"زين السعودية" تحقق أرباحاً مبقاة بعد إطفاء كامل خسائرها المتراكمة

محافِظةً على مسار الربحية وللمرة الأولى في تاريخها.. تستعد لمرحلة نمو جديدة

أعلنت شركة "زين السعودية" عن نتائجها المالية للربع الثاني من عام 2021، والتي أظهرت استمرار الشركة في الحفاظ على مسار الربحية لعملياتها، إذ سجلت أرباحاً صافية بلغت 42 مليون ريال، فيما بلغ إجمالي الإيرادات عن هذه الفترة 1.896 مليون ريال.

وأوضحت الشركة أنها بدأت بتحقيق أرباح مبقاة بعد تمكنها من إطفاء جميع خسائرها المتراكمة، وفقاً للمسار الزمني لاستراتيجيتها لإعادة هيكلة رأس المال، وذلك للمرة الأولى في تاريخها، مبينةً أن المؤشرات المالية الرئيسية دخلت في حقبة جديدة من النمو، وذلك بالتوازي مع تعزيز جودة الخدمات، ومتخطيةً التحديات التي فرضتها جائحة فيروس كورونا المستجد.

وقال الأمير نايف بن سلطان بن محمد بن سعود الكبير رئيس مجلس إدارة شركة "زين السعودية": "ندخل اليوم حقبة جديدة من النمو عبر تحقيق مزيد من النتائج الإيجابية وتأثيرها النوعي على مسار الشركة. وهذا يأتي، بفضل من الله، ثم بفضل استراتيجيتنا التشغيلية، والتي تمكّنّا خلالها أن نحافظ على مسار الربحية في الشركة للربع الثاني عشر على التوالي وإطفاء جميع الخسائر المتراكمة، وبالتالي أن نفي بالتزاماتنا تجاه المساهمين.

كما أن هذه النتائج تعكس حيوية اقتصاد المملكة والجدوى الاستثمارية التي يتمتع بها، في ظل قيادةٍ رشيدة تركز جهودها على تحقيق التحول الرقمي الشامل في كل المجالات".

وأوضح الأمير نايف: "نفخر في "زين السعودية" بأن نكون مساهماً رئيسياً بكفاءة وفعالية في الارتقاء بجودة الحياة، وتطوير قطاع الاتصالات الوطني نحو مزيد من التنافسية والابتكار على المستوى العالمي، وبما يسهم في تسريع رحلة التحوّل الرقمي الشامل للمملكة وفق المستهدفات المستقبلية لبرنامج التحول الرقمي، وباقي برامج رؤية المملكة 2030"، حيث رسخت "زين السعودية" في السنوات الأخيرة حضورها في كل القطاعات، بشراكات استراتيجية مع كبرى الجهات الاستثمارية والحكومية؛ لتوفير قائمة واسعة من المنتجات والحلول الرقمية المبتكرة، ومن أبرزها الشراكة الحصرية مع شركة "البحر الأحمر للتطوير" لتكون أكبر منطقة إنشاءات مغطاة بالكامل بشبكة الجيل الخامس (5G) في الشرق الأوسط، ومطار "خليج نيوم"، كما أنها نجحت في توقيع مذكرة تفاهم مع "مدن" لتمكين الثورة الصناعية الرابعة في المملكة. كما وقعت مع هيئة تطوير مكة المكرمة اتفاقاً لتوفير شبكة الاتصالات في مشروع الفيصلية، كوجهة رائدة للخدمات الذكية، لتعزيز مركزها الاقتصادي والتنموي على الخريطة الرقمية العالمية".

وأعرب الأمير نايف عن تقديره لجهود الإدارة التنفيذية في الشركة، وجميع فرق العمل التي تمكنت من صناعة هذا الإنجاز والتحول بالشركة لتكون أكثر استدامة وحضوراً في كل المجالات عبر خدماتها الرقمية والابتكارية، مؤكداً "أن الشركة مستمرة في دعمها كل الجهود المعززة للاستدامة الاقتصادية والارتقاء بجودة الحياة، وتعزيز تنافسية المملكة العالمية كإحدى أهم مراكز الاقتصاد الرقمي العالمي".

