020 - 20 جمادى الأول 1441 08:25 AM

أشادت بجهود الحكومة الانتقالية الرامية لتعزيز السلام وحقوق الإنسان

الخارجية الأمريكية تؤكد دعمها للتحول الديمقراطي في السودان

7 1,202

أكد مساعد وزير الخارجية الأمريكي ديفيد هيل، دعم بلاده الثابت للتحول الديمقراطي في السودان؛ مشيدًا بجهود الحكومة الانتقالية الرامية لتعزيز السلام والازدهار وحقوق الإنسان في السودان.

وذكرت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان، أن ذلك جاء خلال اجتماع عقده "هيل" مع وزيرة الخارجية السودانية أسماء عبدالله في العاصمة واشنطن؛ حيث أكد أهمية استكمال تشكيل الحكومة الانتقالية من خلال إنشاء المجلس التشريعي الانتقالي.

وأضاف أنهما ناقشا كذلك التقدم المحرز في محادثات السلام بين حكومة السودان وجماعات المعارضة المسلحة، إضافة إلى الحاجة لمواصلة تنفيذ الإصلاحات الاقتصادية المحلية.

وأكد البيان أن الوزيرة السودانية والمسؤول الأمريكي قدّرا حاجة السودان إلى تلبية جميع المعايير السياسية والقانونية ذات الصلة لحذف السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وأوضح البيان أن "هيل" أعرب عن مخاوف الولايات المتحدة بشأن الوضع في ليبيا وطلَب دعم السودان في تنفيذ قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة الرامية إلى حل هذا النزاع.

وأعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو -مطلع الشهر الماضي- أن بلاده والسودان ستقومان بتبادل السفراء بعد انقطاع استمر حوالى ربع قرن.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020