أحداث شغب الكونجرس.. هل تنبأ بها مسلسل أمريكي؟

ليست المرة الأولى التي يثير فيها الجدل

شهدت الولايات المتحدة الأمريكية يوم الأربعاء الماضي عملية اقتحام وأعمال شغب وتخريب للكونجرس الأمريكي من طرف مؤيدي وأنصار دونالد ترامب رفضًا لنتائج الانتخابات الرئاسية، ومحاولة منع التصديق على فوز منافسه الديمقراطي جو بايدن. بالتأكيد تلك الأحداث كانت غريبة وغير مسبوقة إلا أن الأغرب من ذلك كان تنبؤ مسلسل أمريكي بتلك الأحداث!

فقد صوّرت حلقة من مسلسل الرسوم المتحركة عائلة سمبسون مشاهد مروِّعة من مدينة سبرينغفيلد في يوم تنصيب الرئيس الأمريكي؛ وهو ما دعا البعض إلى المقارنة بين تلك الأحداث التي صورها المسلسل المثير للجدل دومًا وما حدث في الكونجرس الأربعاء الماضي، بحسب ما ذكرت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية.

وصوّرت الحلقة الحادية والثلاثون من المسلسل، التي تم بثها في 1 نوفمبر الماضي بعنوان "Treehouse of Horror" مشهدًا مروِّعًا؛ إذ اشتعلت النيران في جميع أنحاء مدينة سبرينغفيلد (مسقط رأس عائلة سمبسون)، إضافة إلى أعمال شغب أخرى، شملت تحطيم النوافذ والسيارات في يوم التنصيب لعام 2021 بعد فشل هومر سمبسون في التصويت.

وتحمل الصور تشابهًا مذهلاً مع مثيري الشغب من أنصار "ترامب"، الذين اقتحموا مبنى الكونجرس (الكابيتول)؛ ما أدى إلى مقتل أربعة أشخاص، وإجبار النواب على الاحتماء منهم في مكاتبهم.

ونشر عدد من المعجبين صورًا لأحد المشاغبين في زي الفايكنج أثناء اقتحامه قاعة مجلس الشيوخ، والتقاطه الصور لنفسه، التي كانت تشبه إلى حد كبير شخصية عائلة سمبسون التي تقف فوق مبنى الكابيتول، وترفع العلم الأمريكي!

ولا تعد تلك المرة الأولى التي يثير فيها المسلسل الأمريكي الجدل بتنبُّئه بأحداث مستقبلية؛ فقد سبق أن تنبأ بفوز دونالد ترامب برئاسة البلاد، فضلاً عن تنبُّئه بحدوث وباء يشبه كورونا، وغيرهما من الأحداث التي أثارت جدلاً كبيرًا حول المسلسل بين المتابعين.

الرئيس الأمريكي ترامب الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن دونالد ترامب الانتخابات الرئاسية الأمريكية

22

09 يناير 2021 - 25 جمادى الأول 1442 01:53 AM

ليست المرة الأولى التي يثير فيها الجدل

أحداث شغب الكونجرس.. هل تنبأ بها مسلسل أمريكي؟

13 11,121

شهدت الولايات المتحدة الأمريكية يوم الأربعاء الماضي عملية اقتحام وأعمال شغب وتخريب للكونجرس الأمريكي من طرف مؤيدي وأنصار دونالد ترامب رفضًا لنتائج الانتخابات الرئاسية، ومحاولة منع التصديق على فوز منافسه الديمقراطي جو بايدن. بالتأكيد تلك الأحداث كانت غريبة وغير مسبوقة إلا أن الأغرب من ذلك كان تنبؤ مسلسل أمريكي بتلك الأحداث!

فقد صوّرت حلقة من مسلسل الرسوم المتحركة عائلة سمبسون مشاهد مروِّعة من مدينة سبرينغفيلد في يوم تنصيب الرئيس الأمريكي؛ وهو ما دعا البعض إلى المقارنة بين تلك الأحداث التي صورها المسلسل المثير للجدل دومًا وما حدث في الكونجرس الأربعاء الماضي، بحسب ما ذكرت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية.

وصوّرت الحلقة الحادية والثلاثون من المسلسل، التي تم بثها في 1 نوفمبر الماضي بعنوان "Treehouse of Horror" مشهدًا مروِّعًا؛ إذ اشتعلت النيران في جميع أنحاء مدينة سبرينغفيلد (مسقط رأس عائلة سمبسون)، إضافة إلى أعمال شغب أخرى، شملت تحطيم النوافذ والسيارات في يوم التنصيب لعام 2021 بعد فشل هومر سمبسون في التصويت.

وتحمل الصور تشابهًا مذهلاً مع مثيري الشغب من أنصار "ترامب"، الذين اقتحموا مبنى الكونجرس (الكابيتول)؛ ما أدى إلى مقتل أربعة أشخاص، وإجبار النواب على الاحتماء منهم في مكاتبهم.

ونشر عدد من المعجبين صورًا لأحد المشاغبين في زي الفايكنج أثناء اقتحامه قاعة مجلس الشيوخ، والتقاطه الصور لنفسه، التي كانت تشبه إلى حد كبير شخصية عائلة سمبسون التي تقف فوق مبنى الكابيتول، وترفع العلم الأمريكي!

ولا تعد تلك المرة الأولى التي يثير فيها المسلسل الأمريكي الجدل بتنبُّئه بأحداث مستقبلية؛ فقد سبق أن تنبأ بفوز دونالد ترامب برئاسة البلاد، فضلاً عن تنبُّئه بحدوث وباء يشبه كورونا، وغيرهما من الأحداث التي أثارت جدلاً كبيرًا حول المسلسل بين المتابعين.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021