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة "زين السعودية" المهندس سلطان بن عبدالعزيز الدغيثر: "نجحت الشركة في أن تحقق التوازن بين تحسين الأداء المالي، والاستمرار في التوسع وتطوير مسارها التشغيلي على كل المستويات، وقد تُوج ذلك بامتلاك الشركة أكبر شبكة للجيل الخامس (5G) ونشرها في 50 مدينة من خلال 4700 برج، وهو ما حقق للعملاء أفضل تجربة لخدمات الجيل الخامس (5G) على مستوى المملكة".

وتوجه "الدغيثر" بالشكر إلى مجلس إدارة الشركة على الدعم اللامحدود الذي وجدته الإدارة التنفيذية في تحقيق هذا الإنجاز. كما أعرب عن تقديره للإدارة التنفيذية وجميع موظفات وموظفي الشركة على الجهود والأداء المتميز في كل المجالات، واللذين بفضلهما وصلت زين اليوم إلى هذه المرحلة المتميزة من الإنجازات.

وأكد الرئيس التنفيذي لشركة "زين السعودية" "أن المرحلة المقبلة ستشهد مزيداً من التوسع والانتشار للشركة، عبر تعزيز استثماراتها في التوسع الرأسي لتطبيقات شبكات الجيل الخامس (5G) في قطاعات متعددة، وهو الأمر الذي أصبح مطلباً حيوياً لتطوير عجلة النمو الاقتصادي وتحقيق الاستدامة في مختلف القطاعات التي باتت أكثر اعتماداً على إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة. هذا، إلى جانب ترسيخ موقع "زين السعودية" في عالم الابتكار الرقمي، وتطوير عدد من المنتجات في هذا المجال مثل التكنولوجيا الماليةFinTech، الرعاية الصحية، الترفيه الرقمي، حلول الدرون (Drone)، وغيرها".

الجدير بالذكر أن مجموعة "زين" حصلت على المركز الأول كشركة اتصالات في الشرق الأوسط وإفريقيا في تصنيف مجالات التصدي لتغير المناخ، حيث أنها مدرجة في القائمة العالمية لمشروع الإفصاح عن انبعاثات الكربون "CDP" مع تصنيف متقدم في نطاق الإدارة (بي)، وهو التصنيف الخاص بعمليات الإفصاح عن الإجراءات المناخية، وذلك بعد نجاحها في تلبية المعايير والمتطلبات الخاصة لـ"مشروع الإفصاح عن انبعاثات الكربون". وعلى صعيد آخر، تستمر "زين السعودية" في تعزيز دورها على مستوى الاستدامة المؤسسية، حيث شاركت في رعاية الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي، كما دخلت في شراكة استراتيجية مع جمعية "تمكين الشباب" (مينتور السعودية) لإطلاق برامج هادفة ومبادرات فعالة لتطوير مهارات الشباب الحياتية وقدراتهم المهنية، وتشجيعهم على الإبداع والابتكار، وتعزيز مشاركتهم في مختلف مجالات العمل الاجتماعي والتنمية البشرية.

وحققت "زين السعودية" تميزاً لافتاً في العديد من المؤشرات الخاصة بقطاع الاتصالات وتقنية المعلومات والخدمات، حيث أعلنت شركة "أوكلا" العالمية المالكة لموقع Speedtest، المتخصص في قياس سرعات الإنترنت عالمياً، فوز "زين السعودية" بجائزة أسرع إنترنت منزلي في المملكة للمرة الثالثة على التوالي، وذلك عن النصف الأول من عام 2021.

وتفوقت بأفضل شبكة للجيل الخامس (5G) وأداء للبيانات في العاصمة الرياض، بحسب تقرير شركة umlaut العالمية الصادر لهذا العام، ما أسهم في أن تكون الرياض الأسرع بين عواصم العالم على مستوى سرعات الجيل الخامس (5G)، متقدمةً على عواصم مثل طوكيو ودبلن.

ومحلياً، أشار تقرير "مقياس" الصادر عن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات للربع الأول من 2021، إلى تصدر "زين السعودية" في خدمات الجيل الخامس (5G) في كل مناطق ومدن المملكة التي شملها التقرير، وتصدرها أيضاً في متوسط سرعات التحميل للجيل الخامس المتنقل. وكذلك، فازت "زين السعودية" بالمركز الأول في تقرير Game Mode الصادر عن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات للربع الأول من عام 2021م في 4 ألعاب إلكترونية هيFortnite:، FIFA 21، APEX Legends وDota 2، ومؤشر متوسط زمن استجابة شبكات الجيل الخامس (5G) المتنقل على مستوى المملكة.

