حجاج عراقيون يثمّنون جهود المملكة .. وأحدهم باكياً: "لا تعوفونا"

قالوا: شعب العراق يكن للقيادة وللشعب السعودي الحب والاحترام والتقدير

عبّر عدد من الحجاج العراقيين عن بالغ شكرهم وتقديرهم للجهود التي تبذلها المملكة العربية السعودية لخدمة حجاج بيت الله الحرام من جميع بلدان العالم، والتي تقدم لهم كل الإمكانيات والتسهيلات حتى يؤدي الحجاج مناسكهم بكل يسر وسهولة من خلال منظومة من الخدمات المتنوعة.

وفي مشهد معبّر، أجهش أحد الحجاج العراقيين بالبكاء بعد وصوله إلى مدينة الحجاج بأبوعجرم، بمنطقة الجوف، مطالباً المملكة بالوقوف إلى جانب العراق قائلاً باللهجة العراقية "لا تعوفونا"؛ أي لا تتركوننا، مؤكداً أن شعب العراق يكن للقيادة وللشعب السعودي الحب والاحترام والتقدير، بعد أن قدّم شكره للسعودية على ما تقدمه من خدمة لضيوف الرحمن حجاج بيت الله الحرام.

وأثنى الحاج على سلاسة الدخول إلى أراضي المملكة عبر منفذ جديدة عرعر، واكتمال الخدمات على الطريق حتى وصولهم إلى مدينة الحجاج بمركز أبو عجرم بمنطقة الجوف.

وفي سياق موازٍ ثمّن الحاج غانم جاسم صبيح؛ مواقف المملكة تجاه دولة العراق مقدماً شكره على ما تقدمه المملكة من خدمة رائعة لحجاج بيت الله، كما شكر الحاج سعد عبدالغني الأوسي؛ خادم الحرمين الشريفين، وولي العهد الأمين، على ما يقدمانه للحجاج من خدمة متمثلة بالخدمات الصحية والرعاية الطبية للحجاج والوجبات المقدمة مجاناً، داعياً الله أن يحفظ السعودية وقائدها خادم الحرمين الشريفين، وولي العهد، وأن يجعل ذلك في موازين حسناتهما.

وقالت الحاجة أشواق تركي يونس: فوجئنا وسعدنا بالخدمات المقدمة للحجاج منذ دخولنا للأراضي السعودية عبر منفذ جديدة عرعر البري، حتى وصولنا مكان المبيت بمدينة الحجاج بمركز أبو عجرم بالجوف، ونعجز عن شكر المملكة وشعب المملكة على ما يقدمونه من خدمة لضيوف الرحمن.

موسم الحج 1439هـ الحج 1439هـ الحج

7

06 أغسطس 2018 - 24 ذو القعدة 1439 11:39 AM

قالوا: شعب العراق يكن للقيادة وللشعب السعودي الحب والاحترام والتقدير

حجاج عراقيون يثمّنون جهود المملكة .. وأحدهم باكياً: "لا تعوفونا"

4 9,223

عبّر عدد من الحجاج العراقيين عن بالغ شكرهم وتقديرهم للجهود التي تبذلها المملكة العربية السعودية لخدمة حجاج بيت الله الحرام من جميع بلدان العالم، والتي تقدم لهم كل الإمكانيات والتسهيلات حتى يؤدي الحجاج مناسكهم بكل يسر وسهولة من خلال منظومة من الخدمات المتنوعة.

وفي مشهد معبّر، أجهش أحد الحجاج العراقيين بالبكاء بعد وصوله إلى مدينة الحجاج بأبوعجرم، بمنطقة الجوف، مطالباً المملكة بالوقوف إلى جانب العراق قائلاً باللهجة العراقية "لا تعوفونا"؛ أي لا تتركوننا، مؤكداً أن شعب العراق يكن للقيادة وللشعب السعودي الحب والاحترام والتقدير، بعد أن قدّم شكره للسعودية على ما تقدمه من خدمة لضيوف الرحمن حجاج بيت الله الحرام.

وأثنى الحاج على سلاسة الدخول إلى أراضي المملكة عبر منفذ جديدة عرعر، واكتمال الخدمات على الطريق حتى وصولهم إلى مدينة الحجاج بمركز أبو عجرم بمنطقة الجوف.

وفي سياق موازٍ ثمّن الحاج غانم جاسم صبيح؛ مواقف المملكة تجاه دولة العراق مقدماً شكره على ما تقدمه المملكة من خدمة رائعة لحجاج بيت الله، كما شكر الحاج سعد عبدالغني الأوسي؛ خادم الحرمين الشريفين، وولي العهد الأمين، على ما يقدمانه للحجاج من خدمة متمثلة بالخدمات الصحية والرعاية الطبية للحجاج والوجبات المقدمة مجاناً، داعياً الله أن يحفظ السعودية وقائدها خادم الحرمين الشريفين، وولي العهد، وأن يجعل ذلك في موازين حسناتهما.

وقالت الحاجة أشواق تركي يونس: فوجئنا وسعدنا بالخدمات المقدمة للحجاج منذ دخولنا للأراضي السعودية عبر منفذ جديدة عرعر البري، حتى وصولنا مكان المبيت بمدينة الحجاج بمركز أبو عجرم بالجوف، ونعجز عن شكر المملكة وشعب المملكة على ما يقدمونه من خدمة لضيوف الرحمن.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2018