شاموسكا والمدلج وتفاريس..!!

حقق فريق الفيصلي لكرة القدم الكأس الأهم والبطولة الغالية على الجميع (كأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله -)، وهو الإنجاز الذي سيظل يُحتفى به، ويُفاخر بهذا اللقب أبناء سدير ورياضيوها كافة بعد تغلبهم على نادي التعاون بثلاثية تفاريس لهدفين، كان فيها مدرب الفيصلي البرازيلي شاموسكا أحد نجومها..!!

الفيصلي بقيادة رئيسه المميز فهد المدلج إداريًّا وتعاملاً إعلاميًّا وفكرًا احترافيًّا وتعاقديًّا مع اللاعبين والمدربين استطاع أن يهيئ فريقه للحصول على كأس البطولة من خلال حضوره ومتابعته الفريق منذ انطلاق البطولة وتأهله للنهائي حتى لحظات التتويج، ومعالجة أدق التفاصيل التي واجهت الفيصلي من ظروف وغيابات لأبرز نجومه، فضلاً عن طريقة تعامله الرياضي مع بقية الأندية دون أن يُدخل لاعبيه وإدارته تحت الضغوط التنافسية مع أيٍّ من تلك الفرق..!!

احتفالات محبي عنابي سدير من جماهير ولاعبين وأعضاء شرف تأتي كردة فعل حقيقية ونتيجة طبيعية لما للمنجز من أهمية قصوى، وطعم مميز، وفرحة طاغية، تستحق كل هذا التفاعل؛ وأكثر فالفيصلي بعد كأس الملك دخل ضمن الأندية الأبطال المحققة للبطولات؛ ما يجعل من هذا اللقب فاتحة خير، وبداية حقيقية لرفع سقف الطموح لتحقيق بطولات أخرى في الآتي من المواسم القريبة إن استمر بالنهج الإداري الاحترافي ذاته..!!

بطولة ذات أهمية وكأس غالٍ؛ الجميع كان يُمنِّي النفس بالحصول عليها، إلا أن الفيصلي كان الأحق والأجدر والأكثر حرصًا على الحصول عليها بعد موسم شاق، خاض فيها الفريق مواجهات عديدة في الدوري من جهة، وبطولة كأس الملك بتغلبه على الاتفاق، وإقصائه النصر، ومن بعدهما التعاون الفريق الذي لا يمكن أن يخسر بسهولة.

مبروك للفيصلي لحصوله على كأس الملك، وحظًّا أوفر لبقية الأندية التي لم "تكوش" على البطولات، أو لم يكن لها نصيب من تحقيق البطولات في هذا الموسم 2021 الذي سيكون في ذاكرة بلدة "حرمة" وأهلها الكرام؛ فمثل هذه الإنجازات لا يمكن لها أن تسقط من ذاكرة الأيام..!!

محمد الصيعري

13

30 مايو 2021 - 18 شوّال 1442 01:20 AM

شاموسكا والمدلج وتفاريس..!!

محمد الصيعري - الرياض
0 1,161

حقق فريق الفيصلي لكرة القدم الكأس الأهم والبطولة الغالية على الجميع (كأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله -)، وهو الإنجاز الذي سيظل يُحتفى به، ويُفاخر بهذا اللقب أبناء سدير ورياضيوها كافة بعد تغلبهم على نادي التعاون بثلاثية تفاريس لهدفين، كان فيها مدرب الفيصلي البرازيلي شاموسكا أحد نجومها..!!

الفيصلي بقيادة رئيسه المميز فهد المدلج إداريًّا وتعاملاً إعلاميًّا وفكرًا احترافيًّا وتعاقديًّا مع اللاعبين والمدربين استطاع أن يهيئ فريقه للحصول على كأس البطولة من خلال حضوره ومتابعته الفريق منذ انطلاق البطولة وتأهله للنهائي حتى لحظات التتويج، ومعالجة أدق التفاصيل التي واجهت الفيصلي من ظروف وغيابات لأبرز نجومه، فضلاً عن طريقة تعامله الرياضي مع بقية الأندية دون أن يُدخل لاعبيه وإدارته تحت الضغوط التنافسية مع أيٍّ من تلك الفرق..!!

احتفالات محبي عنابي سدير من جماهير ولاعبين وأعضاء شرف تأتي كردة فعل حقيقية ونتيجة طبيعية لما للمنجز من أهمية قصوى، وطعم مميز، وفرحة طاغية، تستحق كل هذا التفاعل؛ وأكثر فالفيصلي بعد كأس الملك دخل ضمن الأندية الأبطال المحققة للبطولات؛ ما يجعل من هذا اللقب فاتحة خير، وبداية حقيقية لرفع سقف الطموح لتحقيق بطولات أخرى في الآتي من المواسم القريبة إن استمر بالنهج الإداري الاحترافي ذاته..!!

بطولة ذات أهمية وكأس غالٍ؛ الجميع كان يُمنِّي النفس بالحصول عليها، إلا أن الفيصلي كان الأحق والأجدر والأكثر حرصًا على الحصول عليها بعد موسم شاق، خاض فيها الفريق مواجهات عديدة في الدوري من جهة، وبطولة كأس الملك بتغلبه على الاتفاق، وإقصائه النصر، ومن بعدهما التعاون الفريق الذي لا يمكن أن يخسر بسهولة.

مبروك للفيصلي لحصوله على كأس الملك، وحظًّا أوفر لبقية الأندية التي لم "تكوش" على البطولات، أو لم يكن لها نصيب من تحقيق البطولات في هذا الموسم 2021 الذي سيكون في ذاكرة بلدة "حرمة" وأهلها الكرام؛ فمثل هذه الإنجازات لا يمكن لها أن تسقط من ذاكرة الأيام..!!

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021