نهائي كأس العالم للأندية: ريال مدريد يسعى لكتابة التاريخ أمام غريميو

يبحث ريال مدريد (بطل إسبانيا وأوروبا) عن المجد وتحقيق العديد من الأرقام الخاصة، عندما يدافع عن لقبه بطلاً لكأس العالم للأندية أمام غريميو البرازيلي (بطل ليبرتادوريس)، اليوم في أبوظبي في المباراة النهائية.

وتأهل ريال مدريد وغريميو بصعوبة بالغة إلى النهائي، بعد فوز الأول على الجزيرة 2-1 في نصف النهائي، والثاني على باتشوكا بعد التمديد 1-0، إلا أن الوضع سيكون مختلفاً تماماً في مباراة السبت مع طموح الفريقين لنيل اللقب، الذي يحمل صفة التاريخي لهما.

ويملك ريال مدريد بطل نسختي 2014 و2016 فرصة لمعادلة رقم غريمه التقليدي محلياً برشلونة بالتتويج باللقب ثلاث مرات، والأهم أن يصبح أول فريق في تاريخ البطولة التي انطلقت عام 2000 يتوج في نسختين متتاليتين.

كما سيكون ريال مدريد أمام فرصة نادرة لتحقيق خماسية في 2017، بعدما سبق له التتويج بألقاب دوري أبطال أوروبا والدوري الإسباني والسوبر الأوروبي والسوبر الإسباني.

ويتعين على ريال مدريد لتحقيق طموحه بالتتويج أن يتخلى عن السلبية الهجومية التي ظهر بها أمام الجزيرة، حيث صنع لاعبوه، وفق إحصاءات موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، 36 محاولة على مرمى بطل الإمارات في نصف النهائي ولم يسجل لاعبوه سوى هدفين فقط.

وتأخر بطل أوروبا أمام الجزيرة بهدف البرازيلي رومارينيو داسيلفا (41)، قبل أن يعادل البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي أصبح الهداف التاريخي للبطولة برصيد 6 أهداف النتيجة (53)، ثم سجل البديل الويلزي غاريث بيل هدف الفوز (81).

من جهته، يتطلع غريميو إلى إنهاء عام 2017 بأفضل طريقة بالتتويج بلقب كأس العالم للأندية للمرة الأولى في تاريخه، بعدما توج في 30 تشرين الثاني الماضي بطلاً لكأس ليبرتادوريس (دوري أبطال أميركا الجنوبية) بفوزه على لانوس الأرجنتيني 2-1 في الإياب (الذهاب 1-0).

13

16 ديسمبر 2017 - 28 ربيع الأول 1439 01:01 AM

نهائي كأس العالم للأندية: ريال مدريد يسعى لكتابة التاريخ أمام غريميو

0 4,264

يبحث ريال مدريد (بطل إسبانيا وأوروبا) عن المجد وتحقيق العديد من الأرقام الخاصة، عندما يدافع عن لقبه بطلاً لكأس العالم للأندية أمام غريميو البرازيلي (بطل ليبرتادوريس)، اليوم في أبوظبي في المباراة النهائية.

وتأهل ريال مدريد وغريميو بصعوبة بالغة إلى النهائي، بعد فوز الأول على الجزيرة 2-1 في نصف النهائي، والثاني على باتشوكا بعد التمديد 1-0، إلا أن الوضع سيكون مختلفاً تماماً في مباراة السبت مع طموح الفريقين لنيل اللقب، الذي يحمل صفة التاريخي لهما.

ويملك ريال مدريد بطل نسختي 2014 و2016 فرصة لمعادلة رقم غريمه التقليدي محلياً برشلونة بالتتويج باللقب ثلاث مرات، والأهم أن يصبح أول فريق في تاريخ البطولة التي انطلقت عام 2000 يتوج في نسختين متتاليتين.

كما سيكون ريال مدريد أمام فرصة نادرة لتحقيق خماسية في 2017، بعدما سبق له التتويج بألقاب دوري أبطال أوروبا والدوري الإسباني والسوبر الأوروبي والسوبر الإسباني.

ويتعين على ريال مدريد لتحقيق طموحه بالتتويج أن يتخلى عن السلبية الهجومية التي ظهر بها أمام الجزيرة، حيث صنع لاعبوه، وفق إحصاءات موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، 36 محاولة على مرمى بطل الإمارات في نصف النهائي ولم يسجل لاعبوه سوى هدفين فقط.

وتأخر بطل أوروبا أمام الجزيرة بهدف البرازيلي رومارينيو داسيلفا (41)، قبل أن يعادل البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي أصبح الهداف التاريخي للبطولة برصيد 6 أهداف النتيجة (53)، ثم سجل البديل الويلزي غاريث بيل هدف الفوز (81).

من جهته، يتطلع غريميو إلى إنهاء عام 2017 بأفضل طريقة بالتتويج بلقب كأس العالم للأندية للمرة الأولى في تاريخه، بعدما توج في 30 تشرين الثاني الماضي بطلاً لكأس ليبرتادوريس (دوري أبطال أميركا الجنوبية) بفوزه على لانوس الأرجنتيني 2-1 في الإياب (الذهاب 1-0).

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2018