7

11 يوليو 2021 - 1 ذو الحجة 1442 10:14 AM

محافِظةً على مسار الربحية وللمرة الأولى في تاريخها.. تستعد لمرحلة نمو جديدة

"زين السعودية" تحقق أرباحاً مبقاة بعد إطفاء كامل خسائرها المتراكمة

6 2,159

أعلنت شركة "زين السعودية" عن نتائجها المالية للربع الثاني من عام 2021، والتي أظهرت استمرار الشركة في الحفاظ على مسار الربحية لعملياتها، إذ سجلت أرباحاً صافية بلغت 42 مليون ريال، فيما بلغ إجمالي الإيرادات عن هذه الفترة 1.896 مليون ريال.

وأوضحت الشركة أنها بدأت بتحقيق أرباح مبقاة بعد تمكنها من إطفاء جميع خسائرها المتراكمة، وفقاً للمسار الزمني لاستراتيجيتها لإعادة هيكلة رأس المال، وذلك للمرة الأولى في تاريخها، مبينةً أن المؤشرات المالية الرئيسية دخلت في حقبة جديدة من النمو، وذلك بالتوازي مع تعزيز جودة الخدمات، ومتخطيةً التحديات التي فرضتها جائحة فيروس كورونا المستجد.

وقال الأمير نايف بن سلطان بن محمد بن سعود الكبير رئيس مجلس إدارة شركة "زين السعودية": "ندخل اليوم حقبة جديدة من النمو عبر تحقيق مزيد من النتائج الإيجابية وتأثيرها النوعي على مسار الشركة. وهذا يأتي، بفضل من الله، ثم بفضل استراتيجيتنا التشغيلية، والتي تمكّنّا خلالها أن نحافظ على مسار الربحية في الشركة للربع الثاني عشر على التوالي وإطفاء جميع الخسائر المتراكمة، وبالتالي أن نفي بالتزاماتنا تجاه المساهمين.

كما أن هذه النتائج تعكس حيوية اقتصاد المملكة والجدوى الاستثمارية التي يتمتع بها، في ظل قيادةٍ رشيدة تركز جهودها على تحقيق التحول الرقمي الشامل في كل المجالات".

وأوضح الأمير نايف: "نفخر في "زين السعودية" بأن نكون مساهماً رئيسياً بكفاءة وفعالية في الارتقاء بجودة الحياة، وتطوير قطاع الاتصالات الوطني نحو مزيد من التنافسية والابتكار على المستوى العالمي، وبما يسهم في تسريع رحلة التحوّل الرقمي الشامل للمملكة وفق المستهدفات المستقبلية لبرنامج التحول الرقمي، وباقي برامج رؤية المملكة 2030"، حيث رسخت "زين السعودية" في السنوات الأخيرة حضورها في كل القطاعات، بشراكات استراتيجية مع كبرى الجهات الاستثمارية والحكومية؛ لتوفير قائمة واسعة من المنتجات والحلول الرقمية المبتكرة، ومن أبرزها الشراكة الحصرية مع شركة "البحر الأحمر للتطوير" لتكون أكبر منطقة إنشاءات مغطاة بالكامل بشبكة الجيل الخامس (5G) في الشرق الأوسط، ومطار "خليج نيوم"، كما أنها نجحت في توقيع مذكرة تفاهم مع "مدن" لتمكين الثورة الصناعية الرابعة في المملكة. كما وقعت مع هيئة تطوير مكة المكرمة اتفاقاً لتوفير شبكة الاتصالات في مشروع الفيصلية، كوجهة رائدة للخدمات الذكية، لتعزيز مركزها الاقتصادي والتنموي على الخريطة الرقمية العالمية".

وأعرب الأمير نايف عن تقديره لجهود الإدارة التنفيذية في الشركة، وجميع فرق العمل التي تمكنت من صناعة هذا الإنجاز والتحول بالشركة لتكون أكثر استدامة وحضوراً في كل المجالات عبر خدماتها الرقمية والابتكارية، مؤكداً "أن الشركة مستمرة في دعمها كل الجهود المعززة للاستدامة الاقتصادية والارتقاء بجودة الحياة، وتعزيز تنافسية المملكة العالمية كإحدى أهم مراكز الاقتصاد الرقمي العالمي".

