مركز لقاحات كورونا بالطائف.. 16 عيادة عنوانها التنظيم والكفاءة تبدأ بالترحيب وتنتهي بالشكر

139 موظفًا وموظفة يساندهم 450 متطوعًا ومتطوعة يبذلون جهودًا كبيرة

خصصت مديرية الشؤون الصحية بالطائف، 16 عيادة لأخذ لقاح فيروس كورونا بالمحافظة؛ وفق منظومة متكاملة من الخدمات التي يقدّمها أبطال الصحة والفِرَق التطوعية من الجنسين بمركز اللقاح الذي يتخذ من مبنى الصالة الرياضية بجامعة الطائف مقرًّا له، ويأتي ضمن الخطة الوطنية للقاح التي تنفذها وزارة الصحة على مستوى مناطق ومحافظات المملكة.

ويقدم مركز لقاحات كورونا في مبنى الصالة الرياضية بجامعة الطائف، خدماته من خلال 16 عيادة مجهزة بالكامل؛ حيث يعمل بالمركز 139 ما بين أطباء وتمريض وتخصصات فنية وإدارية يبذلون قصارى جهدهم في استقبال المواطنين والمقيمين وتوفير اللقاحات لهم وفق المواعيد المسبقة عن طريق تطبيق "صحتي" إلى جانب 450 متطوعًا ومتطوعة يعملون على أربع فترات بجانب الكادر الصحي بالمركز، كل ذلك في من أجل خدمة سكان محافظة الطائف وزوارها.

وحول آلية استقبال الزائرين لمركز لقاح كورونا الذي يتواجد في مبنى الصالة الرياضية بجامعة الطائف؛ يبدأ الاستقبال من البوابة الشمالية المجاورة لبوابة الجامعة الرئيسية على امتداد شارع الستين بالحوية، بتواجد المختصين للتأكد من توفر تطبيق "توكلنا" ووجود موعد مسبق من خلال تطبيق "صحتي" لدى كل زائر أو زائرة وعبارات ترحيب وتسهيلات، يصاحبها نصائح توعوية لارتداء الكمامة بالشكل الصحيح.. وبعد الدخول إلى المبنى يتم استقبال الراغبين في تلقي اللقاح لتوثيق بياناتهم الشخصية من واقع الهوية الوطنية للمواطنين والمواطنات أو من خلال الإقامة للمقيمين والمقيمات، ومن ثم توجيههم إلى العيادات المخصصة وعددها 16 عيادة.

ويعمل المركز خلال هذه الفترة بشكل تدريجي ومن المقرر أن تصل بإذن الله الطاقة الاستيعابية لـ2000 شخص يوميًّا.

من جانبهم عبر عدد من المواطنين عن بالغ شكرهم وامتنانهم لوزارة الصحة -ممثلة في صحة الطائف- على الجهود المبذولة بمركز لقاحات كورونا وتوفير اللقاح، إلى جانب الدقة في التنظيم وكفاءة العمل وسلاسته داخل أروقة المركز وتلقي التطعيم دون عناء وتعب ومشقة، سائلين الله -عز وجل- أن يحفظ على المملكة قيادتها الحكيمة التي لا تألو جهدًا في الرعاية الصحية والعناية بالمواطنين والمقيمين منذ اندلاع جائحة كورونا وصولًا إلى الحملة الوطنية للقاحات.

لقاح كورونا فيروس كورونا الجديد

12

24 فبراير 2021 - 12 رجب 1442 12:18 PM

139 موظفًا وموظفة يساندهم 450 متطوعًا ومتطوعة يبذلون جهودًا كبيرة

مركز لقاحات كورونا بالطائف.. 16 عيادة عنوانها التنظيم والكفاءة تبدأ بالترحيب وتنتهي بالشكر

3 3,426

خصصت مديرية الشؤون الصحية بالطائف، 16 عيادة لأخذ لقاح فيروس كورونا بالمحافظة؛ وفق منظومة متكاملة من الخدمات التي يقدّمها أبطال الصحة والفِرَق التطوعية من الجنسين بمركز اللقاح الذي يتخذ من مبنى الصالة الرياضية بجامعة الطائف مقرًّا له، ويأتي ضمن الخطة الوطنية للقاح التي تنفذها وزارة الصحة على مستوى مناطق ومحافظات المملكة.

ويقدم مركز لقاحات كورونا في مبنى الصالة الرياضية بجامعة الطائف، خدماته من خلال 16 عيادة مجهزة بالكامل؛ حيث يعمل بالمركز 139 ما بين أطباء وتمريض وتخصصات فنية وإدارية يبذلون قصارى جهدهم في استقبال المواطنين والمقيمين وتوفير اللقاحات لهم وفق المواعيد المسبقة عن طريق تطبيق "صحتي" إلى جانب 450 متطوعًا ومتطوعة يعملون على أربع فترات بجانب الكادر الصحي بالمركز، كل ذلك في من أجل خدمة سكان محافظة الطائف وزوارها.

وحول آلية استقبال الزائرين لمركز لقاح كورونا الذي يتواجد في مبنى الصالة الرياضية بجامعة الطائف؛ يبدأ الاستقبال من البوابة الشمالية المجاورة لبوابة الجامعة الرئيسية على امتداد شارع الستين بالحوية، بتواجد المختصين للتأكد من توفر تطبيق "توكلنا" ووجود موعد مسبق من خلال تطبيق "صحتي" لدى كل زائر أو زائرة وعبارات ترحيب وتسهيلات، يصاحبها نصائح توعوية لارتداء الكمامة بالشكل الصحيح.. وبعد الدخول إلى المبنى يتم استقبال الراغبين في تلقي اللقاح لتوثيق بياناتهم الشخصية من واقع الهوية الوطنية للمواطنين والمواطنات أو من خلال الإقامة للمقيمين والمقيمات، ومن ثم توجيههم إلى العيادات المخصصة وعددها 16 عيادة.

ويعمل المركز خلال هذه الفترة بشكل تدريجي ومن المقرر أن تصل بإذن الله الطاقة الاستيعابية لـ2000 شخص يوميًّا.

من جانبهم عبر عدد من المواطنين عن بالغ شكرهم وامتنانهم لوزارة الصحة -ممثلة في صحة الطائف- على الجهود المبذولة بمركز لقاحات كورونا وتوفير اللقاح، إلى جانب الدقة في التنظيم وكفاءة العمل وسلاسته داخل أروقة المركز وتلقي التطعيم دون عناء وتعب ومشقة، سائلين الله -عز وجل- أن يحفظ على المملكة قيادتها الحكيمة التي لا تألو جهدًا في الرعاية الصحية والعناية بالمواطنين والمقيمين منذ اندلاع جائحة كورونا وصولًا إلى الحملة الوطنية للقاحات.

الرابط المختصر

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021