الأولوية للاتحـاد..!!

أطلقت الهيئة الرياضية على دوري المحترفين السعودي لهذا الموسم اسم (دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين)؛ وذلك عرفانًا من هيئة الرياضة ورئيسها المستشار تركي آل الشيخ، وكذلك الأندية واللاعبين والإعلاميين الرياضيين والجماهير على مختلف ميولها، بما قدمه ولي العهد - حفظه الله - من دعم مالي ومعنوي كبير للرياضة عمومًا، والأندية على وجه التحديد، من جلب المحترفين لها، وتسديد الديون والعديد من القضايا العالقة في أروقة الفيفا والمحاكم على بعض من الأندية محليًّا ودوليًّا..!!

الدوري الجديد باسمه اللافت والمحفز؛ كونه سيكون نسخة استثنائية، سيزيد من معدل الحماس والرغبة الجادة من رؤساء الأندية ومدربيها وعشاق هذا النادي أو ذاك لتحقيق هذا اللقب بالذات كـأولوية تُحسب للنادي البطل في لحظات الانتشاء بالمنجز؛ وذلك على طريقة (أول نادٍ يفوز ببطولة بكأس دوري الأمير محمد بن سلمان باسمه الجديد)..!!

الفوارق الفنية بين الأندية ليست بذلك الفارق الكبير؛ فكل نادٍ حظي بمجموعة من المحترفين على مستوى عالٍ من النجومية والموهبة والتاريخ البطولي؛ وذلك بعد تكفل الهيئة بالدفع للأندية لاختيار المدربين العالميين ومحترفيها من اللاعبين الأجانب والمحترفين المحليين والمواليد أيضًا؛ ما يعني أن كل فريق تبدو حظوظه مواتية لتحقيق البطولة؛ وبالتالي فمن يتوقع الوحدة أو التعاون والقادسية والشباب، ومن قبل الأربعة الكبار، فإنه محق في رؤيته وتوقعاته..!!

لكنَّ ثمة أمرًا وحيدًا يتفرد به نادي الاتحاد عن بقية الأندية الأخرى، يتمثل في تميزه من حيث كسب الأولويات طوال مشواره الرياضي؛ فهو أول نادٍ تأسس، وأول نادٍ يحقق كأس آسيا مرتين في نسخته الجديدة في عام (2004 - 2005)؛ ما أهَّله لتحقيق المركز الرابع على مستوى أندية العالم في اليابان. ومن قبل فهو أول نادٍ يحقق الدوري المشترك والسوبر السعودي – المصري، وغيرها من الأولويات..!!

مما سبق فإن نادي الاتحاد هو الأقرب حظًّا لتحقيق دوري الأمير محمد بن سلمان، ليس من باب الاستقرار والتفوق الفني والجاهزية للمنافسة، وإنما من باب الحظ الوافر الذي يقف مع العميد بخصوص تحقيق الأولويات، وهو الأمر المتوقع أن تكون الأولوية له خلال هذا الموسم؛ كون البطولة جديدة، وتحمل اسمًا غاليًا على الجميع نظير ما يقدمه لأبناء شعبه من مواطنين ورياضيين على حد سواء..!!

3

30 أغسطس 2018 - 19 ذو الحجة 1439 12:37 AM

الأولوية للاتحـاد..!!

محمد الصيـعري - الرياض
2 1,081

أطلقت الهيئة الرياضية على دوري المحترفين السعودي لهذا الموسم اسم (دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين)؛ وذلك عرفانًا من هيئة الرياضة ورئيسها المستشار تركي آل الشيخ، وكذلك الأندية واللاعبين والإعلاميين الرياضيين والجماهير على مختلف ميولها، بما قدمه ولي العهد - حفظه الله - من دعم مالي ومعنوي كبير للرياضة عمومًا، والأندية على وجه التحديد، من جلب المحترفين لها، وتسديد الديون والعديد من القضايا العالقة في أروقة الفيفا والمحاكم على بعض من الأندية محليًّا ودوليًّا..!!

الدوري الجديد باسمه اللافت والمحفز؛ كونه سيكون نسخة استثنائية، سيزيد من معدل الحماس والرغبة الجادة من رؤساء الأندية ومدربيها وعشاق هذا النادي أو ذاك لتحقيق هذا اللقب بالذات كـأولوية تُحسب للنادي البطل في لحظات الانتشاء بالمنجز؛ وذلك على طريقة (أول نادٍ يفوز ببطولة بكأس دوري الأمير محمد بن سلمان باسمه الجديد)..!!

الفوارق الفنية بين الأندية ليست بذلك الفارق الكبير؛ فكل نادٍ حظي بمجموعة من المحترفين على مستوى عالٍ من النجومية والموهبة والتاريخ البطولي؛ وذلك بعد تكفل الهيئة بالدفع للأندية لاختيار المدربين العالميين ومحترفيها من اللاعبين الأجانب والمحترفين المحليين والمواليد أيضًا؛ ما يعني أن كل فريق تبدو حظوظه مواتية لتحقيق البطولة؛ وبالتالي فمن يتوقع الوحدة أو التعاون والقادسية والشباب، ومن قبل الأربعة الكبار، فإنه محق في رؤيته وتوقعاته..!!

لكنَّ ثمة أمرًا وحيدًا يتفرد به نادي الاتحاد عن بقية الأندية الأخرى، يتمثل في تميزه من حيث كسب الأولويات طوال مشواره الرياضي؛ فهو أول نادٍ تأسس، وأول نادٍ يحقق كأس آسيا مرتين في نسخته الجديدة في عام (2004 - 2005)؛ ما أهَّله لتحقيق المركز الرابع على مستوى أندية العالم في اليابان. ومن قبل فهو أول نادٍ يحقق الدوري المشترك والسوبر السعودي – المصري، وغيرها من الأولويات..!!

مما سبق فإن نادي الاتحاد هو الأقرب حظًّا لتحقيق دوري الأمير محمد بن سلمان، ليس من باب الاستقرار والتفوق الفني والجاهزية للمنافسة، وإنما من باب الحظ الوافر الذي يقف مع العميد بخصوص تحقيق الأولويات، وهو الأمر المتوقع أن تكون الأولوية له خلال هذا الموسم؛ كون البطولة جديدة، وتحمل اسمًا غاليًا على الجميع نظير ما يقدمه لأبناء شعبه من مواطنين ورياضيين على حد سواء..!!

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2018