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة "زين السعودية" المهندس سلطان بن عبدالعزيز الدغيثر: "نجحت الشركة في أن تحقق التوازن بين تحسين الأداء المالي، والاستمرار في التوسع وتطوير مسارها التشغيلي على كل المستويات، وقد تُوج ذلك بامتلاك الشركة أكبر شبكة للجيل الخامس (5G) ونشرها في 50 مدينة من خلال 4700 برج، وهو ما حقق للعملاء أفضل تجربة لخدمات الجيل الخامس (5G) على مستوى المملكة".

وتوجه "الدغيثر" بالشكر إلى مجلس إدارة الشركة على الدعم اللامحدود الذي وجدته الإدارة التنفيذية في تحقيق هذا الإنجاز. كما أعرب عن تقديره للإدارة التنفيذية وجميع موظفات وموظفي الشركة على الجهود والأداء المتميز في كل المجالات، واللذين بفضلهما وصلت زين اليوم إلى هذه المرحلة المتميزة من الإنجازات.

وأكد الرئيس التنفيذي لشركة "زين السعودية" "أن المرحلة المقبلة ستشهد مزيداً من التوسع والانتشار للشركة، عبر تعزيز استثماراتها في التوسع الرأسي لتطبيقات شبكات الجيل الخامس (5G) في قطاعات متعددة، وهو الأمر الذي أصبح مطلباً حيوياً لتطوير عجلة النمو الاقتصادي وتحقيق الاستدامة في مختلف القطاعات التي باتت أكثر اعتماداً على إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة. هذا، إلى جانب ترسيخ موقع "زين السعودية" في عالم الابتكار الرقمي، وتطوير عدد من المنتجات في هذا المجال مثل التكنولوجيا الماليةFinTech، الرعاية الصحية، الترفيه الرقمي، حلول الدرون (Drone)، وغيرها".

الجدير بالذكر أن مجموعة "زين" حصلت على المركز الأول كشركة اتصالات في الشرق الأوسط وإفريقيا في تصنيف مجالات التصدي لتغير المناخ، حيث أنها مدرجة في القائمة العالمية لمشروع الإفصاح عن انبعاثات الكربون "CDP" مع تصنيف متقدم في نطاق الإدارة (بي)، وهو التصنيف الخاص بعمليات الإفصاح عن الإجراءات المناخية، وذلك بعد نجاحها في تلبية المعايير والمتطلبات الخاصة لـ"مشروع الإفصاح عن انبعاثات الكربون". وعلى صعيد آخر، تستمر "زين السعودية" في تعزيز دورها على مستوى الاستدامة المؤسسية، حيث شاركت في رعاية الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي، كما دخلت في شراكة استراتيجية مع جمعية "تمكين الشباب" (مينتور السعودية) لإطلاق برامج هادفة ومبادرات فعالة لتطوير مهارات الشباب الحياتية وقدراتهم المهنية، وتشجيعهم على الإبداع والابتكار، وتعزيز مشاركتهم في مختلف مجالات العمل الاجتماعي والتنمية البشرية.

وحققت "زين السعودية" تميزاً لافتاً في العديد من المؤشرات الخاصة بقطاع الاتصالات وتقنية المعلومات والخدمات، حيث أعلنت شركة "أوكلا" العالمية المالكة لموقع Speedtest، المتخصص في قياس سرعات الإنترنت عالمياً، فوز "زين السعودية" بجائزة أسرع إنترنت منزلي في المملكة للمرة الثالثة على التوالي، وذلك عن النصف الأول من عام 2021.

وتفوقت بأفضل شبكة للجيل الخامس (5G) وأداء للبيانات في العاصمة الرياض، بحسب تقرير شركة umlaut العالمية الصادر لهذا العام، ما أسهم في أن تكون الرياض الأسرع بين عواصم العالم على مستوى سرعات الجيل الخامس (5G)، متقدمةً على عواصم مثل طوكيو ودبلن.

ومحلياً، أشار تقرير "مقياس" الصادر عن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات للربع الأول من 2021، إلى تصدر "زين السعودية" في خدمات الجيل الخامس (5G) في كل مناطق ومدن المملكة التي شملها التقرير، وتصدرها أيضاً في متوسط سرعات التحميل للجيل الخامس المتنقل. وكذلك، فازت "زين السعودية" بالمركز الأول في تقرير Game Mode الصادر عن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات للربع الأول من عام 2021م في 4 ألعاب إلكترونية هيFortnite:، FIFA 21، APEX Legends وDota 2، ومؤشر متوسط زمن استجابة شبكات الجيل الخامس (5G) المتنقل على مستوى المملكة.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021