"الفلك الدولي" عن الدول التي أعلنت العيد السبت: شاهدوا "عطارد" وليس الهلال

فيما تحدّث رئيس رابطة الدعاة في مالي واللجنة الوطنية عن الدرجة "المستفيضة"

كشف مركز الفلك الدولي عن معلومة مفاجئة ولافتة؛ حيث بدا أن خطأ في رؤية الهلال قد يكون السبب وراء ثبوت رؤية هلال شوال في عدد من الدول الأفريقية التي أعلنت اليوم السبت أول أيام عيد الفطر المبارك.

وكانت عدة دول مثل: موريتانيا، والصومال، والسنغال، ومالي، قد أكدت ثبوت رؤية هلال شوال، مساء الجمعة، لتعلن عيد الفطر اليوم السبت؛ وذلك رغم أنه من الناحية العلمية يبدو من شبه المستحيل رؤية الهلال، مساء الجمعة، نظرًا لغروب القمر قبل الشمس كما أكد المختصون.

وبحسب المركز الفلكي؛ فإن تلك الدول قد تكون في الحقيقة شاهدت كوكب عطارد وتم اعتماده كهلال شوال.

وقال المركز في تغريدة على "تويتر": "هناك استفسارات حول إعلان بعض الدول الأفريقية رؤية الهلال، مساء يوم الجمعة، على الرغم من غروب القمر قبل الشمس في جميع دول العالم الإسلامي. يشار إلى أن كوكبي الزهرة وعطارد كانا متواجدين فوق الأفق الغربي وبشكل متقارب جدًّا ولافت للنظر كما هو مُبَيّن في الصور المرفقة، قد يكون هذا هو السبب".

وأضاف في تغريدة أخرى: "صورة توضّح موقع القمر تحت الأفق لحظة غروب الشمس، يوم الجمعة، وموقع عطارد والزهرة المتقاربين فوق الأفق الغربي؛ وذلك كما يظهر من غرب إفريقيا".

وأعلنت دول إفريقية عن تمكّنها من رؤية هلال شوال مساء أمس الجمعة، واحتفلت بعيد الفطر المبارك اليوم السبت، خلافًا لغالبية الدول الإسلامية في العالم، التي أعلنت أن العيد غدًا الأحد.

وكانت "تنسيقية مسلمي السنغال"، قد أصدرت بيانًا أعلنت فيه أنها "عقدت جلسة مساء الجمعة للنظر فيما وردها حول ثبوت رؤية هلال شوال لهذا العام من عدمها، وبعد الاطلاع والتحري ثبتت رؤيته في السنغال".

وأضافت "التنسيقية"، في بيانها، أنه على غرار السنغال قد ثبتت رؤية الهلال في ساحل العاج ومالي والنيجر.

في غضون ذلك، قال رئيس رابطة الدعاة في مالي: إن "اللجنة الوطنية لترائي الهلال تفيد عموم المسلمين في جميع أنحاء البلاد، بأنه قد تمت رؤية الهلال في مناطق كثيرة من البلاد؛ مما يصل إلى درجة الرؤية المستفيضة".

عيد الفطر هلال شوال

201

23 مايو 2020 - 30 رمضان 1441 11:35 AM

فيما تحدّث رئيس رابطة الدعاة في مالي واللجنة الوطنية عن الدرجة "المستفيضة"

"الفلك الدولي" عن الدول التي أعلنت العيد السبت: شاهدوا "عطارد" وليس الهلال

13 107,729

كشف مركز الفلك الدولي عن معلومة مفاجئة ولافتة؛ حيث بدا أن خطأ في رؤية الهلال قد يكون السبب وراء ثبوت رؤية هلال شوال في عدد من الدول الأفريقية التي أعلنت اليوم السبت أول أيام عيد الفطر المبارك.

وكانت عدة دول مثل: موريتانيا، والصومال، والسنغال، ومالي، قد أكدت ثبوت رؤية هلال شوال، مساء الجمعة، لتعلن عيد الفطر اليوم السبت؛ وذلك رغم أنه من الناحية العلمية يبدو من شبه المستحيل رؤية الهلال، مساء الجمعة، نظرًا لغروب القمر قبل الشمس كما أكد المختصون.

وبحسب المركز الفلكي؛ فإن تلك الدول قد تكون في الحقيقة شاهدت كوكب عطارد وتم اعتماده كهلال شوال.

وقال المركز في تغريدة على "تويتر": "هناك استفسارات حول إعلان بعض الدول الأفريقية رؤية الهلال، مساء يوم الجمعة، على الرغم من غروب القمر قبل الشمس في جميع دول العالم الإسلامي. يشار إلى أن كوكبي الزهرة وعطارد كانا متواجدين فوق الأفق الغربي وبشكل متقارب جدًّا ولافت للنظر كما هو مُبَيّن في الصور المرفقة، قد يكون هذا هو السبب".

وأضاف في تغريدة أخرى: "صورة توضّح موقع القمر تحت الأفق لحظة غروب الشمس، يوم الجمعة، وموقع عطارد والزهرة المتقاربين فوق الأفق الغربي؛ وذلك كما يظهر من غرب إفريقيا".

وأعلنت دول إفريقية عن تمكّنها من رؤية هلال شوال مساء أمس الجمعة، واحتفلت بعيد الفطر المبارك اليوم السبت، خلافًا لغالبية الدول الإسلامية في العالم، التي أعلنت أن العيد غدًا الأحد.

وكانت "تنسيقية مسلمي السنغال"، قد أصدرت بيانًا أعلنت فيه أنها "عقدت جلسة مساء الجمعة للنظر فيما وردها حول ثبوت رؤية هلال شوال لهذا العام من عدمها، وبعد الاطلاع والتحري ثبتت رؤيته في السنغال".

وأضافت "التنسيقية"، في بيانها، أنه على غرار السنغال قد ثبتت رؤية الهلال في ساحل العاج ومالي والنيجر.

في غضون ذلك، قال رئيس رابطة الدعاة في مالي: إن "اللجنة الوطنية لترائي الهلال تفيد عموم المسلمين في جميع أنحاء البلاد، بأنه قد تمت رؤية الهلال في مناطق كثيرة من البلاد؛ مما يصل إلى درجة الرؤية المستفيضة".

الرابط المختصر

الكلمات المفتاحية

© جميع الحقوق محفوظة لصحيفة سبق 2020