البنك العربي الوطني يرعى قمة الرياض العالمية للتقنية الطبية 2021

تحت رعاية سمو ولي العهد.. وبمشاركة نخبة خبراء عالميين ومحليين

يرعى البنك العربي الوطني "قمة الرياض العالمية للتقنية الطبية 2021"، المنعقدة افتراضيًّا تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، التي افتتحها الأمير عبدالله بن بندر وزير الحرس الوطني، وينظمها مركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث الطبية "كيمارك" بالشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني، بمشاركة نخبة من المتحدثين الدوليين والمحليين من رواد وقادة الشركات التقنية الحيوية على المستوى الدولي.

وتبحث القمة، التي تنعقد على مدار ثلاثة أيام حتى 16 سبتمبر الجاري، سلسلة من المواضيع ذات الصلة بدور التكنولوجيا الحيوية في تطوير الأدوية واللقاحات والعلاجات الخلوية والجينية، إلى جانب نماذج وفرص لتطوير التقنيات الحيوية والشراكات الأكاديمية الصناعية، ومعالجة التحديات ذات الأثر على المملكة والمنطقة والعالم.

وتناقش القمة خارطة الطريق لتحقيق التوسع في هذا المجال التقني الحيوي الطبي المهم، والمنافسة الدولية، وتبني شراكات استراتيجية واتفاقيات عالمية مع أبرز الشركات والجهات العالمية المتخصصة في هذا القطاع الحيوي.

وتأتي رعاية البنك العربي الوطني لهذا الحدث المهم بأبعاده الاستراتيجية والحيوية، في إطار حرص البنك على دعم توجهات رؤية المملكة 2030 لرفع مستوى التثقيف الصحي، وتحفيز جهود التحول الرقمي وتعزيز القدرة التنافسية للمحتوى المحلي من الابتكارات الطبية والعلاجية.

1

15 سبتمبر 2021 - 8 صفر 1443 12:35 PM

تحت رعاية سمو ولي العهد.. وبمشاركة نخبة خبراء عالميين ومحليين

البنك العربي الوطني يرعى قمة الرياض العالمية للتقنية الطبية 2021

2 510

يرعى البنك العربي الوطني "قمة الرياض العالمية للتقنية الطبية 2021"، المنعقدة افتراضيًّا تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، التي افتتحها الأمير عبدالله بن بندر وزير الحرس الوطني، وينظمها مركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث الطبية "كيمارك" بالشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني، بمشاركة نخبة من المتحدثين الدوليين والمحليين من رواد وقادة الشركات التقنية الحيوية على المستوى الدولي.

وتبحث القمة، التي تنعقد على مدار ثلاثة أيام حتى 16 سبتمبر الجاري، سلسلة من المواضيع ذات الصلة بدور التكنولوجيا الحيوية في تطوير الأدوية واللقاحات والعلاجات الخلوية والجينية، إلى جانب نماذج وفرص لتطوير التقنيات الحيوية والشراكات الأكاديمية الصناعية، ومعالجة التحديات ذات الأثر على المملكة والمنطقة والعالم.

وتناقش القمة خارطة الطريق لتحقيق التوسع في هذا المجال التقني الحيوي الطبي المهم، والمنافسة الدولية، وتبني شراكات استراتيجية واتفاقيات عالمية مع أبرز الشركات والجهات العالمية المتخصصة في هذا القطاع الحيوي.

وتأتي رعاية البنك العربي الوطني لهذا الحدث المهم بأبعاده الاستراتيجية والحيوية، في إطار حرص البنك على دعم توجهات رؤية المملكة 2030 لرفع مستوى التثقيف الصحي، وتحفيز جهود التحول الرقمي وتعزيز القدرة التنافسية للمحتوى المحلي من الابتكارات الطبية والعلاجية.

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2021